الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 13 آب (أغسطس) 2017

ترتيبات للإعلان عن إنشاء لجنة (حوض النيل) قريبا

separation
increase
decrease
separation
separation

أديس أبابا 13 أغسطس - كشف المكتب الاقليمى الفنى لدول شرق النيل السبت عن إنشاء لجنة حوض النيل لتطبيق مطالب الانتفاع العادل بموارد نهر النيل.

JPEG - 20.8 كيلوبايت
مجرى النيل الأبيض ـ صورة إرشيفية

وستنشأ اللجنة قريبا بعد موافقة ثلاث دول أعضاء إضافية في حوض النيل على اتفاقية الإطار التعاوني.

وصادقت إثيوبيا وتنزانيا ورواندا على اتفاقية الإطار التعاوني لاستخدام مياه نهر النيل بطريقة عادلة ومنصفة.

ووفقا للمكتب الإقليمي فإن لجنة حوض النيل ستساهم في الإستخدام العادل والمنصف لمصادر نهر النيل.

ووقعت ستة من بلدان المنبع وهي إثيوبيا وأوغندا وتنزانيا ورواندا وكينيا وبوروندي على اتفاقية الإطار التعاوني التي تنشئ لجنة حوض النيل للاستغلال العادل لموارد مياه النيل في عامي 2010 و 2011.

وتعارض مصر والسودان هذه الاتفاقية التي من شأنها تعديل معاهدة وقعت خلال الحقبة الاستعمارية بين مصر وبريطانيا في عام 1929 والتي تعطي مصر نسبة 66% من مياه النيل.

وقال المدير العام للمكتب الفني الإقليمي لدول شرق النيل أحمد نقاش في تصريحات لوكالة الأنباء الإثيوبية السبت، إن ثلاثة بلدان مشاطئة فقط تحتاج إلى الموافقة على اتفاق إنشاء لجنة حوض النيل.

ولفت نقاش إلى أن الدول الأربعة وهي جنوب السودان وبوروندي وكينيا وأوغندا قبلت الاتفاق وهي بصدد التصديق على الاتفاقات؛ واضاف انه اذا صدقت ثلاث دول على الاتفاقية فان اللجنة ستنشأ، واردف " أن عدم توقيع جمهورية الكونغو الديمقراطية على الاتفاق مقبول ولكن رفض السودان ومصر لا يمكن، ولذلك فإنه يعوق إنشاء لجنة حوض النيل".

وأكد المدير العام للمكتب الإقليمي على اهمية الاتفاق وزاد "ان دول حوض النيل ليس لديها اطار قانونى وهذا سيجعل الدول تستخدم المياه كما تشاء مما يدفع الدول الى الدخول فى صراع".

ولفت إلى أن الإطار القانوني سيمكن دول حوض النيل من استخدام المياه بطريقة عادلة ومعقولة وتعزيز علاقاتها.

من جانبه قال الأستاذ في جامعة أديس أبابا والباحث في قضايا حوض النيل يعقوب أرسانو إن السودان ومصر لن يستفيدا من رفض الاتفاق، وبدلا من ذلك قد يتضررا، مضيفا أن الدول التي لا توقع على الاتفاق ستواجه مشكلة في استخدام المياه بطريقة عادلة، في حين أن الدول الموقعة سوف تكون لها حقوق وطنية وسيادية لتطويرها بطرق تفيدها.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

شيوعيون وجثامين... سندات الاستثمار في توابيت الموتى 2017-08-20 10:07:34 كتب : مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) شكرا للدكتور صدقي كبلو عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي السوداني الذي وقف بمفرده، وبصفته الشخصية، في عدد من المنابر التواصلية وأعلن على الملأ انه يدين سلوك منسوبي (...)

الجوهر الفردى فى تذكر فاطمة احمد 2017-08-19 12:51:37 كتب : المحبوب عبد السلام من أين أتى اجدادنا شعراء الشعب بتلك المعانى ؟ فى قول الشاعر محمد المكى ابراهيم : أنا أعلم أن الشعر يواتيكم عفو الخاطر لكن كيف عثر الشاعر صالح عبد السيد فى ثلاثينات القرن الماضى على مصطلح عميق (...)

كُتّاب قيد الاستقطاب 2017-08-13 22:58:30 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) وقعت مؤخرا وبمحض الصدفة ضمن تلال وثائق ويكيليكس المسربة من مواقع الحكومات على وثيقة مثيرة للدهشة حملت توقيع وزير الخارجية السعودي، حفظه الله. وتتعلق الوثيقة بكاتب صحافي (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.