الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 30 أيار (مايو) 2016

بائعات الشاي في الخرطوم يتقين (الكشات) بكوبين للسلطات

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 30 مايو 2016 ـ ظفرت بائعات الشاي في منطقة الخرطوم بحري خلال لقاء نادر مع معتمد المحلية، بتراخيص مجانية لعملهن وبحماية من حملات الشرطة "الكشات"، فضلا عن إنشاء مظلات ثابتة نظير قيمة كوبين من الشاي يوميا لسداد اقساط تكاليفها.

JPEG - 24.8 كيلوبايت
بائعات الشاي في لقائهن بمعتمد الخرطوم بحري ـ الأحد 29 مايو 2016 (سودان تربيون)

ونصبت المحلية خيمة ضخمة أمام مسجد بحري العتيق يوم الأحد وامتلأت تماماً بالعشرات من بائعات الشاي، وجلس على المنصة المعتمد صاحب الدعوة اللواء حسن محمد حسن إدريس وبعض مسؤولي المحلية.

وعندما طلب منهم الحديث، تقدمت سيدة في العقد الخامس للحديث نيابة عن رفيقاتها تدعى "فتحية"، بدأت بالحديث عن معاناتهن مع (الكشات) وما يتعرضن له من عنف وتحطيم لمعدات عملهن، وطالبت بتنظيم العمل لهن بمواقع ثابتة، وتمديد عملهن خلال شهر رمضان حتى الواحدة والنصف صباحا.

وتعتمد العاصمة السودانية الخرطوم بشكل أساسي على (بائعات الشاي) في الاسواق والأماكن العامة لإنعدام المقاهي.

ورد المعتمد على مطالب بائعات الشاي، بتنفيذها فوراً وقال "هذا برلمان ستات الشاي وما ستقولوه سأنفذه"، فعلت هتافات السيدات الموجودات بالخيمة استحساناً لحديثه، واعلن توفير تراخيص مجانية لبائعات الشاي مع تحصيل قيمة كوبين من الشاي، تساوي (4) جنيهات كرسوم يومياً لتحسين بيئة العمل لهن بتوفير طاولات ومقاعد وشمسيات، على أن يتم تحصيل المبلغ من البائعات أنفسهم بتحديد كل مجموعة واحدة تتحصل المبلغ.

وكرمت وزارة الخارجية الأميركية قبل فترة بائعة الشاي السودانية عوضية كوكو ضمن أشجع 10 نساء في العالم، وتسلمت جائزتها بواشنطن.

عوضية أسست الإتحاد التعاوني المتعدد الأغراض من أجل حماية البائعات من حملات المحلية بجانب مساعدتها لعدد 268 مواطناً ومواطنة من بينهم 59 مواطناً ساعدت في تمليكهم (ركشات) بعد أن قامت بتقديم ضمانات لهم مما أدى الى دخولها السجن 4 سنوات بسبب ذلك.

وأمر معتمد الخرطوم بحري، عقب الاجتماع الموسع بوقف كل أشكال الحملات ضد بائعات الشاي في محليته اللائي يبلغ عددهن حوالي 5 ألاف امرأة، وتعهد بإنشاء مظلات ثابتة لهن نظير كوبين من الشاي يوميا لسداد أقساط تكاليف كل مظلة.

JPEG - 16.8 كيلوبايت
معتمد محلية الخرطوم بحري يخاطب بائعات الشاي ـ الأحد 29 مايو 2016 (سودان تربيون)

ووعد المعتمد خلال لقائه المئات من بائعات الشاي بمقر المحلية، بإيقاف حملات المحلية ضد بائعات الشاي بمنطقة الخرطوم بحري.

وأفاد بأن المحلية بصدد إنشاء مظلات ثابتة على مسافات متباعدة لبائعات الشاي وتوفير 12 مقعدا لكل بائعة، على أن تقسط تكلفة كل مظلة ومقاعدها مقابل قيمة كوبين من الشاي يوميا.

وقال مخاطبا بائعات الشاي "لا نريد تحصيل الرسوم وفرض الغرامات ولا نريد تنفيذ حملات وكشات بل نريد مساعدتكن على كسب العيش وحفظ النظام في ذات الوقت".

وطالب المعتمد بائعات الشاي بعدم العمل قرب أرصفة الطرق الرئيسية لضمان انسياب حركة السير، وزاد "سأساعد بائعات الشاي على كسب المال وسأوجه بعدم تنفيذ حملات بحق النساء اللائي يلتزمن بالعمل في المظلات.. لكن هذا لن ينطبق على من يعملن على أرصفة الحافلات ويعرقلن مرور الحافلات والركاب".

ووجه سلطات النظام العام في محليته بإعادة الأواني ومعينات العمل التي صودرت من بائعات الشاي الفترة الماضية فورا، وأكد أنه سينشئ مكتبا في المحلية لمتابعة قضايا بائعات الشاي.

وأصبحت بائعات الشاي يشكلن ظاهرة في المدن السودانية منذ تسعينيات القرن الماضي، وفي عام 1989، أسست جمعية تعاونية لبائعات الطعام والشاي، وفي 2013، نظمت جمعية تعاونية نسائية متعددة الأغراض لولاية الخرطوم.

وناهضت النساء اللائي يمتهن بيع الشاي والأطعمة، الظلم الذي تعرضن له من السلطات السودانية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إضاءات عابرة حول العلاقة بين فيديل كاسترو والحركة الشعبية 2016-12-05 22:04:04 المحاربون القدامي لا يموتون ياسر عرمان أما أن تحب فيديل كاسترو أو تكرهه، في الغالب لا حياد حينما يتعلق الأمر بفيديل كاسترو، في حياته أو عند مماته، يقف الناس منه على ضفتي نهر، ولكن النهر يمضي، أما عن نفسي فإني من المحبين (...)

من موج القاع إلى السونامي.. دروس يوم العصيان 2016-12-03 13:09:31 د. غازي صلاح الدين العتباني إنه لخطأ كبير أن يهوّن حراس المِحْراب من خطر العصيان الذي جرى في مدينتهم بمسمع منهم ومرآى دون أن يقدروا على منعه. يومها صاروا كعامة القوم ينتظرون النتائج لا يصنعونها. القوانين الآن تغيرت. في (...)

في ذكرى الاستقلال دخول أمريكا في المسألة السودانية:1951-1953 (4) 2016-12-03 12:35:36 دكتور فيصل عبدالرحمن على طه ftaha39@gmail.com بريطانيا تطرح صيغة جديدة بشأن السودان بعد إقالة حكومة الوفد في 27 يناير 1952، كُلف علي ماهر بتشكيل الحكومة ولكنه استقال في أول مارس 1952 وخلفه أحمد نجيب الهلالي. وقد تبين من (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2016 SudanTribune - All rights reserved.