الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 24 نيسان (أبريل) 2018

(المؤتمر السوداني) المعارض يدعو لتصعيد المقاومة السلمية

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 24 أبريل 2018- دعا حزب المؤتمر السوداني،الثلاثاء قوى المعارضة إلى تصعيد المقاومة السلمية لعبور ما سماه بـ "مستنقع الأزمات" وتأسيس سلطة انتقالية تنجز برنامج يحقق الاستقرار ويوقف الحروب ويعالج الأزمة الاقتصادية.

JPEG - 22.4 كيلوبايت
مخاطبة جماهيرية لحزب المؤتمر السوداني بمدينة الحصاحيصا في ولاية الجزيرة ـ 30 ديسمبر 2016

وأشار بيان للحزب المعارض اطلعت عليه (سودان تربيون) إلى أن وزير الخارجية المقال إبراهيم غندور، كشف جانباً من معاناة أجهزة الدولة مع سياسات النظام وحالة الإفلاس التي تعاني منها.

وأعفى الرئيس السوداني وزير خارجيته قبل أيام بعد صدعه بالحديث عن مواجهة وزارته أزمة مالية أدت لتعثر صرف البعثات الخارجية رواتبها لسبعة أشهر.

ودعا بيان المؤتمر السوداني الجماهير وقوى المعارضة إلى البناء فوق تجربة الاحتجاجات الجماهيرية الأخيرة ومواصلة التنسيق لتلافي أوجه القصور وتضافر الجهود لتطويرها، وتصعيد المقاومة السلمية بابتداع أدوات جديدة عبر جبهة مقاومة موحدة".

وفي بناير الماضي صعدت قوى المعارضة من تحركاتها في الشارع بالعاصمة الخرطوم وعدد من الولايات للتنديد بالتردي الاقتصادي الذي تفاقم بعد الإعلان عن موازنة الدولة للعام 2018.

لكن السلطات الأمنية تعاملت بعنف مع الاحتجاجات ونفذت على إثرها حملات اعتقال واسعة طالت قادة الصف الأول في عدد من الأحزاب، كما فضت الاحتجاجات بعنف مستخدمة الغاز المسيل للدموع والهراوات.

ومنذ ذلك الوقت انخفضت التحركات المناوئة للحكومة وتوقفت القوى المعارضة عن دعوة مؤيديها للنزول للشارع.

وقال بيان المؤتمر السوداني أن تصعيد المقاومة يستلهم كافة الوسائل السلمية لتحقيق الخلاص من نظام الإنقاذ، وفتح الطريق لتأسيس سلطة انتقالية جماعية تعمل على إنجاز برنامج انتقالي يحقق الاستقرار ويوقف الحروب ويعالج الأزمة الاقتصادية.

وأفاد الحزب المعارض في بيانه إن النظام الحاكم في السودان يبذل قصارى جهده من أجل ضمان تعديل أو الغاء الدستور الحالي وكتابة آخر جديد يتيح إعادة ترشيح الرئيس عمر البشير في انتخابات 2020.

وأضاف "نؤكد رفضنا لتعديل او كتابة دستور جديد لاستمرار البشير في السلطة ورفضنا لسياسات التجويع والإفقار".

وأوضح أن النظام يواصل ذهوله عن معاناة الشعب نتيجة بؤس السياسات الاقتصادية وخطلها كما ظهر في صفوف الوقود والغاز وأزمة المواصلات واختفاء السلع الأساسية بما في ذلك الأدوية من الأسواق مع ارتفاع باهظ في الأسعار.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

ياسر عرمان وغصن الزيتون (2-3) 2018-05-24 22:50:57 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com بعد وفاة جون قرنق طلب مسئول أمريكي زائر من أحد القادة التاريخيين للحركة الشعبية لتحرير السودان من أبناء الجنوب أن يشرح له نظرية السودان الجديد، فرد القائد الجنوبي: "نظرية (...)

الرائد لا يكذب أهله 2018-05-21 17:14:52 الإمام الصادق المهدي 16/5/2018م أمتنا العربية والأمة الإسلامية والعالم، عوالم تمر بمرحلة خطيرة يعتبرها بعض الناس غلياناً منذراً بحرب كونية لا تبقى ولا تذر. وأسوأ ما في الأمر قصور التشخيص لهذه الحالات، بالتالي تهافت (...)

ياسر عرمان وغصن الزيتون (١-٣) 2018-05-21 01:12:39 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) يستحق الحبيب ياسر عرمان ان نقول له: حمد الله على السلامة وألف مبروك، فكون أن هذا الحبيب وصل متأخرا لا يمثل اشكالية ذات وزن، فقد قيل: أن تأتي متأخرا خيرٌ من ألا تأتي. (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.