الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 17 نيسان (أبريل) 2017

حركة دبجو ممتعضة من عدم اطلاق السلطات السودانية لمحكوميها

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 17 أبريل 2017 ـ أبدت حركة العدل والمساواة الموقعة على اتفاق سلام دارفور، امتعاضها من عدم اشتمال عفو رئاسي لعشرة من محكوميها في السجون السودانية منذ العام 2010.

JPEG - 25.1 كيلوبايت
لحظة وصول "دبجو" للخرطوم قادماً من تشاد ...........الشروق

واطلقت السلطات السودانية في مارس الماضي سراح 259 من منسوبي الحركات المسلحة، تنفيذا لقرار العفو الذي أصدره الرئيس السوداني عمر البشير، وشمل القرار 25 محكوما بالإعدام من حركة العدل والمساواة شاركوا في الهجوم على أم درمان في عام 2008.

وطلب أحمد النجيض مسؤول أمانة التدريب والتأهيل في حركة العدل والمساواة بقيادة بخيت دبجو من رئيس الجهورية التدخل للإفراج عن محكومة الحركة.

وقال النجيض لـ "سودان تربيون"، الإثنين، إن للحركة 10 أسرى لم يشملهم قرار العفو الرئاسي الصادر في مارس الماضي "بالرغم من أن الحركة موقعة على اتفاق الدوحة الخاص بسلام دارفور".

وأكد أن ذلك يضع الحوار الوطني على المحك ويمثل تنازلا عن مخرجاته التي أوصت باطلاق سراح الأسرى والمحكومين، كما أنه ينطوي على عدم تنفيذ لاتفاق الدوحة وإيفاء بوعود بذلت للإفراج عنهم.

ووقعت الحركة على اتفاقية سلام مع الحكومة السودانية في اطار وثيقة الدوحة للسلام في أبريل 2013، وتأخر تطبيق الاتفاقية سبعة أشهر نتيجة لاغتيال رئيسها الأول محمد بشر في معارك مع حركة العدل والمساواة بقيادة جبريل ابراهيم.

وبحسب النجيض فإن السلطات قدمت مبررات غير مقنعة للحركة تتعلق بإدانات للمحكومين تتعلق بالحق الخاص، وقال "طلبنا منهم احضار الأشخاص أصحاب الحق الخاص.. هؤلاء المحكومين تم أسرهم خلال معارك مع الحكومة في 2010 ولا توجد أدلة ضدهم".

وأشار إلى أسرى آخرين تابعين لحركات أخرى ما زالوا قابعين في السجون السودانية.

وأوضح أن أسرى حركة دبجو العشرة في سجن كوبر الاتحادي بالخرطوم بحري، فضلا عن جزء منهم تم نقله من سجن الفاشر لكوبر ومنه إلى سجن الهدى شمالي أمدرمان.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

القرار الخطيئة 2017-12-07 20:50:12 بقلم: الصادق المهدي إنه عطاء من لا يملك لمن لا يستحق. فالرئيس الامريكي في فترة وجيزة صنف نفسه عنصرياً، إثنياً، وعدواً دينياً للمسلمين، وجهولاً بمسؤولية البشر عن سلامة البيئة، وقدم برهاناً ساطعاً بخطر خلو الذهن السياسي (...)

الكارثة والفرصة في اليمن 2017-12-06 19:18:26 بقلم: الإمام الصادق المهدي قُـتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، رحمه الله وأحسن عزاء أسرته وحزبه وأهلنا في اليمن، فقتلى طرفي الحرب الأهلية خسارة للوطن اليمني الجريح. (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ). (...)

صباح الخير.... الانتخابات 2017-12-06 06:23:07 مبارك أردول لا مجال للتخبي خلف الإجابات الكسولة والجاهزة (مقاطعين وحردانين )، النظام معروف هو نظام مستبد وشمولي، والمعارضة ماعندها حاليا برنامج مشترك بأنشطة يومية تصب في مصلحة التغيير، فالتغيير لن يأتي من السماء بل يجب أن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.