الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 24 تموز (يوليو) 2019

انشقاق يطال حركة (الاصلاح الآن) بزعامة غازي صلاح الدين

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 24 يوليو 2019 ــ أعلنت قيادات بحركة (الاصلاح الآن) في السودان انسلاخها وانحيازها للثورة الشعبية وتأييدها لوثيقة اعلان الحرية والتغيير المطالبة بمدنية الدولة.

JPEG - 39.5 كيلوبايت
د.غازي صلاح الدين رئيس حركة (الإصلاح الآن) وتحالف قوى المستقبل

ويتزعم الحركة القيادي الإسلامي المعروف غازي صلاح الدين حيث كان في وقت سابق أحد مساعدي الرئيس المعزول عمر البشير، لكنه آثر مفاصلته ومغادرة حزب المؤتمر الوطني بعد اطلاقه دعوات لإصلاح الحزب دون جدوى.

وأطلقت المجموعة على نفسها "التيار الثوري بحركة الاصلاح الآن"، حسب بيان وقع عليه سبعة عشر من القيادات بالحركة، على رأسهم عضو المكتب السياسي ورئيس الدائرة السياسية، خالد نوري.

وقال البيان الذي تلقته "سودان تربيون" الأربعاء إن الحركة تشكلت في أعقاب هبة سبتمبر 2013 ضد النظام السابق، حيث أعلنت انحيازها لخيارات الشعب السوداني الساعي الى التغيير والتحول الديموقراطي وإصلاح الحياة السياسية.

واتهم البيان قيادة الحركة بالتخلي عن أهدافها والمهادنة مع النظام مما أدى إلى إفراز تيار ثوري داخل الحركة يسعى الى تحقيق أهدافه بمواجهته للنظام وكان عرضة للاعتقالات أكثر من مرة قبل اندلاع ثورة ديسمبر 2018.

وأكد أن التيار الثوري حاول مراراً انضمام الحركة لقوى الحرية والتغيير والتوقيع على الوثيقة إلا أن القيادة ظلت ترفض حتى إسقاط النظام في 11 أبريل.

وأضاف "عندها تباينت الرؤى بيننا كتيار ثوري انحاز إلى الثورة وبين من آثر البقاء في جبهات أيدلوجية تدور في فلك النظام البائد مما يخالف ميثاق الحركة وأهدافها التي قامت من أجلها حيث تعطلت كل مؤسسات الحركة وذابت الحركة في جبهات كل مكوناتها من داعمي النظام البائد ومن يتبعون الأيدولوجيات".

وأكد البيان على المطالبة بالقصاص وفق العدالة القانونية من قتلة الشهداء منذ 30 يونيو1989 وحتى آخر شهيد، بجانب المطالبة بمحاكمات لكل من فسد وأفسد الحياة السياسية والاقتصادية والمدنية وانتهك حقوق المواطن الدستورية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

سماجة الشر، احتجاب البصيرة.. في تذكّر مساعد البشير 2019-10-17 15:14:11 بقلم : عبدالحميد أحمد حملت صحف الخرطوم الصادرة بالأمس مفارقةً باعثةً على السخرية إذ ترافق على صفحاتها خبران أولهما هو "عزم النيابة العامة على أن تحسم ملفات قضائية عالقة في مواجهة أقطاب النظام الساقط أبرزها تقويض النظام (...)

ثم ماذا عن مؤتمر السلام الشامل في السودان 2019-10-16 11:43:15 الشفيع خضر سعيد تنطلق اليوم في مدينة جوبا، عاصمة جمهورية جنوب السودان، الجولة الأولى من مفاوضات البحث عن السلام بين حكومة السودان والحركات المسلحة، تصاحبها بعض المفارقات والأسئلة التي تفرض نفسها عليها. أولى هذه المفارقات، (...)

أخواني الشهداء: العيون السود في البطانة كتار 2019-10-14 05:41:16 مجدي الجزولي انهضوا لبوا يا شبابنا هموا شهيدنا الطاهر ضحى بدموا أخواني الشهداء الزايد شوقهم مناى يا الله أسير في طريقهم أصبر قلبي وراجي لحوقهم هنالك في الجنة أبقى رفيقهم.. من أخسر ما خاض فيه المرحوم حسن الترابي بعد (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.