الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 13 حزيران (يونيو) 2016

الغموض يكتنف مصير اجتماع (نداء السودان) حول خارطة الطريق

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 13 يونيو 2016 ـ اكتنف الغموض مصير اجتماع قوى "نداء السودان" لمناقشة الموقف من خارطة الطريق بعد اجتماع رئيس الوساطة الأفريقية وزعيم حزب الأمة القومي بجوهانسبيرج في الثاني من يونيو الحالي، وسط تصريحات متضاربة من قيادات التحالف المعارض.

JPEG - 23.3 كيلوبايت
قيادات قوى "نداء السودان" في ختام اجتماعاتها بباريس ـ الجمعة 13 نوفمبر 2015 "سودان تربيون"

ووجه رئيس حزب الأمة القومي، الصادق المهدي، انتقادات مبطنة لرفقائه في تحالف "نداء السودان"، وقال إن تصرفات بعض أطراف التحالف تدل على أنه "كيان غير متماسك حول ندائه لإقامة نظام جديد بأحدى الوسيلتين المعتمدتين في النداء وهما الحوار باستحقاقاته او الإنتفاضة الشعبية".

ونبه المهدي في خطاب موجه الى رفقائه في "نداء السودان"، الى أهمية اللقاء الذي كان مقترحا في أديس أبابا لأطراف التحالف مضيفاً "نحن محتاجون له لتكملة هيكلة نداء السودان، وحسم مسألة تكوين المجلس الأعلى والهيئتين التنفيذيتين - بالداخل والخارج - وصندوق التحرير، والإستفادة من القناة الفضائية الجديدة المستعدة لاعطائنا منبرا.. هذه مهامنا، والاجتماع من اجلها ضرورة لنا ويمكن ان نتبادل الرؤى بخصوص الخطاب للسيد امبيكي؛ المطلوب إرساله بأسرع فرصة ممكنة".

وكان امبيكي طلب الاجتماع إلى المهدي لمعرفة تحفظات المعارضة على خارطة الطريق التي وقعتها الحكومة بأديس أبابا في مارس الماضي ورفضت قوى (نداء السودان) التوقيع عليها".

وحذر المهدي من أن تأخير اللقاء المنشود أو إلغائه يمثل "هدية ثمينة للنظام، وخسارة فادحة لمطالب شعبنا المشروعة".

ومضى قائلا "اكتب لكم هذه الرسالة من باب الإشفاق على موقفنا، والتوضيح ان هناك عوامل كثيرة متحركة اذا لم نعمل بكفاءة على تطويعها لصالح الأجندة الوطنية فسوف يستغلها الطغاة لصالحهم".

وقال المهدي "داخلياً حوار الوثبة ينتقد النظام، وزعماء من مؤسسي النظام يتخلون عنه، والمناخ الداخلي يدعو لنظام جديد، وتوصيات الحوار الداخلي تردد افكارا معارضة".

وأوضح أن هذا المناخ يلزم التأكيد بأن "نداء السودان" متماسك حول ندائه، ويثبت أنه جاد في إقامة نظام جديد بإحدى الوسيلتين المعتمدتين في النداء.

وتابع "لكن تصرفات بَعضُ أطراف (نداء السودان) تدل على عكس هذه المواقف المتوقعة.. هذا ما يحبط آمال الشعب السوداني الذي كان خطابنا له المتوقع".

ودعا المهدي الى العمل على تصعيد عزلة النظام باحياء منبر امبيكي بصورة تؤيد ايجابيات خريطة الطريق وتحرص على ازالة عيوبها على نفس الأسس التي تضمنها خطابه لأمبيكي.

وقال إن التردد في ولوج هذا الطريق يساعد النظام في الطعن في جدية أطراف نداء السودان؛ وأعتبر تصرفات رفقائه تساهم في هزيمة العناصر الدولية المنحازة لموقف المعارضة، وتساعد العناصر الدولية المنحازة للنظام كما تدفع أمبيكي لأن يكتب تقريرا سلبيا بحق المعارضة لمجلس السلم والأمن الأفريقي.

