الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 21 تموز (يوليو) 2013

جوبا تقرر وقف صادر النفط بنهاية الشهر الجاري

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 21 يوليو 2013- قال وزير النفط في جنوب السودان ستيفن ديو داو السبت إن جوبا تعتزم بيع 6.4 ملايين برميل من النفط مقابل 300 مليون دولار قبل وقف الإنتاج كليا بنهاية يوليو الحالي عقب اتهام الخرطوم لها بعدم ايقاف مساندة متمردين يقاتلونها .

JPEG - 49.1 كيلوبايت
عمال من شركة بترودار يسحبون النفط المتبقي في احد أنابيب النفط بجنوب السودان قبل إغلاقه ـ 27 يناير 2012

وقبل شهر أعلن السودان، وهو الممر الوحيد لصادرات النفط من الجنوب، أنه سيغلق خطي أنابيب عبر حدود البلدين في غضون 60 يوما، وأصر على وقف الإنتاج بحلول السابع من أغسطس/آب ما لم يتخل الجنوب عن مساندته للمتمردين، وهي الاتهامات التي تنفيها جوبا.

وذكر وزير النفط في جنوب السودان أن بلاده باعت مليون برميل في يونيو الماضي وتعاقدت على بيع 2.2 مليون للشحن في يوليو الحالي و3.2 ملايين للشحن في أغسطس القادم، وأكد وجود خام كاف في الأنابيب لتلبية ذلك.

وقال السودان إنه سيسمح ببيع النفط الذي ضخ في الأنابيب على أراضيه أو وصل لميناء التصدير في بورتسودان على البحر الأحمر بالفعل.

وكرر داو نفي جوبا أنها تساند أي متمردين سودانيين، وأكد أن حكومة جنوب السودان حريصة على تدفق النفط لمصلحة البلدين، مشيرا إلى أن إغلاق الأنابيب لن يقر السلام أو يوقف التمرد داخل السودان.

وأوضح أن قرار الإغلاق سيضر البلدين، مشيرا إلى أن السودان سيحصل على رسوم عبور 100 مليون دولار حتى موعد وقف إنتاج النفط.

وكان وكيل وزارة الخارجية السودانية رحمة الله عثمان أكد في تصريحات صحفية أن السودان لن يسمح بنقل نفط جنوب السودان عبر أراضيه إذا لم تقطع جوبا العلاقات مع المتمردين، وأكد أنه لا عدول عن القرار، وتمنى مثل الجنوب أن تتدخل الصين للوساطة.

وتهيمن الصين على قطاع النفط في البلدين، وشركة البترول الوطنية الصينية الأكثر تضررا إذ تدير حقول الجنوب مع بتروناس الماليزية وشركة هندية.

ويخشى دبلوماسيون أن يؤدي وقف ضخ النفط إلى انهيار جنوب السودان باعتبار النفط المصدر الرئيسي للدخل في الميزانية إضافة للمنح الأجنبية، وأشاروا إلى نهب جنود وكالات إغاثة في الآونة الأخيرة، في مؤشر على أن جوبا تجد صعوبة في سداد الأجور.

كما يضر الإغلاق بالسودان الذي يعاني من اضطرابات منذ فقدانه معظم احتياطات النفط بعد انفصال الجنوب، ورسوم عبور نفط الجنوب ضرورية لخفض نسبة التضخم التي تؤجج حالة الاستياء.

وكان الجنوب قد أوقف ضح نحو 300 ألف برميل يوميا في يناير 2012 بسبب الخلاف بين الشمال والجنوب على رسوم خط أنابيب النفط، ولم يستأنف جنوب السودان الإنتاج إلا في أبريل الماضي.

وتقول مصادر في قطاع النفط إن استئناف العمل بعد إغلاق الأنابيب يحتاج عدة أشهر نظرا لضرورة ضخ مياه في الأنابيب وتنظيفها بعد أي توقف.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في السودان ام في جنيف ؟ 2018-10-15 15:52:40 بقلم : محمد عتيق الصديق ‏والصحفي الكبير الاستاذ محمد لطيف ، صاحب التحليل السياسي الرشيق والمقروء ، كان نجم التغطية الصحفية التحليلية لاجتماعات الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان التابع ‏للأمم المتحدة (جنيف سبتمبر ‏٢٠١٨) ‏عبر (...)

النُّخبة السُّودانية وما تبقَّى من رحيق 2018-10-14 14:46:18 بقلم :عمر الدقير يُنْسَب للمسيح عليه السلام أنه شبّهَ النخبة في أي مجتمع بالملح، لأن الملح إذا فسد ربّما تعذّر وجود ما يمكن أن يُحْفَظ به أي شيء ويصان به من التعفن والخراب .. وسواء صحّت نسبة ذلك التشبيه للسيد المسيح أم (...)

"الخواجة عبدالقادر" بين ألف النداء وياء المد 2018-10-14 14:46:02 بقلم:الجميل الفاضل قبل نحو ست سنوات تقريباً، رفعت الدراما المصرية، ذِكر المهندس النمساوي الأصل، المصري الجنسية، السوداني الروح والقبر والهوية، "جوليوس فاجوجون" أو"الخواجة عبدالقادر" الذي عاش لأكثر من ثلاث عقود بين (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.