الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 29 آذار (مارس) 2018

برنامج أممي: المساعدات الأوروبية أنقذت أرواح الآلاف بالسودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 29 مارس 2018 ـ قال برنامج الأغذية العالمي، في السودان، إن المساعدات التي دفع بها الاتحاد الأوروبي مكنته من مواجهة تحديات جسيمة خلال العام الماضي وإنقاذ أرواح الآلاف في هذا البلد.

JPEG - 24.8 كيلوبايت
يعتمد عشرات الآلاف من السودانيين على المنظمات في الغذاء

وأبدى البرنامج الأممي امتنانه للحصول على "دعم سخي" من مكتب المفوضية الأوروبية للمساعدات الإنسانية والحماية المدنية (إيكو) العام الماضي ما ساعده على التصدي للتحديات حيث يؤدي النزوح والجفاف إلى زيادة معدلات إنعدام الأمن الغذائي لأكثر من ثلاثة ملايين شخص.

وقال بيان لبرنامج الغذاء تلقته (سودان تربيون) الخميس إن المساهمة البالغة 6.5 مليون يورو هدفت إلى مساعدة اللاجئين الفارين من النزاع في جنوب السودان.

وأضاف "بفضل دعم الاتحاد الأوروبي، وصل برنامج الأغذية العالمي إلى حوالي 34,000 لاجئ بالمساعدات الغذائية وقدم لأكثر من 51,000 طفل الدعم الغذائي للعلاج والوقاية من سوء التغذية. تم توزيع ما يقرب من 500 طن متري من الأغذية التكميلية الجاهزة للتناول".

وأشار الى استخدام مساهمة إضافية بقيمة 1.6 مليون يورو للوصول إلى أكثر من 1.2 مليون شخص من المستضعفين من خلال التحويلات النقدية أو المساعدات الغذائية العامة في تسع ولايات بالسودان.

ويعد لاتحاد الأوروبي أكبر الجهات المانحة لبرنامج الأغذية في السودان، حيث ساهم بأكثر من 114 مليون يورو في دعم المساعدات الإنسانية لعمليات البرنامج في البلاد منذ عام 2012.

ومكنت هذه المساهمات البرنامج من تلبية الاحتياجات الغذائية للفئات الأشد احتياجاً في السودان، ولا سيما تلك المتضررة من الصراعات والكوارث الطبيعية.

وقال ماثيو هولينجوورث، الممثل والمدير القطري للبرنامج في السودان: "نحن ممتنون للاتحاد الأوروبي لإسهاماته السخية التي ساعدتنا على توفير المساعدات التي نحتاج إليها بشدة لدعم من يعانون انعدام الأمن الغذائي في البلاد."

وأضاف: "الاتحاد الأوروبي من المانحين الرئيسيين الذين يقفون دوماً بجانب أولئك الذين يحتاجون إلى المساعدة الضرورية."

وتظل عملية برنامج الأغذية العالمي في السودان واحدة من أكثر عمليات البرنامج تعقيداً، حيث تتكرر الصراعات ونزوح السكان وأزمات سوء التغذية والجوع.

ويقدم البرنامج مساعدات غذائية إلى المستضعفين في دارفور وغيرها من الجماعات التي تعاني انعدام الأمن الغذائي في الشرق والمناطق الحدودية إلى الجنوب.

وفي عام 2017، وصل برنامج الأغذية العالمي إلى 3.6 مليون شخص من المستضعفين في السودان من خلال مجموعة من الأنشطة تتضمن المساعدات الغذائية الطارئة والتحويلات النقدية، والدعم التغذوى وأنشطة بناء القدرة على الصمود لدعم المجتمعات المحلية حتى تصبح مستقلة.

ويشمل ذلك النازحين داخلياً واللاجئين والسكان المتأثرين بالظاهرة المناخية النينو والمجتمعات المضيفة لهم.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

النُّخبة السُّودانية وما تبقَّى من رحيق 2018-10-14 14:46:18 بقلم :عمر الدقير يُنْسَب للمسيح عليه السلام أنه شبّهَ النخبة في أي مجتمع بالملح، لأن الملح إذا فسد ربّما تعذّر وجود ما يمكن أن يُحْفَظ به أي شيء ويصان به من التعفن والخراب .. وسواء صحّت نسبة ذلك التشبيه للسيد المسيح أم (...)

"الخواجة عبدالقادر" بين ألف النداء وياء المد 2018-10-14 14:46:02 بقلم:الجميل الفاضل قبل نحو ست سنوات تقريباً، رفعت الدراما المصرية، ذِكر المهندس النمساوي الأصل، المصري الجنسية، السوداني الروح والقبر والهوية، "جوليوس فاجوجون" أو"الخواجة عبدالقادر" الذي عاش لأكثر من ثلاث عقود بين (...)

هل جاء دور حميدتي؟ 2018-10-11 11:35:46 بقلم : سلمى التجاني من كان يصدِّق، بعد هالة البطولة التي أسبغها النظام على موسى هلال، أنه الآن يقبع في أحدى الزنازين، ولا يخرج منها إلا لحضور جلسات محاكمته العسكرية؟. يُستَبَاح موطنه وأهله، ويُؤتَى بهِ للعاصمة وهو يرزح (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.