الصفحة الأساسية | بيانات صحفية    الجمعة 19 شباط (فبراير) 2016

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية

separation
increase
decrease
separation
separation

يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة الاجتماعية لكافة المواطنيين على قدم المساواة.

إننا في المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً نحتفل بهذا اليوم لتسليط الضوء على الترابط الوثيق بين العدالة الإجتماعية مع مبادئ حقوق الإنسان، خاصة تعزيز كرامته وحقه في التمتع بحزمة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، والحقوق المدنية والسياسية كما أقرتها المواثيق الدولية. هذا بالإضافة إلى تشديدنا على مركزية العدالة الاجتماعية في قضايا النضال السوداني من أجل التحرر والسلام العادل، والتوزيع العادل للثروات والسلطات، وللقضاء على كافة أشكال التمييز ومسبباته، ولتوفير الفرص المتكافئة القائمة على المواطنة المتساوية لكافة السودانيين.

إن الصراعات والنزاعات والحروب الأهلية المتعددة والمستمرة منذ أمد طويل في السودان يجمع بينها جذر واحد مشترك، وهو غياب العدالة الاجتماعية، بما فيها الإختلالات البائنة والظلم في توزيع الموارد والثروات والفرص بين أبناء وبنات، وجهات وجهويات، وأجيال هذه البلاد. حيث لم يألوا نظام المؤتمر الوطني الحاكم على مدى ربع قرن جهدا من سعيه في توليد وتعميق الإختلالات والظلم الإقتصادي والإجتماعي للإنتصار وإستمرار مشروعه العقائدي العنصري، فلم تجني البلاد سوى المزيد من الحروب والعنف والإفقار والإقصاء وتمزيق النسيج الاجتماعي، وكل ما من شأنه تغييب فرص تحقيق العدالة الإجتماعية.

إننا في المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً ندعو في فجر اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية هذا العام إلى تصعيد النضال والتعبير عن حوجتنا إلى عقد إجتماعي سوداني جديد بين شعوب بلادنا، عقد إجتماعي جديد يفتح مسارات تحقق العدالة الإجتماعية، يستند على المساواة المطلقة في حقوق المواطنة، يبدأ بالإعتراف والإعتذار عن كافة الأخطاء والمظالم التاريخية لمواطنيّ وشعوب الدولة السودانية، وينتهي بترسيخ وتعزيز شعارات العدالة الإجتماعية من أجل "المواطنة المتساوية" و"سودان لكل السودانيين".

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً

20 فبراير 2016


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

وللإخوان في السودان قصة!! 2018-09-22 18:46:04 بقلم: الجميل الفاضل أتاح التاريخ للإخوان المسلمين في السودان سانحة نادرة، قلّ أن جاد بمثلها لأية جماعة أو حزب.. فرصة أحال الإخوان من خلالها وطناً برمته، إلى مختبر كبير للتجريب الأيديولجي، اتخذوا أرضه و شعبه، مجالاً (...)

"احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص 2018-09-19 17:31:47 هل أطلق عليها الإسلاميون رصاص الرحمة؟ "احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص كتب: الجميل الفاضل • أنحسرت ظلال شجرة "الإنقاذ" بشكل متدرج عن معظم الأحزاب التي إنشقّ فرعها الرئيس "الإصلاح و التجديد" عن حزبها الأم (...)

هل سقط النِّظام ؟ 2018-09-16 23:05:12 كتبت : سلمى التجاني الهزَّة التي أصابت النِّظام طيلة أيام التشكيل الوزاري في الأيام الفائتة، أَظهَرت وعكست صورة حقيقية لما آل إليه من تآكل داخليّ، وفقدان ثقة بين قادته، وهشاشة حلفائه. فمشروع أسلمة الدولة والمجتمع الذي (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.