الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 11 نيسان (أبريل) 2016

بدء الإقتراع على إستفتاء دارفور لتحديد الوضع الإداري للإقليم

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 11 أبريل 2016 ـ بدأ الناخبون، صباح الإثنين، الإقتراع لاستفتاء دارفور الذي يستمر على مدى ثلاثة أيام يحدد المستفتون خلالها الوضع الإداري لدارفور، إما بالإبقاء على نظام الولايات الحالي أو اختيار نظام الإقليم بحسب اتفاقية الدوحة للسلام يوليو 2011.

JPEG - 18.3 كيلوبايت
والي شمال دارفور عبد الواحد يوسف يتأهب للإدلاء بصوته في الاستفتاء الإداري ـ الفاشر الإثنين 11 أبريل 2016 (سودان تربيون)

وخلال أيام الإثنين والثلاثاء والأربعاء سيتوجه 3583105 أشخاص من جملة 4588300 شخص مؤهل للتصويت في محليات الإقليم الـ 65 على مساحة 500 ألف كلم مربع، حيث اعتمدت المفوضية "القطية" رمزا للإقتراع باعتباره معروفا للدارفوريين، على أن يرمز لخيار الإقليم بـ "قطية" واحدة، ولخيار الولايات بخمس "قطيات".

وقال نائب رئيس مفوضية الاستفتاء عبد العزيز السماني، إن المفوضية اعتمدت حوالى 93 منظمة وطنية، إلى جانب 16 منظمة دولية لمراقبة العملية.

وقال رئيس السلطة الإقليمية لدارفور التجاني سيسي، إن الترتيبات الإدارية التي اتخذت من قبل حكومات الولايات الخمس ولجان أمنها كفيلة بإنجاح الاستفتاء.

وأضاف سيسي في تصريحات من مدينة الفاشر بولاية شمال دارفور، أن مفوضية الاستفتاء واللجان العليا بالولايات بذلت جهوداً مقدرة لتسجيل الناخبين الذين تجاوز عددهم ثلاثة ملايين ونصف المليون ناخب، منبهاً إلى ضرورة تسهيل وصول ذلك العدد إلى صناديق الاقتراع.

من جانبه أكد رئيس مفوضية الاستفتاء عمر علي جماع، أن المفوضية لم تتلقى شكاوى بوجود أي مشكلة أو قضية أمنية بفضل السياسات والخطط الوقائية التي وضعتها الشرطة.

وأعلنت المجموعة الوطنية لمنظمات المجتمع المدني بالسودان عن مشاركتها بنحو 2500 مراقب محلي في استفتاء دارفور الإداري، وأكدت حرصها على تنسيق الأدوار التكاملية والدعم اللوجستي في الولايات كافة.

وأكد رئيس لجنة الاستفتاء الإداري بولاية جنوب دارفور صديق النور بدء الاقتراع صباح الإثنين في 406 مراكز تشرف عليها 972 لجنة اقتراع بجميع محليات الولاية.

وأضاف النور لوكالة السودان للانباء أن عدد المسجلين الذين يحق لهم الاقتراع بالولاية يبلغ 1011198 ناخبا.

وفي الجنينة أفاد والي غرب دارفور خليل عبد الله أن المعلومات الواردة من المحليات تؤكد سير عمليات الاقتراع بلا عوائق، وتوقع أن يدلي 50% من ناخبي الولاية بأصواتهم في اليوم الأول في 66 مركزا بالجنينة من جملة 204 مراكز بالولاية.

وأشار رئيس لجنة الاستفتاء الإداري بولاية شمال دارفور فضل الله أحمد جمعة انطلاق عملية الاقتراع في 500 مركز تشرف عليها 680 لجنة اقتراع بجميع محليات الولاية الثمانية عشر.

وأوضح جمعة أن عدد المسجلين الذين يحق لهم الاقتراع بالولاية يبلغ 1000032 ناخبا، وقال إن التقارير الواردة من جميع المراكز خلال الفترة الصباحية تشير إلى إنسياب الاقتراع في سلاسة.

وفي ولاية وسط دارفور بدأ الناخبون الإدلاء بأصواتهم، وقال رئيس اللجنة العليا للاستفتاء بالولاية حيدر الشيخ الهندي إن بطاقات الاقتراع وكل المواد اللوجستية وصلت إلى المراكز في وقت مبكر وليس هناك صعوبات تواجه الناخبين في ممارسة حقهم الدستوري.

في ذات السياق قال عضو اللجنة العليا للاستفتاء ومنسق المنظمات والمراقبة بشرق دارفور يوسف الحبيب، إن مراكز الولاية البالغ عددها 153 مركزا بدأت في استقبال المقترعين بحضور المراقبين الدوليين والوطنيين.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الرائد لا يكذب أهله 2018-05-21 17:14:52 الإمام الصادق المهدي 16/5/2018م أمتنا العربية والأمة الإسلامية والعالم، عوالم تمر بمرحلة خطيرة يعتبرها بعض الناس غلياناً منذراً بحرب كونية لا تبقى ولا تذر. وأسوأ ما في الأمر قصور التشخيص لهذه الحالات، بالتالي تهافت (...)

ياسر عرمان وغصن الزيتون (١-٣) 2018-05-21 01:12:39 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) يستحق الحبيب ياسر عرمان ان نقول له: حمد الله على السلامة وألف مبروك، فكون أن هذا الحبيب وصل متأخرا لا يمثل اشكالية ذات وزن، فقد قيل: أن تأتي متأخرا خيرٌ من ألا تأتي. (...)

الإنتقـال السلـس من الكـفاح المسلـح الى السلمى 2018-05-19 16:40:20 ياسر عرمان يبقى الكفاح المسلح مهما طال وقته مرحلة مؤقتة وآلية ذات هدف ووقت معلوم تابعة للمنظمة السياسية المعنية، فحتى الحركات التى وصلت الى السلطة عن طريقه تحولت أجنحتها العسكرية الى جيوش نظامية، وإن احتفظت بطبيعتها (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.