الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 8 حزيران (يونيو) 2016

تعاون سوداني أوروبي في توقيف أخطر مهرب بشر بالخرطوم وترحيله لإيطاليا

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 8 يونيو 2016 ـ أسفرت عملية منسقة بين السودان وإيطاليا وبريطانيا عن توقيف أريتري يتزعم احدى أكبر عصابات مهربي البشر في العالم، وجرى ترحيل ميريد يهديقو مدهاني من الخرطوم إلى روما، مساء الثلاثاء ليواجه 24 أمر قبض من السلطات الإيطالية.

JPEG - 18.9 كيلوبايت
مهرب البشر الأريتري ميريد يهديقو مدهاني لدى وصوله مخفورا من الخرطوم مطار روما (صورة من الفرنسية)

وقال بيان مشترك من وزارة الداخلية السودانية والسفارتين البريطانية والإيطالية بالخرطوم، الأربعاء، إنه بفضل التعاون الدولي المكثف بين الشرطتين السودانية والإيطالية ووكالة المملكة المتحدة الوطنية للجريمة ووزارات العدل والداخلية السودانية والإيطالية، تم توقيف مدهاني ورحل إلى ايطاليا عبر طائرة هبطت في روما الليلة الماضية.

وظل مدهاني البالغ من العمر 35 سنة فاراً من أوامر القبض الصادرة من السلطات الإيطالية منذ أبريل 2015 حتى صدرت بحقه مذكرة توقيف دولية في وقت لاحق ليلقى القبض عليه بالخرطوم في 24 مايو الماضي.

وطبقا للبيان فإن إدلة موثقة أكدت تورط منظمة مدهاني في تنظيم رحلات المهاجرين البحرية نحو سواحل صقلية، بالتنسيق مع المهربين المسؤولين عن الطريق البري الصحراوي وكذلك التواصل المباشر مع شركائه في أوروبا، وبشكل خاص في هولندا والدول الاسكندنافية.

وأشار إلى تتبع هواتف كانت تتنقل باستمرار بين ليبيا والسودان وأثيوبيا وأريتريا والإمارات والعديد من الدول الأوروبية، ما يعكس البعد العابر للحدود لظاهرة الاتجار بالبشر الإجرامية.

وكشفت التحقيقات عن جني مدهاني ـ الذي يدير احدى أكبر اربع عصابات لتهريب البشر ـ أرباحا هائلة من أنشطته الإجرامية، والازدراء المطلق لحياة ضحاياه.

وحسب البيان فإن المتهم مسؤول عن مصرع 356 شخصا كانوا على متن مركب غرق قبالة سواحل جزيرة لامبيدوسا عام 2013، وتشير التهم إلى أن مدهاني ظل منذ ثلاث سنوات ينقل مئات الأشخاص عبر البحر الأبيض المتوسط.
وتشير التقديرات إلى أن 1 من كل 10 أشخاص يفقدون أرواحهم خلال رحلة الذهاب إلى أوروبا.

وأكد البيان المشترك أن السلطات الإيطالية في باليرمو نفذت عمليتي "جلاوكو" و"جلاوكو 2"، حيث جمعت أدلة قوية تسلط الضوء على الدور المحوري الذي يلعبه مدهاني في عملية الاتجار بالبشر.

وقال إن وكالة المملكة المتحدة الوطنية للجريمة تمكنت من اقامة علاقة استراتيجية مع السلطات السودانية، قادت بالتعاون مع عدد من الوكالات البريطانية الأخرى مشروع "انفيجور" الذي يهدف لضمان عدم وجود مكان لإختباء المتهمين، حتى لو كانوا زعماء مثل مدهاني.

وتعهدت دول أوروبية بدعم جهود السودان في مكافحة نشاط الاتجار بالبشر بعد أن طلبت الخطروم دعما لوجستيا عبر معينات جوية وبحرية لملاحقة المهربين وتجار البشر متعددي الجنسيات الذين يتحركون بين الحدود.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

واقع مسيحيو السودان المرير وصمت دولي مخزي 2017-04-25 00:17:55 عمار عوض عند وصولي الخرطوم يوم 7 ابريل الماضي لفت انتباهي الكثير من الاشياء في صالة القدوم في مطار الخرطوم ، و اثناء انتظاري للحصول على تأشيرة الدخول ، كانت مشاعري مختلطة تجاه السوريين والمصريين والباكستانيين من جماعة (...)

العجلة والوزارة! 2017-04-22 17:55:35 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) تابعت اول أمس الثلاثاء في برنامج للاستاذ الطاهر حسن التوم بقناة (أس 24) نقاشا حامي الوطيس شارك فيه هو نفسه بطبيعة الحال، بمعية الصحافيين الكبيرين عثمان ميرغني والنور (...)

اسئلة مباشرة للنشطاء وقيادات الحركة الشعبية ونداء السودان 2017-04-21 22:08:37 مصباح اضابير التاريخ يكشف النقاط المظلمة في حاضر ومستقبل عملية السلام في السودان عمار عوض كانت سماء الخرطوم تضج فيها الزوابع السياسية ، وملبدة بغيوم الغضب الاقليمي والدولي ، على خلفية الموقف من حرب الكويت ، وما جره من (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.