الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 19 آب (أغسطس) 2016

حركة العدل والمساواة تعلن وفاة أسير يتبع لها في سجن بالخرطوم

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 19 أغسطس 2016 ـ قالت حركة العدل والمساواة السودانية، الجمعة، إن أسيرا يتبع لها توفي في محبسه بسجن الهدى في العاصمة الخرطوم، متأثرا بداء السل. ولم يصدر عن السلطات السودانية ما يؤكد أو ينفي ذلك.

JPEG - 24.7 كيلوبايت
صورة عرضتها الحكومة لأسرى من حركات دارفور بعد معركة (القبة) في يونيو 2014

وتشير إحصائية غير رسمية كشفت عنها آلية الحوار الوطني إلى أن عدد المحكومين في السجون السودانية من منسوبي الحركات المسلحة يصل إلى 93 محكوما، فضلا عن أسرى تم اقتيادهم بعد عدة معارك.

وأكد بيان لمكتب الأسرى والمعتقلين في الحركة أن الأسير مصطفى آدم إسماعيل، توفي يوم الخميس، في زنزانته بسجن الهدى شمالي أم درمان في القسم التابع لجهاز الأمن والمخابرات نتيجة تأثره بمرض السل.

واتهم البيان الجهات الأمنية برفض تقديم العلاج والدواء وترك الأسير على حاله حتى توفي مساء الخميس.

وأشارت حركة العدل والمساواة إلى أن المتوفي وآخرين تم أسرهم في معارك "قوز دنقو" و"النخارة" بين الحركة والقوات الحكومية في أبريل ومايو 2015.

وتابع البيان "منذ ذلك التاريخ لم تسمح السلطات الحكومية للأسرى بالاتصال بذويهم أو تقديم أي خدمات علاجية لهم أو تقديمهم للمحاكمات"، وذكر أن نحو 5 من أسرى هذه المعارك توفوا جراء التعذيب وسوء المعاملة، فضلا عن 29 معتقلا مصابا بداء السل "وهم على فراش الموت".

وألحقت القوات الحكومة هزيمة قاسية بحركة العدل والمساواة في جنوب دارفور في أبريل 2015 وأوقعت وسط قوة لها تسللت من جنوب السودان، خسائر فادحة في الأرواح والعدة والعتاد.

وحملت الحركة مسؤولية ما يلحق بأسراها لقيادة جهاز الأمن، وناشدت الأمم المتحدة والصليب الأحمر والمنظمة الدولية لمناهضة التعذيب والاتحاد الأفريقي بالتدخل والضغط على الحكومة "لإنقاذ حياة ما تبقى من الأسرى في السجون وتحويل المرضى منهم الى المستشفيات والسماح لهم بالاتصال بذويهم وتقديمهم للمحاكمات وتوكيل محامين للدفاع عنهم".

وأفادت بأنها في المقابل أحسنت معاملة الأسرى من القوات الحكومية في سجونها وفقا للقوانين الدولية والشريعة الإسلامية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المونديال والثلاثي 2018-07-16 18:00:29 كتب : محمد عتيق عند الخامسة من عصر الامس (الأحد ١٥ يوليو ٢٠١٨) بتوقيت الخرطوم ، الثالثة بتوقيت قرينتش ، كانت الملايين قد احتشدت في المنازل والمقاهي وصالات المشاهدة وساحاتها المفتوحة حول شاشات التلفاز علي امتداد المعمورة (...)

القاهرة والإمام 2018-07-15 23:43:51 كتب : المحبوب عبد السلام يقول السيد الشريف زين العابدين – عليه شآبيب الرحمة – في مناجاته للسودان: «زى ما موسي عدَّى ولا تعب لا حاجة»، ذلك استعمالٌ بليغ لكلمة “حاجة” في عاميَّتنا السُّودانيَّة، وهي عادة تأتي في سياقاتنا (...)

شواهد القبور ! 2018-07-15 20:41:26 كتبت : سلمى التجاني يظل إصطلاح ( عودة طوعية ) محل نظر ، وربما ريبة ، فالظروف التي تحدث فيها هذه العودة من معسكرات النازحين واللاجئين بدارفور ، ومآلاتها التي لا تخرج في الغالب من اثنين : إما النزوح من جديد لتدهور الوضع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.