الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 12 آذار (مارس) 2017

جبريل يطالب بالإفراج عن بقية المعتقلين لتهيئة الأجواء

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 12 مارس 2017 ـ ابدى رئيس حركة العدل والمساواة، جبريل إبراهيم ترحيبا بقرار الحكومة السودانية الإفراج عن محكومي ومعتقلي الحركات المسلحة في دارفور، لكنه شدد على أهمية أن تشمل الخطوة جميع المعتقلين حيث ما زال عدد كبير من منسوبي الحركات قيد الإحتجاز.

JPEG - 21.8 كيلوبايت
جبريل ابراهيم

وقال جبريل في تصريح لـ(سودان تربيون) الأحد، "إن الخطوة التي تمت تساعد في تلطيف الأجواء وتهيئة مناخ الحوار والسلام لكنها لم تكتمل بعد".

ولفت الى عدد كبير من أسرى العدل والمساواة والحركات الأخرى لم يفرج عنهم ، وأضاف "لدينا عدد كبير من الضباط تتكتم عليهم الحكومة وهناك مجموعة ابراهيم الماظ وحامد توتو ما زالوا رهن الاعتقال بجانب 7 آخرين في سجن الهدى".

وتابع "من المهم لتهيئة المناخ للسلام، إخلاء السجون من كل الأسرى والمعتقلين، لكن دفن الرؤوس في الرمال والتجريم في القضايا السياسية أمر غير مقبول ولن يجدي نفعا".

وأشار جبريل الى أن الحكومة السودانية وبإفراجها عن المعتقلين ردت على خطوات مماثلة أقدمت عليها العدل والمساواة حين أفرجت في وقت سابق عن العشرات من أسرى القوات الحكومية بلغوا حتى أكتوبر الماضي 264 أسيرا وسلمتهم للصليب الأحمر.

وتابع "مع ذلك نقول لهم أحسنتم، ونحتاج لمزيد من الجهد والخطوات الإيجابية، وصولا للسلام".

وبعث جبريل بالشكر للرئيس الأوغندي يوري موسفيني، لمساعيه التي يبذلها بشأن احلال السلام في السودان، وتوقع أن تشهد الأيام القادمة تحركات في اتجاه استئناف المفاوضات بينهم والحكومة السودانية.

وأكد أن إخلاء سبيل الأسرى سواء لدى حركات دارفور أو الحركة الشعبية ـ شمال، وإفراج الحكومة عن المعتقلين والمحكومين كانت قرارات فردية، لم تتم عبر مفاوضات أو اتفاقيات مباشرة.

وقال "ليست لدينا أي مشكلة في الجلوس والتفاوض واطلاق سراح الأسرى هو جزء من اتفاق وقف العدائيات، ويمكن أن يقود إليه".

واطلقت سلطات السجن الاتحادي بكوبر في الخرطوم، الخميس الماضي، سراح 259 من منسوبي حركات دارفور، تنفيذا لقرار عفو رئاسي أسقط عقوبة الإعدام عن 66 متهما بالتورط في عدة معارك.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)

طفل بسجن كوبر 2018-02-18 22:22:39 اعتقال أحمد عبدالرحيم إنتهاكٌ للدستور والقوانين وقيم السماء بقلم : سلمى التجاني في الحادي والثلاثين من يناير الماضي ، يقوم بسجن كوبر ، في قسمه التابع لجهاز الأمن ، وضعٌ غريب ينافي مبادئ القانون الدولي لحقوق الإنسان (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.