الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 9 تموز (يوليو) 2018

المهدي يصل بريطانيا الخميس وحزب الأمة يطلب إيضاحات مصرية

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 9 يوليو 2018- أعلن حزب الأمة القومي في بريطانيا ، الاثنين شروعه في الترتيب لاستقبال رئيس الحزب رئيس تحالف ( نداء السودان) الصادق المهدي المنتظر وصوله لندن نهاية الأسبوع الحالي، في وقت طلب المكتب السياسي للحزب من القاهرة توضيحات بشأن منعها المهدي دخول الأراضي المصرية.

JPEG - 36.4 كيلوبايت
الصادق المهدي

ومنعت السلطات المصرية الصادق المهدي في الأول من يوليو الجاري من دخول أراضيها لتجاهله توجيهات مصرية بعدم المشاركة في اجتماعات للمعارضة بألمانيا.

وتم احتجاز زعيم حزب الأمة في مطار القاهرة لنحو 10 ساعات قبل أن يبلغ بأنه غير مرغوب في وجوده بمصر، واضطر المهدي ومرافقيه بعدها للتوجه الى الإمارات حيث مكث هناك طوال هذه المدة.

وقال بيان أصدرته فرعية حزب الأمة في المملكة المتحدة وايرلندا، بحسب موقع صحيفة (التحرير ) المقربة من الحزب، فإن الفرعية “عقدت اجتماعاً في لندن الأحد بحضور نائب رئيس الحزب اللواء فضل الله برمة ناصر وعدد من الأحباب والأميرات".

وأفاد البيان بأن المشاركين في الاجتماع تبادلوا الرؤى بشأن الوضع الراهن في ضوء الزيارة المتوقعة لرئيس الحزب ورئيس نداء السودان الامام الصادق المهدي الي العاصمة البريطانية لندن خلال أيام.

وجاء في البيان أنه “تم التأكيد على العمل الجماعي والحرص على استقبال الامام استقبالا حزبياً وقومياً يليق بمكانته وأدواره الوطنية الريادية”.
وأفادت مصادر متطابقة إن المهدي سيتوجه الى العاصمة البريطانية من عمان الخميس المقبل.

وفي الخرطوم عقد المكتب السياسي لحزب الامة اجتماعا السبت لمناقشة قرار السلطات المصرية بحرمان المهدي من دخول أراضيها، وطالب حسب بيان تلقته (سودان تربيون) الاثنين بتقديم إيضاحات حيال التصرف.

وأضاف " مع إقرارنا بأن للحكومة المصرية مطلق الحرية في اتخاذ ما تراه من إجراءات سيادية إلا أننا في حزب الامة القومي نطالب السلطات المصرية تفسيراً لأسباب هذا الإجراء لما له من انعكاسات على مستقبل العلاقات بين البلدين".

وتأسف بيان المكتب السياسي على احتجاز المهدي في مطار القاهرة لعشر ساعات وأشار الى أن التصرف " غريب علي تقاليد وثوابت الدولة المصرية كملاذ آمن ..ومسيء لزعيم في قامة الإمام الصادق وهو صاحب شرعية ومكانة مرموقة وسط شعبه وله مكانة عالمية ".

وأشار البيان الى أن مسلك السلطات المصرية تجاه زعيم الحزب كان "مفاجئاً وصادماً وكارثياً" وجد الاستنكار من كل القوي السياسية والمجتمعة في السودان والإقليم.

وشدد المكتب السياسي على إن المكان الطبيعي لرئيس الحزب هو بين شعبه وجماهيره ومحبيه وأنه "سيعود مرفوع الرأس حال الفراغ من مهامه الخارجية".

وفي مطلع فبراير 2018 غادر المهدي الخرطوم إلى أديس أبابا للمشاركة في مشاورات مع الوساطة الأفريقية بقيادة ثامبيو أمبيكي، وبعد انتهائها توجه للقاهرة حيث اختارها للمرة الثانية منفىً اختياريا له.

والمح حزب الأمة في بيانه الى تورط حكومة الخرطوم في قرار السلطات المصرية قائلا " نظام الانقاذ الذي عرف بملاحقة المعارضين والتضييق عليهم بمختلف الأساليب ليس بعيداً عن ترتيبات مطار القاهرة".

وفي يناير 2017 عاد زعيم حزب الأمة القومي للسودان بعد غياب استمر ثلاثين شهرا أمضاها في العاصمة المصرية القاهرة، التي اتخذها، حينها أيضا، منفى اختياريا منذ أغسطس 2014 بعدما اعتقلته السلطات لنحو شهر في مايو من العام ذاته بسبب اتهامه لقوات الدعم السريع بارتكاب تجاوزات ضد مدنيين في مناطق النزاعات.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

"احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص 2018-09-19 17:31:47 هل أطلق عليها الإسلاميون رصاص الرحمة؟ "احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص كتب: الجميل الفاضل • أنحسرت ظلال شجرة "الإنقاذ" بشكل متدرج عن معظم الأحزاب التي إنشقّ فرعها الرئيس "الإصلاح و التجديد" عن حزبها الأم (...)

هل سقط النِّظام ؟ 2018-09-16 23:05:12 كتبت : سلمى التجاني الهزَّة التي أصابت النِّظام طيلة أيام التشكيل الوزاري في الأيام الفائتة، أَظهَرت وعكست صورة حقيقية لما آل إليه من تآكل داخليّ، وفقدان ثقة بين قادته، وهشاشة حلفائه. فمشروع أسلمة الدولة والمجتمع الذي (...)

سؤال الشباب .. ( ٧ ) 2018-09-16 23:02:20 كتب : محمد عنيق للتدليل علي ما ذكرناه بان وسائلنا ومناهجنا في العمل العام كانت خاطئة نكتفي هنا بواحدة من المنظمات التي قامت في الخارج ( المنظمة السودانية لمناهضة التعذيب ) ، وذلك بإيراد مختصر لما كتبته في فترة سابقة عن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.