الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 29 أيلول (سبتمبر) 2016

تدشين ثاني معبر بري بين السودان ومصر واحتجاجات في حلفا على افتتاحه

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 29 سبتمبر 2016 ـ افتتح السودان ومصر، يوم الخميس، معبر أرقين البري الرابط بين البلدين كثاني معبر بري بعد تدشين معبر "أشكيت ـ قسطل"، بينما تبقى معبر ساحلي على البحر الأحمر بين حدود البلدين يعيق الخلاف الحدودي حول مثلث حلايب افتتاحه.

JPEG - 15.1 كيلوبايت
احتجاجات في مدينة وادي حلفا على افتتاح معبر أرقين الحدودي بين السودان ومصر ـ 29 سبتمبر 2016

ويقع معبر أرقين على الضفة الغربية لنهر النيل ويبلغ طول الطريق 450 كلم وينتظر أن يكون معبرا إقليميا ودوليا. وكان البلدان قد افتتحا معبر "أشكيت ـ قسطل"، على الضفة الشرقية للنيل في أبريل 2015.

وبالتزامن مع افتتاح معبر أرقين شهدت مدينة وادي حلفا احتجاجات على افتتاح المعبر كمنافس لمعبر الواقع على الضفة الشرقية، خاصة بعد ان أنعش معبر "أشكيت ـ قسطل" المدينة بإنشاء الفنادق وخلق الوظائف.

وأشار المحتجون إلى أن السلطات نقضت اتفاقا سابقا بأن يخصص معبر أرقين لحركة البضائع وتظل حركة البصات السفرية قاصرة على المعبر الشرقي.

وأكدوا أن نقل الركاب عبر معبر أرقين يعني إعادة سيناريو ايقاف البواخر بين مينائي وادي حلفا والسد العالي منتصف تسعينيات القرن الماضي بسبب توترت العلاقات بين البلدين، ما أدى الى شل حركة الحياة في المدينة.

وينتظر الطريق الساحلي على البحر الأحمر حل النزاع الحدودي بين البلدين حول مثلث حلايب. ورهن القيادي فى حزب المؤتمر الوطني الحاكم بالسودان مصطفى عثمان إسماعيل في العام 2012، افتتاح هذا الطريق بتحديد نقطة المعبر بين الدولتين، قائلا إنه ما لم تحل القضية فإن الطريق سيظل مغلقاً.

ودشن معبر أرقين من الجانب السوداني وزيري الطرق والنقل والجسور، والتجارة ووالي الولاية الشمالية وعن الجانب المصري وزير النقل والتعاون الدولي ومساعد وزير الخارجية للشؤون السودانية، إلى جانب مدير منظمة الكوميسا من الجانبين.

وأكد وزير الطرق والنقل والجسور السوداني مكاوي محمد عوض لدى مخاطبته حفل تدشين الافتتاح التشغيلي للمعبر أن المعبر يعد رابطا بين البلدين وكل الدول العربية والأفريقية، مشيرا الى أن حكومة السودان بقيادة الرئيس عمر البشير قيام المعبر.

وتوقع وزير التجارة السوداني صلاح محمد الحسن أن يكون المعبر نافذة لتبادل السلع، وعده ـ بحسب وكالة السودان للأنباء ـ طريقا قاريا يربط كل الدول الأفريقية بالدول الأوروبية عبر السودان، مبينا أن منطقة أرقين ستزدهر بعد افتتاح المعبر وتشهد طفرة بعد إنشاء منطقة تجارية حرة.

من جانبه أكد وزير النقل المصري جلال مصطفى أن معبر أرقين الحدودي سيزيد من حركة التواصل ويدفع الحركة التجارية بين البلدين، وقال أثناء مخاطبته حفل تدشين العمل التشغيلي للمعبر أن السودان ومصر سيكونا رابطا اقتصاديا بين أفريقيا وأوروبا عبر المعبر.

واعتبر مساعد وزير الخارجية المصري للشؤون السودانية أحمد فاضل المعبر مرتكزا ونقلة مهمة لتطوير العلاقات بين البلدين مشيرا الى أن افتتاحه جاء متزامنا مع إنعقاد اللجنة العليا السودانية والمصرية في الرابع من أكتوبر المقبل بالقاهرة برئاسة رئيسي البلدين.

وقالت وزيرة التعاون المصري سحر نصر إن مصر والسودان سيقودان التجارة لكافة الدول الأفريقية بعد افتتاح معبر أرقين الحدودي المكمل لمعبر "أشكيت ـ قسطل".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

امريكا دنا وفاقها (3) 2017-01-22 05:44:42 بقلم : مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) في حوار مع صحيفة (اليوم التالي)، الاسبوع الماضي، جاء على لسان وزير الخارجية السابق الاستاذ على كرتي عبارة لافتة للنظر. قال هذا الحبيب يصف ردود افعال بعض الجهات (...)

أمريكا دنا وفاقها(2-3) 2017-01-19 14:43:50 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) مضت واشنطن قدما في خطتها باتجاه إصحاح العلاقات مع حكومة الخرطوم دون ان تأبه بضجيج العصيان المدني الذي تكالبت عليه وتعلقت بأهدابه تنظيمات المعارضة عند نهايات العام (...)

الكفاح المسلح والنضال المدني: هل يلتقيان؟ 2017-01-19 14:37:05 بقلم: د. الواثق كمير kameir@yahoo.com 1. أصدرت الحركة الشعبية-شمال بيانا، فى 17 يناير، عرضت فيه موقفها الرافض للمبادرة الأمريكية (التي اطلعت عليها كاملة) لنقل وتوزيع الإغاثة، والمطالبة بتضمين ستة شروط أخرى، بحسب خطاب (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.