الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 30 تموز (يوليو) 2017

(المؤتمر السوداني) يطلب من جهاز الأمن الإفراج عن اثنين من قياداته

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم30 يوليو 2017 - تقدم القطاع القانوني لحزب (المؤتمر السوداني) المعارض الأحد، بمذكرة الى مدير جهاز الأمن والمخابرات تطالبه بإخلاء سبيل القياديين بالحزب ابراهيم الشيخ وابوبكر يوسف.

JPEG - 42.2 كيلوبايت
ملصق لقيادات حزب المؤتمر السوداني جرى اعتقالها سابقا

وتم اعتقال الرئيس السابق لحزب المؤتمر السودانى إبراهيم الشيخ، والأمين السياسي للحزب أبوبكر يوسف بابكر يوم 19 يوليو الجاري فى طريق عودة وفد من الحزب من قرية (الشيخ الياقوت) التي كان يعتصم فيها طلاب دارفور المستقيلين من جامعة بخت الرضا.

وقالت المحامية حنان حسن خليفة، التي قدمت الطلب برفقة حسن فضل الله و خالد سعيد محمد نور إن "الاعتقال يخالف دستور السودان لسنة 2005 و ينتهك الحق فى ممارسة العمل السياسي ويهدر الحق فى التعبير".

وأضافت أن المذكرة التى دفع بها القطاع القانوني للحزب وتم تسليمها للإدارة القانونية لجهاز الأمن "تناولت بشكل رئيسي فى أسبابها هذا الانتهاك وأوجهه المخالفة للقانون".

وتابعت " المذكرة توضح بجلاء الأزمة العميقة التى تعانى منها العدالة وحقوق الإنسان في البلاد ".

وأفادت حنان حسن أن الأصل فى حالات القبض والاعتقال تكون في بلاغات جنائية وباوامر من النيابة أو القضاء وان الطلبات تقدم للنيابة أو القضاء وليس للأمن.

وأشارت إلى ان خطوة المذكرة " مهمة لتعزيز الحق فى الإستعانة بمحامى بالنسبة للمعتقلين حتى أمام جهاز الأمن الذى ظل يرفض التعامل مع المحامين فى قضايا الاعتقال".

وقالت ان الخطوة المقبلة لحزبها ستكون التقدم بطعن دستورى أمام المحكمة الدستورية ، واعتبرتها " تدابير بالغة الأهمية فى المقاومة وفى استثمار الأحكام الدستورية والقانونية لمواجهة القمع و الاعتقال التعسفي".

ونبهت إلى أن القرارات الصادرة عن المحكمة الدستورية مهما كانت سلبية تعتبر إيجابية فى "توثيق وفضح حقيقة الممارسة المفارقة للدستور والمهدرة للحريات وحقوق الإنسان".

ويواجه كادر حزب الطلاب المستقلين- الذراع الطلابي لحزب المؤتمر السوداني،عاصم عمر، اتهاما بقتل رجل شرطة أثناء احتجاجات طلابية اندلعت العام الماضي، حيث ينتظر أن تصدر المحكمة حكمها ضده في مقبل الأيام.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الرائد لا يكذب أهله 2018-05-21 17:14:52 الإمام الصادق المهدي 16/5/2018م أمتنا العربية والأمة الإسلامية والعالم، عوالم تمر بمرحلة خطيرة يعتبرها بعض الناس غلياناً منذراً بحرب كونية لا تبقى ولا تذر. وأسوأ ما في الأمر قصور التشخيص لهذه الحالات، بالتالي تهافت (...)

ياسر عرمان وغصن الزيتون (١-٣) 2018-05-21 01:12:39 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) يستحق الحبيب ياسر عرمان ان نقول له: حمد الله على السلامة وألف مبروك، فكون أن هذا الحبيب وصل متأخرا لا يمثل اشكالية ذات وزن، فقد قيل: أن تأتي متأخرا خيرٌ من ألا تأتي. (...)

الإنتقـال السلـس من الكـفاح المسلـح الى السلمى 2018-05-19 16:40:20 ياسر عرمان يبقى الكفاح المسلح مهما طال وقته مرحلة مؤقتة وآلية ذات هدف ووقت معلوم تابعة للمنظمة السياسية المعنية، فحتى الحركات التى وصلت الى السلطة عن طريقه تحولت أجنحتها العسكرية الى جيوش نظامية، وإن احتفظت بطبيعتها (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.