الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 26 أيار (مايو) 2016

تعاون سوداني بريطاني لمكافحة عمليات التهريب والإتجار بالبشر

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 26 مايو 2016 ـ أعلنت بريطانيا تعاونها مع السودان في مجالات مكافحة التهريب والاتجار بالبشر، وعدت الظاهرة من المهددات الرئيسية التي يواجهها العالم بأثره لما لها من آثار سالبة علي المجتمعات كافة بدول المصدر والعبور والمقصد.

JPEG - 12 كيلوبايت
السقير البريطاني مايكل ارون (يمين)، الفريق عوض ضحية، مدير إدارة الجرائم الخطيرة والمنظمة بوزارة الداخلية البريطانية، ريتشارد رايلي

واستضافت الخرطوم يومي الاربعاء والخميس، اجتماعات خاصة بمكافحة التهريب والإتجار بالبشر، بمشاركة 65 شخصية عالمية يمثلون عددا من الدول الأفريقية ودول الاتحاد الأوروبي ومنظمات الأمم المتحدة والمنظمات ذات الصلة بعمل الهجرة واللاجئين، تحت أسم (عملية الخرطوم).

وتجيئ الإجتماعات في إطار مواصلة الجهود الاقليمية والدولية الخاصة بدراسة اسباب ظاهرة التهريب والإتجار بالبشر وتداعياتها وصولاً لايجاد منظومة مشتركة لوضع الخطط والإستراتيجيات لمعالجة الظاهرة.

واستضافت الخرطوم الإجتماعات بالتعاون مع مفوضية الإتحاد الاوروبي والاتحاد الافريقي، إضافة الى بريطانيا باعتبارها راعية عملية الخرطوم.

وقال مدير إدارة الجرائم الخطيرة والمنظمة بوزارة الداخلية البريطانية، ريتشارد رايلي، إن ظاهرة التهريب والاتجار بالبشر اصبحت من المهددات الرئيسية التي يواجهها العالم بأثره لما لها من آثار سالبة علي المجتمعات كافة بدول المصدر والعبور والمقصد.

وأوضح ان 90% من المهاجرين غير الشرعيين الي أوروبا تتم مساعدتهم بواسطة منظمات وجماعات اجرامية تعمل علي استغلالهم لتحقيق ارباح مالية.

وأعتبر اللقاء فرصة لدول الاتحاد الأوروبي ودول القرن الأفريقي لتبادل الخبرات العملية في مجال تهريب البشر "على الرغم من أن القضية ذات طابع اقليمي الا انها تؤثر علينا جميعاً".

واضاف "سنعمل على تعميق فهمنا الجماعي لهذا الخطر وننظر في الاجراءات العملية التي يمكن اتخاذها لمعالجة قضايا الهجرة وكسر نموذج العمل الذي يتبعه مهربي البشر".

وأظهر المسؤول البريطاني امتنانه للسلطات السودانية على تعاملها لإستضافة الورشة التي يأمل أن تكون الخطوة الأولى لاتخاذ اجراءات ضد الظاهرة التي تجعل حياة ألآف من الناس عرضة للخطر.

وتابع "نحن ملتزمون باتباع نهج شامل لمعالجة الهجرة غير الشرعية في المنطقة كما هو موضح في قمة باليكا ونتطلع الى مزيد من المشاركة من خلال عملية الخرطوم حول مواضيع أخرى مثل تشجيع الهجرة القانونية ومعالجة الأسباب الجذرية للهجرة".

من جهته قال سفير بريطانيا بالخرطوم، مايكل ارون، حسب بيان إن بلاده تتطلع الى مواصلة المشاركة في معالجة الهجرة غير الشرعية ومكافحة اسبابها الجذرية، قائلاً أن الإجتماعات جزء مهم من دعم المملكة المتحدة لشعب السودان وشعوب المنطقة.

وأفاد الفريق شرطة عوض النيل ضحية، رئيس هيئة الجوزات والسجل المدني، أن الإجتماع ناقش عدد من اوراق العمل تتعلق بالتهديدات الحالية لعملية التهريب والاتجار بالبشر في المنطقة وتبادل المعلومات بين كافة دول المنشأ والعبور والمقصد.

وأوضح أن اللقاء كان مثمراً وبناءاً، خرج بعدد من التوصيات من شأنها دعم (عملية الخرطوم) في سبيل تحقيق الأمن والاستقرار على المستوى المحلي والاقليمي والدولي.

وقال إن أبرز التوصيات تمثلت في ضرورة تعزيز وتقوية التعاون بين الدول، وخلق آليات تنسيق وطنية فيما يتعلق بجرائم التهريب والإتجار بالبشر، بجانب تقوية التعاون الاقليمي وتضمين الجانب الأوربي باعتباره المتاثر الرئيسي من هذه الظواهر.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

ردود مؤدبة على الصادق المهدي 2018-01-13 16:23:36 د/ أمين حسن عمر السيد الصادق المهدي سياسي معتق عاش السياسة في مطلع ستيناتها ثم هو يعيشها الآن في العقد الثاني من الألفية الثانية ، وهو طراز خاص من أهل السياسة إيجاباً وسلباً ، فطموحاته أدنى سقوفها السماء مهما يكن وهن (...)

ضبط الأسواق وتخفيف العبء المعيشي 2018-01-13 16:16:48 د/ عادل عبد العزيز الفكي adilalfaki@hotmail.com السياسات المالية والنقدية المصاحبة لموازنة العام 2018 ترتب عليها ارتفاع كبير لأسعار الخبز للمستهلكين. كما ترتب عليها ارتفاع بنسب متفاوتة لعدد كبير جداً من السلع (...)

أنظروا السلة ملأى بالقشور 2018-01-09 15:13:36 بقلم : عبدالحميد أحمد قالت الصورة إنّ القول زور.. ها هنا الوجه شقوق تتنامى.. وعلى الأطراف حجل من صنيع الورم الطالع من غبن الصدور أنظروا السلة ملأى (بالقشور) والطواحين على لحم الكلام الحي تمشي ثم تمشي وتدور.. ألياس فتح (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.