الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 28 آذار (مارس) 2017

(المؤتمر السوداني) يطلق حملة (الأرض لنا) لمناهضة بيع الأراضي

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 28 مارس 2017 ـ اطلق حزب المؤتمر السوداني المعارض، حملة شعبية لمناهضة التغول الحكومي على الأراضي العامة في ولاية الخرطوم، عن طريق النزع والمصادرة.

JPEG - 39.7 كيلوبايت
أحد ملصقات حملة (الأرض لنا) المناوئة للتصرف في الميادين العامة

وتعد الأراضي بولاية الخرطوم أحد ابرز القضايا التي تتسبب في اندلاع مواجهات بين الحكومة والمواطنين، كثيراً ما تؤدي إلى سقوط قتلى وجرحى وسط المحتجين.

وتمثل الإحتجاجات الشعبية بسبب الأراضي قضية متجددة في الخرطوم، حيث شهدت ضواحي "حلفاية الملوك" و"أم دوم" و"الشجرة" احتجاجات عنيفة بسبب نزاعات الأراضي.

وتشمل الحملة التي أعلنها الحزب المعارض الثلاثاء، فعاليات توعوية عبر أنشطةٍ إعلامية وميدانية، بجانب تشكيل حلقة من التحالفات الواسعة في مواجهة تعديات الحكومة على الميادين والساحات العامة بولاية الخرطوم.

وقال المؤتمر السوداني في بيان تلقته (سودان تربيون)، إن الحملة تهدف إلى رفع الوعي بقضايا الأرض في الولاية والوقوف ضد المصادرات وعمليات النزع التي تتعرض لها الميادين والساحات العامة، كما تعمل الحملة لمناصرة المتضررين من الإجراءات الحكومية التي قضت بالإستيلاء على الأراضي والحيازات الأهلية.

وفي ديسمبر من العام قبل الماضي قتلت المواطنة سمية بشرى، اثناء احتجاجات للمواطنين في ضاحية الشجرة ضد عمليات بيع مخططات سكنية في أراضٍ منحت في وقت سابق للجيش، كما قتل شاب أثناء احتجاجات مشابهة في ضاحية الجريف شرق.

وأفاد رئيس المؤتمر السوداني بولاية الخرطوم، نور الدين صلاح الدين، أن الحملة ستنهض على عدة مسارات، منها المسار القانوني والسياسي بالدعوة والضغط إلى تشكيل مفوضية الأراضي المنصوص عليها في دستور السودان الإنتقالي لسنة 2005 باعتبارها المفوضية الوحيدة التي لم تتشكل.

وأوضح أن الميادين والساحات العامة داخل الأحياء بمثابة الرئة التي يتنفس بها السكان، وأن المهندسين المعنيين بتخطيط المدن عمدوا إلى خدمة السكان عبرها بقصد تحقيق الاستقرار النفسي وإكساب الأهالي سلوكياتٍ صحية ونفسية.

وأضاف "تستغل هذه المساحات في كونها إما حدائق عامة كمتنفسٍ للأسر في الترويح عنهم، أو ميادين لممارسة الرياضات المختلفة، أو حتى لاستخدامها في أغراضٍ مستقبلية كأن تكون مراكز صحية أو مدارس حكومية أو دوراً للعبادة أو أي شكلٍ خدمي تقتضيه مصالح أهل الحي".

ويعد حزب المؤتمر السوداني من أكثر الأحزاب التي تبتكر وسائل مناهضة لساسات النظام المختلفة، مرتكزا على الإقتصاد باعتباره السبيل لإخراج السودان من أزمته الاجتماعية. والاقتصادية.

وأطلق الحزب المعارض في اكتوبر الماضي ما عرف بحملة "ساعي البريد" وهي وسيلة غير تقليدية ترمي للتواصل مع الجماهير وإبلاغها رسالة الحزب السياسية وإدارة نقاش مباشر مع المواطنين في منازلهم بشأن همومهم اليومية في الحياة والاقتصاد والبيئة.

كما تصدى الحزب دون سواه خلال الأشهر الأخيرة للنظام الحاكم في الخرطوم، بإصراره على إقامة ندوات سياسية ومخاطبات جماهيرية في الأماكن العامة تدعو المواطنين لمقاومة النظام والاحتجاج على تردي الأوضاع المعيشية.

وتصاعد نشاط المؤتمر السوداني، في الشارع عقب إعلان الحكومة السودانية في نوفمبر الماضي قراراتها الاقتصادية التي رفعت بموجبها أسعار الكهرباء والدواء والمحروقات، إضافة إلى تخفيضها سعر الجنيه السوداني مقابل الدولار .

و تعرض الحزب عقب ذلك لحملة اعتقالات واسعة قادها جهاز الأمن ضده طالت أكثر من 50 من قياداته قبل أن يطلق سراحهم لاحقاً.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المونديال والثلاثي 2018-07-16 18:00:29 كتب : محمد عتيق عند الخامسة من عصر الامس (الأحد ١٥ يوليو ٢٠١٨) بتوقيت الخرطوم ، الثالثة بتوقيت قرينتش ، كانت الملايين قد احتشدت في المنازل والمقاهي وصالات المشاهدة وساحاتها المفتوحة حول شاشات التلفاز علي امتداد المعمورة (...)

القاهرة والإمام 2018-07-15 23:43:51 كتب : المحبوب عبد السلام يقول السيد الشريف زين العابدين – عليه شآبيب الرحمة – في مناجاته للسودان: «زى ما موسي عدَّى ولا تعب لا حاجة»، ذلك استعمالٌ بليغ لكلمة “حاجة” في عاميَّتنا السُّودانيَّة، وهي عادة تأتي في سياقاتنا (...)

شواهد القبور ! 2018-07-15 20:41:26 كتبت : سلمى التجاني يظل إصطلاح ( عودة طوعية ) محل نظر ، وربما ريبة ، فالظروف التي تحدث فيها هذه العودة من معسكرات النازحين واللاجئين بدارفور ، ومآلاتها التي لا تخرج في الغالب من اثنين : إما النزوح من جديد لتدهور الوضع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.