الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 29 كانون الثاني (يناير) 2018

المهدي يطلب تأجيل لقاء أديس التشاوري ويرتب للقاء وسطاء دوليين

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 29 يناير 2018 ـ طلب رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي من الوساطة الأفريقية تأجيل لقاء تشاوري كان يفترض عقده بالعاصمة الإثيوبية خلال أيام، وأعلن اعتزامه التوجه الى هناك بغرض الاجتماع الى وسطاء دوليين وابلاغهم بالتطورات في البلاد.

JPEG - 62.5 كيلوبايت
الصادق المهدي في مؤتمر صحفي بالخرطوم.. 18 مايو 2017

ووجهت آلية الوساطة بزعامة ثابو أمبيكي الدعوة للمهدي للمشاركة في اجتماع بأديس يومي الرابع والخامس من فبراير المقبل، لبحث الموقف في (خارطة الطريق) الموقعة مع قوى (نداء السودان) في مارس 2016.

وتترافق هذه المشاورات مع استئناف للمفاوضات بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان بزعامة عبد العزيز الحلو بغرض توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار.

وقال المهدي في تصريح صحفي الإثنين، إنه بالفعل تلقى من الآلية رفيعة المستوى دعوة للقاء تشاري مطلع فبراير القادم.

وأضاف: "فهمتُ من نصها أنها دعوة لحزب الأمة القومي وأن دعوة مماثلة وصلت للآخرين في قوى نداء السودان، واستجبتُ للدعوة بنية تنوير الآلية بالمستجدات الكارثية في السودان".

وأوضح المهدي أنه أجرى مشاورات مع الحلفاء في القوى الأخرى المعنية وتم الاتفاق على المطالبة بتأجيل اللقاء، نسبة للارتباك الذي صاحب توجيه الدعوة وتأخر وصولها إليهم.

كما عزا مطالبته بإرجاء اللقاء الى "الأوضاع الحالية في السودان من قمع للحريات وتوسع في الاعتقالات التعسفية بما يتناقض مع أية مطلوبات متفق عليها لاستئناف أي نوع من المشاورات".

غير أن زعيم حزب الأمة قال إنه أفاد الوساطة بعزمه الذهاب الى أديس للقاء المسؤولين في الاتحاد الأفريقي وفي المجتمع الدولي الموجودين بأديس أبابا لتنويرهم بالوضع في السودان.

وأشار الى أنه عازم على مطالبتهم بمساندة حقوق الشعب السوداني في التعبير السلمي عن رؤاه ومطالبه.

وتشكو قوى المعارضة السودانية من قمع السلطات الأمنية لاحتجاجات سلمية خرجت خلال الأسبوعين الماضيين بسبب تردي الحالة الاقتصادية وارتفاع الأسعار.

وعلى إثر هذه الاحتجاجات نفذت القوى الأمنية حملة اعتقالات شرسة طالت زعامات المعارضة في حزبي المؤتمر السوداني والحزب الشيوعي، علاوة على توقيف الكوادر النشطة في المعارضة والتنظيمات المدنية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في السودان ام في جنيف ؟ 2018-10-15 15:52:40 بقلم : محمد عتيق الصديق ‏والصحفي الكبير الاستاذ محمد لطيف ، صاحب التحليل السياسي الرشيق والمقروء ، كان نجم التغطية الصحفية التحليلية لاجتماعات الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان التابع ‏للأمم المتحدة (جنيف سبتمبر ‏٢٠١٨) ‏عبر (...)

النُّخبة السُّودانية وما تبقَّى من رحيق 2018-10-14 14:46:18 بقلم :عمر الدقير يُنْسَب للمسيح عليه السلام أنه شبّهَ النخبة في أي مجتمع بالملح، لأن الملح إذا فسد ربّما تعذّر وجود ما يمكن أن يُحْفَظ به أي شيء ويصان به من التعفن والخراب .. وسواء صحّت نسبة ذلك التشبيه للسيد المسيح أم (...)

"الخواجة عبدالقادر" بين ألف النداء وياء المد 2018-10-14 14:46:02 بقلم:الجميل الفاضل قبل نحو ست سنوات تقريباً، رفعت الدراما المصرية، ذِكر المهندس النمساوي الأصل، المصري الجنسية، السوداني الروح والقبر والهوية، "جوليوس فاجوجون" أو"الخواجة عبدالقادر" الذي عاش لأكثر من ثلاث عقود بين (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.