من جهته قال رئيس حركة العدل والمساواة جبريل إبراهيم، لعافية دارفور، إن تحالف "نداء السودان" سيجري مباحثات في العاصمة الأثيوبية اديس ابابا الخميس المقبل، مع المبعوثين الدوليين للسودان حول خارطة الطريق. مؤكداً أن المباحثات دعا لها المبعوث الأميركي للسودان وجنوب السودان دونالد بوث.

وأضاف أن بقية قوى نداء السودان والوسيط الافريقي سيشاركان في مرحلة لاحقة من المباحثات، بينما قال القيادي في حركة تحرير السودان جناح مناوي، بشارة مناقو، إن الأطراف الأربعة ستطرح تعديل خارطة الطريق وعقد اجتماع تحضيري للحوار خارج البلاد.

لكن رئيس حركة تحرير السودان مني اركو مناوي أكد في صفحته على "فيسبوك" تأجيل اجتماع قوى "نداء السودان"، وانعقاد اجتماعا اخر مع المبعوثين "عنوانه التوقيع علي خارطة الطريق التي ضلت الطريق".

وتوقع أن يقود اجتماع المبعوثين قوى المعارضة الى قاعة الصداقة ـ في اشارة إلى الحوار الوطني ـ، وحذر من انه اذا لم يكن هنالك تعديلات مطلوبة، ستتصارع في الحلبة عدة مواقف المبعوثين والوسيط الباحثة عن التوقيع باقل خسائر ومواقف الملتزمين الساعية لتعديلات تنتج "وثيقة تصلح لتسمية خارطة الطريق".

في ذات السياق اكد المتحدث باسم الحركة الشعبية مبارك أردول، التزام الحركة باجتماع "نداء السودان" وانجاحه، واتهمت جهات في مقدمتها الحكومة السودانية بالتشويش على الاجتماع.

وأفاد أردول أنه لا توجد أي ترتيبات للقاء الآلية الرفيعة أو رئيسها أو التوقيع على خارطة الطريق، قائلا "إن الإجتماع حينما يعقد سيناقش المستجدات داخلياً واللقاءات التي أجريت خارجياً ويخرج بقرارات تعزز فرص التغيير والسلام العادل".

وكان تحالف قوى الاجماع الوطني المعارض في الداخل قد أكد أن المشاورات التي يجريها أمبيكي حول خارطة الطريق لا تعني التحالف في شيئ، كما طالبت أطرافه بتمثيلها في الاجتماع كل على حده.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م 2018-06-17 22:28:54 محمد الطيب عابدين المحامي ( ١ ) مقدمة أُعِدْ مشروع قانون الإنتخابات لسنة ٢٠١٨م ( *الجديد* ) من قِبل وزارة العدل و أقيمت حوله ورش على عجل ثم دُفِع به إلى مجلس الوزراء في جلسة كان جندها الرئيس و الوحيد هو هذا القانون في (...)

الرقم الوطني لمرتضى الغالي 2018-06-15 02:50:18 مصطفى عبد العزيز البطل أعرف الصحافي المخضرم مرتضى الغالي وأحسبه في زمرة أصدقائي برغم تطاول عهدي به. كنت أقرأ كتاباته في صحيفة (الأيام) وانا طالب في السنة الأولى من المرحلة الجامعية، وتابعت مسيرته الصحافية عبر العقود (...)

تعذيب المناهضة 2018-06-11 20:34:14 كتبت : سلمى التجاني (1) يوم الاثنين قبل الماضي، أعلنت وزيرة الدولة بوزارة العدل نعمات الحويرص، أمام لجنة التشريع والعدل وحقوق الإنسان بالبرلمان، أن وزارتها رفعت توصية لمجلس الوزراء للمصادقة على اتفاقية مناهضة التعذيب. (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.