الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2011

جوبا تتهم والخرطوم تنفي قصف ولاية الوحدة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم/ بنتيو في 11 نوفمبر 2011 — كذبت القوات المسلحة السودانية اتهامات دولة جنوب السودان بقصف مناطق داخل حدود ولاية الوحدة والتسبب في مقتل 12 شخص في معسكر( بيدا ) الذي اقيم للاجئين السودانيين اللذين فروا من الصراع الدائر في ولاية جنوب كردفان.

وأفاد مراسل سودان تربيون في ولاية الوحدة بان 12 شخص قتلوا وحرج 20 آخرون في قصف جوي قامت به طائرات انتونوف تابعة للسلاح الجوي السوداني في منطقة ييدا الواقعة في محافظة بارينق على بعد 43 كلم من الحدود مع السودان.

ويعيش في المنطقة حوالي 5 ألف لأجيء سوداني فروا من جنوب كردفان بعد اندلاع القتال هناك بين الجيش السوداني والحركة الشعبية منذ شهر يونيو الماضي.

وأدان مابك لانق بيلكويه مفوض باريانق الهجوم ولم يتسبعد ان يرتفع عدد القتلي في الساعات القادمة وقال ان الهجوم يعض حياة مواطني جنوب السودان للخطر.

وفي الخرطوم شدد المتحدث باسم الجيش العقيد الصوارمى خالد سعد على عدم صحة تصريحات مسؤولين فى دولة الجنوب بهجوم الجيش السودانى على المنطقة وقال الصوارمى "ماتردد عن قصف معسكرات غير صحيح نهائيا والقوات المسلحة لم تقصف اي منطقة داخل حدود دولة الجنوب ".

واكد الصوارمي احترام دولة السودان للقوانين الدولية وقال ان الجيش لا يمكن ان يعتدى على اهداف داخل حدود جولة مجاورة.

والمعروف ان الحدود بين البلدين لم تحدد بعد بشكل دقيق منذ استقلال الجنوب ويتحدث الجانبين أحيانا عن نفس المنطقة ويدعى أنها جزء من أراضي دولته.

وقال شهود ومسؤولون في جنوب السودان ان مخيما للاجئين في ولاية الوحدة بجنوب السودان تعرض للقصف يوم الخميس . وأدى العنف في يوليو الى توتر العلاقات بين الدولتين. وتتهم كل منهما الاخرى بدعم جماعات متمردة على جانبي الحدود.

وأوردت رويترز إن مراسلها لها سمع انفجارا ضخما ثم شاهد حفرة بعرض نحو مترين وقنبلة لم تنفجر اخترقت بشكل غير كامل جدار مبنى مدرسة وطائرة بيضاء اللون تنطلق شمالا من مخيم ييدا للاجئين. وقال شهود ان ثلاثة انفجارات أخرى وقعت الساعة الثالثة عصرا.

واتهم حاكم ولاية الوحدة تعبان دينق الخرطوم بتنفيذ الهجوم. وقال للصحفيين في بنتيو انه يتعين أن تلتزم الخرطوم بالقوانين والقواعد الدولية.

وأضاف أن اللاجئين يحتاجون الى الامن والحماية موضحا أنهم فروا من الحرب ويتعين عدم تعقبهم في أراضي جنوب السودان.

وقال لاجيء من جبال النوبة يدعى يوسف اسماعيل ان الخرطوم "لا تريد اي حياة في جبال النوبة وتقوم الان بتوسيع نطاق الحرب الى جمهورية جنوب السودان."

وفي واشنطن ادان البيت الأبيض القصف الجوي الذي شنته القوات المسلحة السودانية على بلدة ييدا ودعا لوقف فورى لمثل هذه الاعتداءات.

قال البيت الابيض في بيان صدر أمس ان "هذه الهجمات التي تشن على المدنيين والعاملين في المجال الإنساني تعد عملا شنيعا ويجب محاسبة المسؤولين على أفعالهم".

وطالبت الولايات المتحدة السودان بوقف القصف الجوي على الفور وحثت حكومة جنوب السودان على ممارسة ضبط النفس في الرد على هذه الاستفزازات لمنع تزايد الاعمال العدائية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المهنيون والتنسيقية وما بينهما 2019-11-19 20:39:14 بقلم : محمد عتيق عندما انفجرت المظاهرات الشعبية منتصف ديسمبر ٢٠١٨ في البلاد ،وآثرت القوى السياسية وعلى رأسها نداء السودان الدفع بلافتة المهنيين لقيادة الثورة لأسباب بعضها موضوعية وأخرى تكتيكية ، كان على قوى المعارضة (...)

"خليك مع الزمن " وضد العنصرية 2019-11-18 20:08:46 اْحتفي برمضان زائد جبريل ياسر عرمان المصانع التي انتجت رمضان زائد جبريل ؛أغلقت أبوابها وتوارت خلف سحب الغياب ، وأفل البلد الذي أنجب رمضان زائد قبل الشروق ، ولم يعد موجوداً في الخريطة مثلما كان ذاخراً باطياف البشر واللغات (...)

الترابي والجيش: من دبر الانقلاب 2019-11-12 08:08:26 مقاربة بين المحاكمة والتاريخ بقلم : عبدالحميد أحمد نحو منتصف العام 1989 فرغت سكرتاريا الحزب الشيوعي السوداني من صياغة مسودة تقييم 19 يوليو وانتهت إلى الأعتراف بأن: "19 يوليو انقلاب عسكري، نظمته وبادرت بتنفيذه مجموعة من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.