الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 28 آب (أغسطس) 2019

الهدوء يعود الى بورتسودان ووصول تعزيزات عسكرية من (الدعم السريع)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم ٢٨ أغسطس ٢٠١٩ - شهدت مدينة بورتسودان اليوم الأربعاء هدوءا في الأوضاع الأمنية بعد تجدد الاشتباكات مساء الثلاثاء في بعض الأحياء السكنية لقبيلتي "البني عامر والنوبة".

JPEG - 43.8 كيلوبايت
أفراد من قوات الدعم السريع في مدينة الفاشر (سودان تربيون) - ارشيف

وأرسلت السلطات بالمركز تعزيزات عسكرية إضافية من قوات "الدعم السريع" إلى المدينة الواقعة شرق السودان للسيطرة على الأحداث التي تشهدها.

وشهدت المدينة على مدى أيام قتالا بين اثنين من المكونات الاجتماعية للمدينة استمرت من الخميس حتى مساء السبت، استخدمت خلالها الأسلحة النارية والبيضاء.

وتسببت الأحداث في الاطاحة بحاكم البحر الأحمر، اللواء ركن عصام عبد الفراج، ومدير جهاز المخابرات على يد المجلس السيادي يوم الأحد بعد تفاقم الأزمة وفشلهما في احتواء أحداثها.

وأفاد شهود عيان "سودان تربيون" إن نهار اليوم الأربعاء شهد هدوء في الأوضاع الأمنية، بعد ليلة حاشدة بالتوتر والحذر عايشتها المدينة نتيجة لتجدد المناوشات بين الطرفين مساء الثلاثاء.

وأكد شهود العيان أن عمليات حرق لمنازل - خالية من السكان - طالت مساء الثلاثاء عدد من المساكن في أحياء" الرياض ودار النعيم وحي المطار".

من جهة أخرى أكدت مصادر وصول تعزيزات عسكرية الي المدينة قوامها قوات من الدعم السريع تمهيدا لنشرها في مناطق الاشتباكات لاحتواء الأحداث وبسط الأمن.

وأعلنت لجنة أطباء السودان المركزية، الإثنين الماضي، أن أحداث بورتسودان خلفت 37 قتيلاً وعشرات الإصابات، وفقا لتقرير مفصل عن عدد الإصابات ونوعية وأعمار الضحايا.

وقال التقرير إن مستشفى الحوادث ببورتسودان استقبل 126 إصابة تراوحت بين طفيفة ومتوسطة، وتم تحويل الإصابات الحرجة التي تحتاج لتدخل جراحي إلى مستشفى عثمان دقنة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الترابي والجيش: من دبر الانقلاب 2019-11-12 08:08:26 مقاربة بين المحاكمة والتاريخ بقلم : عبدالحميد أحمد نحو منتصف العام 1989 فرغت سكرتاريا الحزب الشيوعي السوداني من صياغة مسودة تقييم 19 يوليو وانتهت إلى الأعتراف بأن: "19 يوليو انقلاب عسكري، نظمته وبادرت بتنفيذه مجموعة من (...)

الثورة بين الجزع والغفلة 2019-11-10 20:00:01 بقلم : محمد عتيق الثورة تختتم عامها الأول ، وحكومتها في ختام شهرها الثالث .. هذا العمر - ولأن المهام والواجبات جسيمة - يفرض علينا المراجعة وتسمية الأخطاء والسلبيات باسمائها .. وفي ذلك أمامنا : ١/ عدو واضح من فئات مختلفة (...)

تجديدها ليس"روتينياً"، ودبلوماسية "الانتظار" ليست حلاً 2019-11-10 16:54:15 عن الحاجة ل"طوارئ" سودانية لمقاربة "الطوارئ" الأمريكية بقلم: خالد التيجاني النور (1) وضع بالغ التعقيد على صعيد العلاقات الخارجبة يتعيّن على الحكومة المدنية الانتقالية برئاسة الدكتور عبد الله حمدوك أن تواجهه في خضم (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.