الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 14 أيار (مايو) 2019

المعارضة تطالب المجلس العسكري بتحقيق فوري في أحداث الإثنين

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 14 مايو 2019- طالب تحالف "إعلان الحرية والتغيير" بإجراء تحقيق عاجل حول أحداث الإثنين التي شهدها محيط ميدان الاعتصام بالخرطوم وأدت لمقتل 5 متظاهرين وأحد ضباط الجيش وإصابة العشرات.

JPEG - 55.9 كيلوبايت
القيادي بتحالف قوى الحرية والتغيير خالد عمر يوسف (سونا)

واتهم قادة الجيش السوداني في مؤتمر صحفي عقد بالساعات الأولى من فجر الثلاثاء "جهات مندسة" بإطلاق النار من أعلى جسر النيل الأزرق في اتجاه قوات كانت تعمل على إزالة الحواجز وفتح الطرق التي أغلقها الثوار بشارعي النيل والجامعة.

وفي مؤتمر صحفي عقدته قوى الحريةو التغيير الثلاثاء، شدد القيادي بالتحالف المعارض بابكر فيصل على ضرورة تكوين لجنة عاجلة لتقصي الحقائق وتحديد المسؤولين ومعاقبتهم عن الجريمة التي وصفها بالبشعة.

وحمل المجلس العسكري مسؤولية الأحداث باعتباره الجهة المناط بها حفظ الأمن في منطقة الاعتصام وسواها.

ونوه الى أن التراخي والمماطلة التي تعامل بها المجلس العسكري في نقل السلطة الى كيان مدني كانت أيضا سببا في تطور هذه الأحداث.

ولفت الى أن محاولة قادة الجيش تحميل المتظاهرين المسؤولية واتهامهم باستفزاز العسكر ليس مقبولا في ظل السلمية التي رفعها قادة الحراك شعارا على مدى خمس أشهر.

وتابع "مهما كان الاستفزاز الذي تحدث عنه قادة الجيش لا يجب ان يكون الرد بالرصاص والقتل واسالة الدماء".

وأردف " لا بد من تحديد المسؤوليات ومعاقبة مرتكبي الجريمة".

وقال المتحدث باسم تحالف قوى الحرية والتغيير محمد ناجي الأصم إن الحديث عن "مندسين "على نسق ما ظل يكرره النظام السابق لم يعد مقبولا".

وأشار الى أن المجلس بادر بالتصعيد حين بدأت قواته في الاحتكاك المباشر مع المعتصمين وإزالة الحواجز باليات ضخمة.

وأوضح أن عدد الإصابات جراء الأحداث فاق الـ 200 حالة بينهم 10 في وضع الخطر، وأكد على أن المسؤولية الكاملة يتحملها المجلس العسكري.

بدوره قال القيادي في التحالف خالد عمر يوسف إن شهادات المتواجدين في موقع الاحداث تحدثت عن تورط قوات من "الدعم السريع" في الهجوم على المحتجين السلميين، بما يستوجب على المجلس العسكري الذي نفى ذلك، الإعلان عن هوية الجهة التي تستخدم سيارات وأزياء الدعم السريع في الاعتداء على المتظاهرين.

وأشار الى أن المجلس تجاوب بضعف مع الأحداث التي بدأت منذ وقت باكر من يوم الإثنين.

وأضاف "نطالب بتشكيل لجنة فورية، وإبعاد القوات النظامية عن محيط الاعتصام".

وأكد خالد عمر تواصل المفاوضات في يومها الأخير بالأربعاء، وقال " اما أن يوافق المجلس على نقل السلطة الى حكومة مدنية او يتحمل مسؤولية وضع البلاد في محك المواجهات المباشرة والاستقطاب والاستقطاب المضاد ونحن على ثقة بان الثورة ستنتصر".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

كيف نتعامل مع مؤسسات حكومة الحكم المدني في الفترة الانتقالية 2019-09-13 20:55:20 بقلم : د. امجد فريد الطيب يستنكر البعض على تجمع المهنيين وغيره من القوى التي شاركت في عملية الثورة دعوتها لتنظيم احتجاجات من أجل الضغط لتطبيق قرارات معينة او طرح أعتراضها على قرارات وتوجهات أخرى. ويمضي هذا الاستنكار (...)

مجلس الوزراء والتعامل مع كادر الدولة الإخواني 2019-09-12 13:55:34 صلاح شعيب الكل يعلم أننا ورثنا جهازاً للخدمة العامة تديره كوادر الحركة الإسلامية، وبعض النفعيين، لمدى ثلاثة عقود. فضلا عن ذلك فإن هذه الكوادر تتمدد في كل مجالات القطاع الخاص بلا أدنى منافسة. إذ يسيطرون على التجارة (...)

ثورة السلمية والمحبة 2019-09-08 20:40:02 بقلم : محمد عتيق في تاريخنا ، تاريخ السودان المعاصر ، ثلاث تجارب ديمقراطية كانت السمة البارزة المشتركة بينها هي أنها كانت نخبوية ، أي أن أمر إدارتها والسيادة على البلاد باسمها كانت محصورةً في / ومتداولةً بين نخبة محددة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.