الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 23 تموز (يوليو) 2019

جنوب السودان يتهم أوغندا بإيواء متمردين في مخيمات اللاجئين

separation
increase
decrease
separation
separation

جوبا 23 يوليو 2019- اتهمت سلطات جنوب السودان أوغندا بإيواء متمردين مشتبه بهم في مخيمات اللاجئين الواقعة داخل البلاد.

JPEG - 30.2 كيلوبايت
لاجؤون من جنوب السودان يحملون مواد اغاثة في الطريق لمعسكر بيديبيدي للاجئين، شمال أوغندا (صورة لـ UNHCR)

والتقت قيادات من البلدين في اجتماع عُقد في مقاطعة ماجوي بولاية توريت، جنوب السودان.

وقال حاكم ولاية توريت البرتو أورومو إن الاجتماع عُقد خصيصًا لمناقشة التهديدات والتحديات الأمنية المحتملة بين البلدين، كاشفاً إن بلاده لديها معلومات استخباراتية تفيد بأن متمردين يعيشون في مخيمات للاجئين داخل أوغندا حيث ينسقون أنشطتهم قبل تكثيف الهجمات في جنوب السودان.

وأشار أورومو إلى معسكرات اللاجئين في أدجوماني وكرياندونجو ولامو كمناطق يُزعم أن هؤلاء المتمردين يتم إيوائهم هناك.

ووفقًا للمسؤول الحكومي فإن بعض هؤلاء المتمردين يتنكرون أحيانًا كلاجئين، واحياناً يرتدون زيا عسكريا أوغندياً ويشنون هجمات على أراضي جنوب السودان ثم يعودون في وقت لاحق إلى أوغندا كلاجئين.

وناشد السلطات الأوغندية التواصل مع نظرائهم في جنوب السودان للقبض على المتمردين، موضحاً أن أنشطتهم تشكل تهديدًا أمنيًا لكلا البلدين.

من جانبه، قال مفوض مقاطعة ماغوي، بوسكو أوتشولا أورينغا، إن المتمردين المشتبه بهم نفذوا مؤخرًا هجمات في قرى داخل المقاطعة، مما تسبب في الخوف والذعر بين المواطنين.

وفي الوقت نفسه، قال جيمس نابنسون كيديجا، مفوض المنطقة في لامو، إن أوغندا ستحقق في تقارير المتمردين، مشيراً في الوقت ذاته أنه سيكون من الصعب القبض على اللاجئين وطالبي اللجوء لأنهم محميون بموجب القانون الدولي.

ودعا كيديجا، الذي ترأس الوفد الأوغندي، إلى بذل جهود مشتركة لحل الأزمة المتواصلة عبر الحدود دبلوماسياً.

كما أوصى الاجتماع بتعزيز آليات الأمن عبر الحدود من الدولتين، ومراقبة وإنفاذ القانون بشكل مستمر كوسائل للتخفيف من التحديات.
جنوب السودان يتهم أوغندا بإيواء متمردين في مخيمات اللاجئين
23 يوليو 2019- اتهمت سلطات جنوب السودان أوغندا بإيواء متمردين مشتبه بهم في مخيمات اللاجئين الواقعة داخل البلاد.
والتقت قيادات من البلدين في اجتماع عُقد في مقاطعة ماجوي بولاية توريت، جنوب السودان.
وقال حاكم ولاية توريت البرتو أورومو إن الاجتماع عُقد خصيصًا لمناقشة التهديدات والتحديات الأمنية المحتملة بين البلدين، كاشفاً إن بلاده لديها معلومات استخباراتية تفيد بأن متمردين يعيشون في مخيمات للاجئين داخل أوغندا حيث ينسقون أنشطتهم قبل تكثيف الهجمات في جنوب السودان.

وأشار أورومو إلى معسكرات اللاجئين في أدجوماني وكرياندونجو ولامو كمناطق يُزعم أن هؤلاء المتمردين يتم إيوائهم هناك.

ووفقًا للمسؤول الحكومي فإن بعض هؤلاء المتمردين يتنكرون أحيانًا كلاجئين، واحياناً يرتدون زيا عسكريا أوغندياً ويشنون هجمات على أراضي جنوب السودان ثم يعودون في وقت لاحق إلى أوغندا كلاجئين.

وناشد السلطات الأوغندية التواصل مع نظرائهم في جنوب السودان للقبض على المتمردين، موضحاً أن أنشطتهم تشكل تهديدًا أمنيًا لكلا البلدين.

من جانبه، قال مفوض مقاطعة ماغوي، بوسكو أوتشولا أورينغا، إن المتمردين المشتبه بهم نفذوا مؤخرًا هجمات في قرى داخل المقاطعة، مما تسبب في الخوف والذعر بين المواطنين.

وفي الوقت نفسه، قال جيمس نابنسون كيديجا، مفوض المنطقة في لامو، إن أوغندا ستحقق في تقارير المتمردين، مشيراً في الوقت ذاته أنه سيكون من الصعب القبض على اللاجئين وطالبي اللجوء لأنهم محميون بموجب القانون الدولي.

ودعا كيديجا، الذي ترأس الوفد الأوغندي، إلى بذل جهود مشتركة لحل الأزمة المتواصلة عبر الحدود دبلوماسياً.

كما أوصى الاجتماع بتعزيز آليات الأمن عبر الحدود من الدولتين، ومراقبة وإنفاذ القانون بشكل مستمر كوسائل للتخفيف من التحديات.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المهنيون والتنسيقية وما بينهما 2019-11-19 20:39:14 بقلم : محمد عتيق عندما انفجرت المظاهرات الشعبية منتصف ديسمبر ٢٠١٨ في البلاد ،وآثرت القوى السياسية وعلى رأسها نداء السودان الدفع بلافتة المهنيين لقيادة الثورة لأسباب بعضها موضوعية وأخرى تكتيكية ، كان على قوى المعارضة (...)

"خليك مع الزمن " وضد العنصرية 2019-11-18 20:08:46 اْحتفي برمضان زائد جبريل ياسر عرمان المصانع التي انتجت رمضان زائد جبريل ؛أغلقت أبوابها وتوارت خلف سحب الغياب ، وأفل البلد الذي أنجب رمضان زائد قبل الشروق ، ولم يعد موجوداً في الخريطة مثلما كان ذاخراً باطياف البشر واللغات (...)

الترابي والجيش: من دبر الانقلاب 2019-11-12 08:08:26 مقاربة بين المحاكمة والتاريخ بقلم : عبدالحميد أحمد نحو منتصف العام 1989 فرغت سكرتاريا الحزب الشيوعي السوداني من صياغة مسودة تقييم 19 يوليو وانتهت إلى الأعتراف بأن: "19 يوليو انقلاب عسكري، نظمته وبادرت بتنفيذه مجموعة من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.