الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 22 آذار (مارس) 2018

المهدي: ترشيح البشير سيناريو انتحاري وحدوث الانتفاضة محتمل

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 22 مارس 2018 ـ وصف زعيم حزب الأمة القومي، رئيس تحالف "نداء السودان"، ترتيبات الحكومة لـ "طبخ" انتخابات إعادة ترشيح الرئيس البشير، بـ"السيناريو الانتحاري"، ورأى أن حدوث انتفاضة ثالثة تطيح بالنظام محتمل الآن.

JPEG - 62.5 كيلوبايت
الصادق المهدي في مؤتمر صحفي بالخرطوم.. 18 مايو 2017 (سودان تربيون)

وقال المهدي في ورقة قدمها أمام المعهد الملكي للشؤون الدولية بلندن، الخميس، إن عدة قوى سياسية ونقابات ومنظمات غير حكومية تستعد الآن لتغيير النظام عبر انتفاضة شعبية كما حدث في عامي 1964 و1985 في السودان.

وأضاف في ورقته الموسومة بـ (عملية السلام في السودان: خلق شروط الحوار الشامل والسلام الدائم) "سوف نسعى لانتفاضة وطنية سلمية وهي في الظروف الحالية محتملة جداً".

وشدد أنهم سيقدمون للنظام ودائرة سلطته "غصن زيتون" يشكل لها مخرجا آمنا من استهداف كثيرين ينشدون تصفية الحسابات.

وبشأن مطالب المحكمة الجنائية الدولية أفاد أنه يمكن تفعيل المادة (18) من المحكمة والمادة (16) من نظام روما الأساسي، فضلا عن التحدث مع رؤساء الدول الذين يمكنهم المساعدة حينما يتطلب السلام والاستقرار في السودان ذلك.

وحذر المهدي الذي انتخبه اجتماع (نداء السودان) بباريس السبت الماضي رئيسا للتحالف المعارض من أن "السيناريو الذي يتبناه النظام الآن بطبخ انتخابات لإعادة انتخاب الرئيس الحالي سيناريو انتحاري، لأنه يدمغ السودان ضمن الدول التي تصمم الدساتير للأشخاص، ولأن ذلك يعني استمرار معاقبة السودان بسبب اتهام المحكمة الجنائية الدولية".

وتوقع من الرأي الدولي والإقليمي أن يتفهم ويدعم عملية السلام في السودان، مشيرا إلى أنه خاطب باسم "نداء السودان" الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية والترويكا والاتحاد الأوروبي والقادة الأفارقة والعرب شارحاً موقفهم وحاشداً دعمهم ومطالباً بلقائهم.

واعتبر اجتماع "نداء السودان" الأخير بباريس ناجحا رغم انقسام الحركة الشعبية ـ شمال، قائلا إنه حقق اختراقاً هاماً بإصدار ميثاق لبناء الأمة في السودان، تدعمه "السياسات البديلة" لمستقبل البلاد.

ودافع المهدي عن الحركات المسلحة، مبينا أن القوى السياسية المسلحة السودانية "وطنية ومسؤولة".

وقال إنها أعلنت في يناير 2013 ميثاق "الفجر الجديد" الذي دعا للعمل المسلح للإطاحة بالنظام، ولتقرير المصير لمناطق السودان المهمشة، لكنها راجعت موقفها وانضمت لإعلان باريس أغسطس 2014 متخلية عن كليهما، ومن ثم تم التوقيع على إعلان باريس من قبل جبهة "نداء السودان" بأديس أبابا ديسمبر من العام نفسه.

وتعهد بمتابعة الانتفاضة السلمية التراكميّة عبر برنامج مخطط جيدا داخل السودان وخارجه، لتحقيق الانتفاضة الوطنية الثالثة، أو الضغط على النظام لقبول إعادة تنشيط خارطة الطريق "المخصبة".

وتابع "هذا هو الطريق الأسلم لإنقاذ السودان من الانهيار الحتمي في ظل هذا النظام، أو المغامرات المحتملة من قبل بعض مراكز القوة داخله".

وأشار المهدي إلى أن "للسودانيين بعض إنسانيات التسامح وتجنب الكوارث في الساعة الحادية عشرة.. قد تكون هذه نعمة تنقذه".

وقال إنه "إذا قرأ الرئيس الذي جمع كل السلطات بين يديه الكتابة على الحائط، وأدرك أن النظام الذي أنشأه الانقلاب العسكري، وجميع أفعاله العرجاء، قد وصل إلى نهايته. فقد يقوم بانقلاب للديمقراطية والسلام".

ونصح الرئيس البشير باتخاذ عدة خطوات ليحجز له مكاناً في "غرفة الشرف الوطني"، وهو ما سيشكل تغييراً حقيقياً يحصل على قبول عام وطني ودولي.

وأوضح أن هذه الخطوات تشمل إعادة السلطة للشعب، الالتزام بوقف دائم لإطلاق النار، تحرير جميع السجناء السياسيين، إلغاء الأحكام الصادرة لأسباب سياسية، وعقد مؤتمر شامل بالخرطوم يناقش مع أصحاب الشأن برنامج وخطوات إعادة السلطة للشعب وإحلال السلام.

وتشير "سودان تربيون" إلى أن الرئيس البشير لوح في مقابلة مع صحيفة "السوداني"، الصادرة صباح الخميس، باتخاذ إجراءات قانونية ضد الأحزاب السياسية المنضوية تحت لواء تحالف "نداء السودان" لمخالفتها القوانين المنظمة للعمل السياسي بتحالفها مع قوى متمردة على الدولة بالسلاح.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

هل نحن أمة فاشلة ؟ 2018-11-12 17:35:13 بقلم : محمدعتيق الاستاذ حسين خوجلي من الرموز الإعلامية المنتشرة في الفضاء السوداني منذ ان اصدر صحيفته (ألوان) في عهد نميري مروراً - في العهود التالية - بالمساء للإنتاج الإعلامي، فإذاعة المساء، إذاعة أف ام 101، وأخيراً (...)

سمير غبريال 2018-11-11 15:41:21 بقلم : عمر الدقير بعيداً عن اضطراب العقل السياسي وفشل الحكم الوطني منذ الإستقلال في إدارة التنوع الذي يزخر به السودان، ظل الوعي المجتمعي العام يجسد التسامح والتعايش الديني والشراكة الإنسانية في الوطن، ولا تزال المساجد (...)

شبح الحركة الإسلامية (3) 2018-11-11 15:39:54 عندمَا يَذبَحُون قِيَمَهُم في مَعبَد السُّلطة بقلم : سلمى التجاني (1) على خلاف الأحزاب العقائدية، فإن التجنيد لعضوية الحركة الإسلامية يَتّخذ مدخلاً مغايراً. فبينما تكون أُطروحات الحزب ونظرته للتاريخ والمستقبل، ومقارباته (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.