الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 28 آب (أغسطس) 2017 (تاريخ النشر السابق: 1 قبل الميلاد).

المهدي يتبنى حملة في السودان ضد التطبيع مع إسرائيل

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 28 أغسطس 2017 ـ تبنى زعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي، قيادة حملة مع القوى السودانية للتوعية بمخاطر التطبيع مع إسرائيل، وذلك بعد دعوة أطلقها ابن عمه مبارك الفاضل للتطبيع، فتحت نقاشات واسعة حول علاقات قديمة بين الحزب وإسرائيل.

JPEG - 62.5 كيلوبايت
الصادق المهدي في مؤتمر صحفي بالخرطوم.. 18 مايو 2017 (سودان تربيون)

وكان الفاضل وهو وزير الاستثمار قال في حديث بثته فضائية "سودانية 24" الأسبوع الماضي إنه ليس هناك مانعا من تطبيع العلاقات مع إسرائيل، طالما أنه يمثل مصالح البلاد.

ونفى الصادق المهدي خلال ندوة نظمها حزبه مساء الإثنين بعنوان "التطبيع مع إسرائيل بين المصالح الاستراتيجية والمواقف الراهنة"، ما أسماه شبهة الدعوة للتطبيع مع الصهيونية.

وأكد استقامة سلوك حزبه بتقديم الإستراتيجي على التكتيكي في أمر العلاقة مع اسرائيل، مشيرا إلى مخاطر دعاوى التطبيع على المبادئ والمصالح الوطنية وخطورة التنازل عن مبادئ مناهضة الظلم مقابل أجندة تكتيكية أو حزبية ضيقة.

وأوضح المهدي أن الدول التي اقامت علاقات دبلوماسية مع اسرائيل فشلت في ان تتنزل بها إلى علاقات مع الشعوب التي ظلت مناهضة لإسرائيل، كما في مصر والأردن.

ودعا الى ابتدار حملة توعية بمخاطر التطبيع الاستراتيجية ومهدداته للأمن القومي السوداني، وتعهد بأن يقود حزبه مع قوى المجتمع السوداني حملة للتوعية بمخاطر التطبيع، انطلاقا من عيد الأضحى يوم الجمعة القادم.

وكان رئيس الحزب الناصري مصطفى محمود أبلغ "سودان تربيون" الجمعة الماضي أن تكرار دعوات التطبيع يتطلب إحياء "الهيئة الوطنية لمناهضة التطبيع مع العدو الصهيوني" المكونة قبل مبادرة الحوار برئاسته وعضوية القوى المعارضة والحاكمة.

ووصف المهدي ديمقراطية إسرائيل بأنها "إنتقائية" كالتي مارسها نظام الفصل العنصري في جنوب أفريقيا قبل تحررها.

وتحدث في الندوة التي عقدت بدار حزب الأمة في أمدرمان ساطع الحاج عن الحزب الناصري وممثل عن الحزب الشيوعي مؤكدين رفض حزبيهما للتطبيع وتعاونهما مع حزب الأمة وكل القوى المناهضة للتطبيع.

كما تحدث في الندوة الصحفي فيصل محمد صالح، وعثمان البشير الكباشي عن جمعية الإخوة السودانية الفلسطينية ود. محمد محجوب هارون أستاذ العلوم السياسية بجامعة الخرطوم وخاطبها عبر الهاتف ممثل لحركة فتح من القدس المحتلة.

يذكر أن هيئة علماء السودان أفتت، الأربعاء الماضي، ببطلان دعوة وزير الاستثمار، نائب رئيس مجلس الوزراء القومي، مبارك الفاضل، للتطبيع مع إسرائيل.

وعبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في بيان لها في وقت سابق عن بالغ أسفها واستهجانها لما صدر عن وزير الاستثمار مبارك الفاضل من "تصريحات تحريضية وعنصرية ضد الشعب الفلسطيني وضد حماس".

كما طالب عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" الفلسطينية عباس زكي في تصريحات بطرد الوزير السوداني من الحكومة أو تقديمه اعتذارا رسميا لما صدر عنه.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في المسألة الإقتصادية... ترويض الدولار 2018-01-17 21:49:36 د. أمين حسن عمر رغم حالة التفلت الكبير فى سعر العملات الأجنبية فإن قرارات بنك السودان المركزى الإحتفاظ بسياسة تعويم سعر الصرف للجنيه السوداني ربما هى الخيار الوحيد الذى هو متاح فى الوقت الراهن . وهى سياسة ممتدة مجربة (...)

ردود مؤدبة على الصادق المهدي 2018-01-13 16:23:36 د/ أمين حسن عمر السيد الصادق المهدي سياسي معتق عاش السياسة في مطلع ستيناتها ثم هو يعيشها الآن في العقد الثاني من الألفية الثانية ، وهو طراز خاص من أهل السياسة إيجاباً وسلباً ، فطموحاته أدنى سقوفها السماء مهما يكن وهن (...)

ضبط الأسواق وتخفيف العبء المعيشي 2018-01-13 16:16:48 د/ عادل عبد العزيز الفكي adilalfaki@hotmail.com السياسات المالية والنقدية المصاحبة لموازنة العام 2018 ترتب عليها ارتفاع كبير لأسعار الخبز للمستهلكين. كما ترتب عليها ارتفاع بنسب متفاوتة لعدد كبير جداً من السلع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.