الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 28 أيار (مايو) 2019

المجلس العسكري يأمر ياسر عرمان بمغادرة السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 28 مايو 2019- طلب قادة المجلس العسكري الانتقالي في السودان من نائب رئيس الحركة الشعبية ياسر عرمان مغادرة البلاد لكن الأخير أعلن رفضه وتعهد بمقاومة الأوامر العسكرية.

JPEG - 13.8 كيلوبايت
عرمان عند وصوله مطار الخرطوم في الثانية من صباح الاحد 26 مايو 2019 (سودان تربيون)

وكان عرمان وصل الخرطوم على نحو مفاجئ قبل أيام، متحديا حكم الإعدام الصادر ضده، في عهد الرئيس المعزول عمر البشير.

كما تجاهل المسؤول بالحركة الشعبية عدم حصوله على اذن مباشر من قادة المجلس العسكري بالوصول الى الخرطوم، لكنه حصل وفقا لتقارير صحفية على وثيقة سفر اضطرارية من سفارة السودان في جوبا.

وفي وقت سابق قالت مصادر موثوقة لسودان تربيون إن المجلس العسكري "متردد" في الموافقة على استقبال عرمان بسبب الأحكام القضائية الصادرة ضده على خلفية الحرب في منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان والمندلعة منذ العام 2011.

وكشف عرمان في منشور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" عن تلقيه 6 رسائل خمسة منها كان مرسلها نائب رئيس المجلس العسكري محمد حمدان "حميدتي" وواحدة من رئيس المجلس تطالبه بالخروج من السودان.

وأضاف" رفضت، كل هذه الرسائل أو الأوامر، فنحن اتينا كجزء من ثورة الشعب السوداني وبإذن من الشعب السوداني ولمصلحة الشعب السوداني، غرضنا الرئيسي هو دمج قضايا السلام والمواطنة بلا تمييز في حزمة الانتقال حتى تأخذ الديمقراطية بيدها السلام العادل والعدالة الاجتماعية والمواطنة بلا تمييز".

ومنذ وصول الخرطوم نشط عرمان في لقاءات مكثفة مع فصائل المعارضة الحلفاء في تحالف قوى "الحرية والتغيير" كما عقد اجتماعا الإثنين بالقائم بالأعمال الأميركي لدى الخرطوم الذي زاره في مقر إقامته.

وفي مقر الاعتصام بمحيط قيادة الجيش السوداني قوبل عرمان باحتفاء واضح من الثوار.

وقال ياسر في منشوره "أتينا ولا نحمل مسدساً وسلاحنا الوحيد ملايين السودانيات والسودانيين الباحثين عن وطن جديد، ولم يكن مجيئنا ممكناً دون ثورة الشعب فهي من اعطتنا الاذن".

وأشار الى أن الحديث عن حكم الإعدام الذي أصدره عمر البشير في محاكمة غيابية شملته ورئيس الحركة حول الحرب في النيل الأزرق، "حكم سياسي بامتياز".

وأضاف" ذهب من أصدره فلماذا يتمسك بها المجلس العسكري وفي ظل هذا المناخ الثوري الجبار؟ هل لا تزال الانقاذ قائمة؟ ولماذا لا يسلم البشير للمحكمة الجنائية الدولية؟ إذا كان الرد هو ان ذلك لن يتم الا من حكومة ديمقراطية منتخبة كما قال المجلس العسكري في السابق فلماذا لا يطبق ذلك على الاحكام التي صدرت ضدنا في قيادة الحركة الشعبية".
واعتبر عرمان رفض وجوده في السودان هو رفض للسلام.

وتابع "السلام الشامل كان يمكن ان يكون عنوان يسعنا جميعا، هذه القرار خاطئ ولن اقبل به ولن انفذه وسنقاومه مثلما قاومنا نظام البشير فهو ينبي عن شمولية في طور التكوين على جنبات التمكين".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

النخبة السودانية او قصة طالب الكثرة 2019-08-21 17:24:32 بقلم : مصطفى بنياب يحتم علينا المنهج والتاريخ التساؤل و التأمل و النظر صوب المصالح الاقتصادية في ظل التغيير السياسي الحالي، او بشكل محدد النخبة السودانية و مصالحها الاقتصادية هذا قبل كل شئ وبعده يمكننا التشاؤم او التفاؤل (...)

على هوامش مجلس السيادة 2019-08-21 11:21:07 الواثق كمير اتفقت قوى الحرية والتغيير، بعد ومشاورات وخناقات واعتذارات واستقصاء، على خمسة أعضاء لمجلس السيادة، بحسب حصة التحالف في الوثيقة الدستورية، والتي احتفلت قطاعات واسعة بالتوقيع عليها، وشهد عليها إلاقليمان ولقيت (...)

فرح السودان وغياب الحركات 2019-08-18 18:23:24 بقلم : محمد عتيق مهما كانت علاقة الثورة العضوية بطرف من أطراف الحركات المسلحة - (الجبهة الثورية بحكم عضويتها في ق ح ت) - فإنها تعترف أيضاً بوجود قوى مسلحة ومؤثرة في الميدان ، بل وأكثر امتلاكاً للأرض وللسلاح ، وهي : حركة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.