الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 22 حزيران (يونيو) 2018

جوبا تستبق اجتماع الخرطوم بتأكيد عدم رغبتها في عودة مشار

separation
increase
decrease
separation
separation

أديس أبابا 22 يونيو 2018- خيبت حكومة جنوب السودان الآمال الاكثر تفاؤلا الجمعة بتأكيدها ان زعيم الحركة الشعبية لتحرير السودان، قائد المعارضة رياك مشار لا مكان له في حكومة وحدة وطنية.

JPEG - 31.8 كيلوبايت
مشار وكير سويا لأول مرة منذ أكثر من عامين بحضور رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد.. الأربعاء 20 يونيو 2018

وقال وزير الاعلام في جنوب السودان مايكل ماكوي في مؤتمر صحافي الجمعة باديس ابابا ان حكومة جوبا "نفد صبرها" من زعيم المتمردين.

واضاف "نفد صبرنا من رياك مشار، ومن الاضرار التي سببها لأهل جنوب السودان".

وقال ماكوي الذي يعد من المتشددين في نظام جنوب السودان "بصفتي جنوب سوداني، نقول كفى وإذا كان (مشار) يريد ان يصبح رئيسا فما عليه الا انتظار الانتخابات".

وكان مشار وصف في بيان اللقاء الذي تم بينه وسلفا كير بال "ودي". لكنه صرح ان "الاسباب العميقة للنزاع" تتطلب "وقتا" مضيفا ان أسلوب مساعي السلام الحالية "غير واقعي".

واتهم ماكوي زعيم المتمردين بانه حاول طوال حياته المهنية القيام بانقلابات، معتبرا انه لهذا السبب لا مكان له في حكومة وحدة في البلاد. وقال "لا نريد سياسيا".

ووافقت جوبا على طلب رؤساء الدول الاعضاء في "الهيئة الحكومية للتنمية" (ايقاد) بالمشاركة في لقاء جديد بين مشار وكير الاثنين في العاصمة السودانية الخرطوم.

وقال ماكوي عن هذا الاجتماع "انه قرار لرؤساء دول ايقاد وسنحترمه".

وصرح وزير خارجية جنوب السودان مارتن ايليا في المؤتمر الصحافي نفسه بحسب وكالة الصحافة الفرنسية،ان الحكومة تبقى مصممة على التوصل الى السلام ولهذا الهدف وافق كير على لقاء مشار.

ويتفاوض الجانبان منذ أشهر برعاية "ايقاد" لكن هذا الاجتماع الجديد يفترض ان يسمح بتسريع العملية، وهو واحد من القرارات الرئيسية التي اتخذت خلال الاسبوع الجاري، وسيليه لقاء آخر في نيروبي، على ان يوقع الاتفاق النهائي في اديس ابابا خلال مهلة اسبوعين، حسب حكومة جنوب السودان.

وفي هذه الفترة يمكن لمشار الاقامة في واحدة من هذه المدن، لكن حكومة جنوب السودان اكدت انها حصلت من "ايقاد" على وعود الا يبقى بعد ذلك "في المنطقة او اي مكان قريب من جنوب السودان".

وبين الخلافات التي يتوجب حلها منصب نائب الرئيس الذي يشغله حاليا تعبان دينق الحليف السابق لمشار الذي انشق عنه في يوليو 2016 مع جزء من حركته، حسب وثيقة سلمتها الحكومة الى الصحف.

ويشير النص ايضا الى انه "لم يتم التوصل الى اي تسوية بشأن تقاسم السلطة" داخل الحكومة والى استمرار خلاف على "الجدول الزمني لتوحيد القوات المسلحة".

ودانت حركة مشار "التصريحات"غير المسؤولة" لمكاوي، معتبرة انها تهدف الى "اخراج عملية السلام عن مسارها".

واللقاء بين كير ومشار في أديس كان الاول منذ المعارك العنيفة التي دارت في العاصمة جوبا في يوليو 2016 وانهت اتفاق سلام ابرم في اغسطس 2015 وسمح لمشار بالعودة الى منصب نائب الرئيس والى جوبا.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

سؤال الشباب .... (٢) 2018-08-13 16:39:33 كتب : محمد عتيق في العدد ٨٤ (٢٣ يوليو ٢٠١٨) من هذه الصحيفة ، جاءت كلمة هذه الزاوية تحت عنوان (سؤال الشباب) وتم فيها استعراض كيف ان كل القوي السياسية في بلادنا - في الحكومة كانت ام في المعارضة - تمضي في سعيها نحو (...)

مجلس الشورى: صمتكم والجلاليب البيض 2018-08-13 11:20:40 كتب : مجدي الجزولي أقر مجلس شورى المؤتمر الوطني في اجتماعاته الخميس والجمعة جميع ما كان يتوقع منه، لم يخالف السيناريو المرسوم له ولا في نطق الحروف. أجاز المجلس المكون من ٤٠٠ فرد مقترحا لتعديل نظامه الأساسي يرفع الحرج (...)

متى يفهم المؤتمر الوطني؟! 2018-08-12 17:37:58 كتب : عمر الدقير من أسوأ ما يُبْتَلى به شعبٌ أن يتسلّط عليه حزبٌ يختطف الدولة ويُنصِّب نفسه ممثلاً وحيداً للضمير الوطني وقَيِّماً، دون غيره، على إدارة الحاضر وصياغة المستقبل .. إنّ حزباً كهذا يسجن نفسه في حلقة مغلقة من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)

بيان مهم - بمناسبة اليوم العالمى للشباب - (12 أغسطس/ آب) 2018-08-12 16:28:41 الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال – SPLM-N الشباب يقودون التغيير .. " كان حتماً أن نثور .. مثلما يمضى القطار .. فى دروب الأرض مُفتعلاً الغبار .. " شباب وطلاب السودان الشُرفاء : لقد ظل السودان يُعاني من أزمات عميقة (...)

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.