الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 3 آب (أغسطس) 2016

تسليم توصيات الحوار الوطني لقادة الأحزاب في اجتماع السبت

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 3 أغسطس 2016 - يخاطب الرئيس السوداني، عمر البشير، السبت، الجمعية العمومية للحوار التي تلتئم بقاعة الصداقة بالخرطوم، بحضور رؤساء الأحزاب وقادة الحركات المسلحة المشاركة في الحوار الوطني والتي ستتسلم رسميا توصيات اللجان.

JPEG - 18.3 كيلوبايت
وزير الإعلام المتحدث باسم الحكومة أحمد بلال عثمان

وكان اجتماع للرئيس البشير وآلية الحوار حدد السادس من أغسطس الجاري،موعداً لانعقاد الجمعية العمومية للحوار، بمشاركة كافة الأحزاب السياسية والحركات المسلحة التي ارتضت الحوار، على أن يتسلم قادتها توصيات لجان الحوار الست، كما تحدد الجمعية موعداً لانعقاد المؤتمر العام للحوار الذي يجيز التوصيات.

وقال وزير الإعلام السوداني المتحدث الرسمي باسم الحكومة، أحمد بلال عثمان، الأربعاء، إن لجنة (7+7) ستقدم للاجتماع تقريرها الختامي، بينما تقدم الأمانة العامة للحوار مقترح التوصيات التي توصلت إليها لجان الحوار الستة، وتحدد موعداً لانعقاد مؤتمر الحوار الذي سيجيز التوصيات.

وتعقد اللجنة التنسيقية العليا للحوار الخميس، مؤتمرا صحفيا بقاعة الصداقة بالخرطوم، حول آخر مستجدات الحوار الوطني والترتيبات الجارية لانعقاد الجمعية العمومية.

وأوضح بلال أن اجتماع السبت سيشهد حضور كافة الأحزاب المسجلة والمخطرة والحركات المسلحة الموقعة على اتفاقيات السلام.

وذكر الوزير في التنوير الأسبوعي للصحفيين أن الثامن من أغسطس الجاري سيشهد اجتماعات الآلية الأفريقية رفيعة المستوى بأديس أبابا، مع الحكومة السودانية وقوى (نداء السودان).

وأكد أنه في حال توقيع قوى (نداء السودان) على خارطة الطريق سيصبح التفاوض في مسارين، الأول بين الحكومة وقطاع الشمال وحركات دارفور متعلق بوقف العدائيات وإطلاق النار في المنطقتين ودارفور. بينما المسار الثاني بين قطاع الشمال وحركات دارفور مع الآلية التنسيقية العليا للحوار الوطني (7+7) لمناقشة الأولويات التي تمكنهم من الالتحاق بالحوار الوطني.

وتسلمت قوى (نداء السودان) الأحد، دعوة من الآلية الأفريقية رفيعة المستوى، لاجتماعات أديس أبابا للتباحث بشأن (خارطة الطريق) التي تمهد لتسوية سياسية شاملة في السودان.

وتقول المعارضة إن اجتماع أديس يناقش كيفية تنفيذ تعهد الآلية بالاستجابة لمطالب (نداء السودان) التي حددتها في وقت سابق كخطوة أولية للموافقة على (خارطة الطريق) والتوقيع عليها.

وتطالب قوى (نداء السودان) بان تبدأ عملية الحل السياسي في السودان باجتماع تحضيري يعقد بأديس أبابا، بين الحكومة السودانية والتحالف المعارض، لمناقشة وقف الحرب وفتح مسارات الإغاثة وإلغاء القوانين المقيدة للحريات وإخلاء السجون من المعتقلين السياسيين بالإضافة للمسائل الإجرائية للحوار وكيفية تنفيذ مخرجاته حيث تطالب المعارضة إلى بأن يتم تنفيذ مخرجات الحوار الوطني بواسطة حكومة انتقالية تمثل الجميع.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.