الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 17 تموز (يوليو) 2016

انقسام المعارضة بالداخل حيال المشاركة في اجتماع (نداء السودان) بباريس

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 17 يوليو 2016 ـ انقسمت المعارضة السودانية بالداخل حيال المشاركة في اجتماع "نداء السودان" بباريس، 18 إلى 23 يوليو لبحث الموقف من خارطة الطريق، وبينما أكد الحزب الشيوعي عدم المشاركة، أعلن رئيسا المؤتمر السوداني وقوى الإجماع الوطني حضور الاجتماع.

JPEG - 22.5 كيلوبايت
قادة قوى "نداء السودان" يوقعون على قرار هيكلة الكيان والبيان الختامي لاجتماع باريس ـ الجمعة 22 أبريل 2016 (سودان تربيون)

وأكدت سكرتارية اللجنة المركزية للحزب الشيوعي عدم مشاركة الحزب في اجتماع "نداء السودان"، وقالت في بيان تلقت (سودان تربيون) نسخة منه، "شاركنا قوى الإجماع في اجتماعها المنعقد بخصوص حضور اجتماع نداء السودان بباريس، وللأسف لم تتوصل لقرار المشاركة في الاجتماع".

وأضاف "عليه نحن في ظل عدم التوصل لقرار رغم رأينا بالمشاركة في الاجتماع، إلا أننا لن نشارك حفاظاً على قوى الإجماع الوطني".

وغادر رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر يوسف الدقير الخرطوم الأحد إلى باريس، للانضمام الى اجتماعات قوى "نداء السودان"، التي ستبحث خارطة الطريق وهيكل التنظيم بجانب تكوين اللجان القيادية.

وقال بيان صادر عن المؤتمر السوداني تلقت "سودان تربيون" نسخة منه، "إن قوى الإجماع لم تصل لقرار بالمشاركة بوفد موحد أو المقاطعة، وأن الحزب يرى ضرورة مشاركته لنداء السودان في إجتماع باريس لدفع عجلة تطوير العمل المعارض إلى الأمام، والتأكيد بأن الطريق لإسقاط النظام يمر عبر بوابة تطوير وحدة المعارضة بأطيافها المتعددة".

واكد الحزب الشيوعي رفضه لأي اتجاه يضمن أو يساهم للنظام في الحفاظ على مكتسباته بإعادة إنتاجه. ودعا الاطراف كافة لرص الصفوف في سبيل إسقاط وتصفية وتفكيك النظام.

وناشد بقية أطراف (نداء السودان) بمعالجة كل الاخطاء الإجرائية التي صاحبت الاجتماعات السابقة، والتي حالت دون المشاركة في الاجتماع كالتحضير الجيد للاجتماعات قبل وقت كافٍ، والتشاور في وضع جدول الأعمال.

ودعا قوى الإجماع الوطني لتفعيل طريق الانتفاضة والتمسك بالمواثيق الموصلة إليها والتي تراضى عليها الآخرون.

وينتظر مشاركة فاروق أبو عيسى رئيس قوى الإجماع الوطني في اجتماع باريس، ومالك عقار رئيس الحركة الشعبية، والصادق المهدي زعيم حزب الأمة القومي، وجبريل إبراهيم رئيس حركة العدل والمساواة، ومني أركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان.

ويعد هذا الاجتماع الثاني من نوعه الذي يثير خلافا بين قوى الإجماع الوطني حول المشاركة فيه، خاصة وأن جزءا منه قوى التحالف يعارض التفاوض مع الخرطوم ويرى أن لا علاقة له بملف التفاوض تحت إشراف الآلية الأفريقية الرفيعة.

وينعقد الاجتماع الثاني لنداء السودان بغياب قوى الاجماع الوطني، لبحث الموقف من خارطة الطريق المطروحة من الوساطة الأفريقية والتي سبق ان وقعت عليها الحكومة وترفضها المعارضة، وتبدي ملاحظات حولها.

ويمارس المجتمع الدولي ضغوطا كثيفة لحمل الأطراف المعارضة السودانية للتوقيع على خارطة الطريق، وقال دونالد بوث المبعوث الأميركي للسودان عقب لقائه مسؤولين سودانيين بالخرطوم الشهر الماضي، إن المعارضة ستوقع على خارطة الطريق.

وأكد الصادق المهدي رئيس حزب الامة أن الحوار خيار وطني ودولي، ورجح في خطبة عيد الفطر، توقيع المعارضة على خارطة الطريق بأديس أبابا.

وأبدى حزب الأمة القومي أملا في أن تكتمل الترتيبات التنظيمية والإدارية لنداء السودان في اجتماع باريس الحالي لتوسيع وتطوير وتفعيل آلياته لتحقيق أهداف المرحلة.

وقال في بيان لمكتبه السياسي تلقت (سودان تربيون) نسخته، الأحد،أن الحزب وحلفائه بالحوار متمسكون بالحوار كأحد الخيارات استجابة للمبادرات الإقليمية والدولية.

وأستدرك بالقول " ولأن نظام الانقاذ ما عهد عنه التزاما بل دوما يفتقد الصدق والوفاء بالعهود تشبثا بالسلطة عنادا وانفرادها يبقي خيار الانتفاضة حاضرا في إرادة شعبنا وقواه الحية ".

وفي سياق آخر دعا البيان أطراف الصراع في دولة جنوب السودان لضبط النفس واستدامة وقف اطلاق النار والجلوس لطاولة المفاوضات لحسم الخلاف.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م 2018-06-17 22:28:54 محمد الطيب عابدين المحامي ( ١ ) مقدمة أُعِدْ مشروع قانون الإنتخابات لسنة ٢٠١٨م ( *الجديد* ) من قِبل وزارة العدل و أقيمت حوله ورش على عجل ثم دُفِع به إلى مجلس الوزراء في جلسة كان جندها الرئيس و الوحيد هو هذا القانون في (...)

الرقم الوطني لمرتضى الغالي 2018-06-15 02:50:18 مصطفى عبد العزيز البطل أعرف الصحافي المخضرم مرتضى الغالي وأحسبه في زمرة أصدقائي برغم تطاول عهدي به. كنت أقرأ كتاباته في صحيفة (الأيام) وانا طالب في السنة الأولى من المرحلة الجامعية، وتابعت مسيرته الصحافية عبر العقود (...)

تعذيب المناهضة 2018-06-11 20:34:14 كتبت : سلمى التجاني (1) يوم الاثنين قبل الماضي، أعلنت وزيرة الدولة بوزارة العدل نعمات الحويرص، أمام لجنة التشريع والعدل وحقوق الإنسان بالبرلمان، أن وزارتها رفعت توصية لمجلس الوزراء للمصادقة على اتفاقية مناهضة التعذيب. (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.