الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 14 آذار (مارس) 2018

حركة مسلحة في دارفور تعلن التمسك بالسلام رغم اعتقال قائدها

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 14 مارس 2018- قالت حركة جيش تحرير السودان، برئاسة سليمان ابراهيم مرجان، الذي اعتقلته القوات الحكومية قبل أيام، إنها متمسكة بخيار السلام، وستمضي فيه رغم اعتقال قائدها.

JPEG - 18.7 كيلوبايت
سليمان مرجان في صورة تعود للعام 2007 (رويترز)

والقت قوات (الدعم السريع) المنتشرة على نطاق واسع في دارفور، الخميس الماضي القبض على سليمان مرجان، برفقة أحد معاونيه بعد مطاردات شاقة حينما كان في طريقة إلى ليبيا، حسبما نقلت وكالة السودان للأنباء.

وطالب نائب رئيس الحركة، خليل عبد القادر نقارة، في بيان تلقته (سودان تربيون) الأربعاء الحكومة بضمان سلامة قائد الحركة، ورفيقه وإطلاق سراحهما في أسرع وقت للتعبير عن حسن النوايا، وتمكين الحركة من اكمال ترتيبات الدخول الى السلام.

وأضاف "نعلن تَمسُك الحركة بخيار السلام وعزمها على المُضي فيه رغم اعتقال القائد وهو اعزل وبدون حراسات وفي ذلك دليلٌ دامغ على حسن ثقته في الحكومة وقناعته بالسلام".

وقالت تقارير صحفية في وقت سابق إن مرجان بدأ مفاوضات مع السلطات الحكومية في 20 فبراير الماضي تمهيدا لإلقاء السلاح والانضمام لركب السلام، وتم لاتفاق بعد تكوين لجنة مشتركة على اكمال التفاوض في الخرطوم.

وأوضح نقارة أن قائد الحركة المعتقل كان في حوار مع الحكومة السودانية بعد قناعته بمبادرة الحوار الوطني ومخرجاته التي اعتبرها تصلح أن تكون أرضيةً صالحةً تنبتُ عليها آمال الشعب في العدالة والحرية والتنمية.

وأضاف "نتيجةً لهذه القناعات عقدت قيادة الحركة عدداً من الاجتماعات مع وزير الدولة برئاسة مجلس الوزراء القومي، عثمان واش، خلال فبراير الماضي عبّرت قيادة الحركة خلالها عن استعدادها للتفاوض مع الحكومة لإحلال السلام".

وأكد إحاطة كلٌ من الحكومة الاتحادية وحكومة ولاية شمال دارفور ولجنة أمن محلية المالحة ومليط بمخرجات الاجتماعات.

واشار إلى عقد الحركة عدداً من الاجتماعات مع قواعدها ومنسوبيها للتنوير بالخطوات الجارية في العملية السلمية.

وأضاف "كانت رحلة القائد مرجان إلى منطقة (مو) التابعة لمحلية مليط لعقد اجتماع تنويري مع المواطنين للتبشير بالسلام، لكنه تفاجأ بأن قوةً مسلحةً نصبت له كميناً على مشارف المنطقة لاعتقاله".

واعتقل مرجان بالقرب من منطقة (مثبت) أثناء توجهه من جبل عيسى إلى سوق مو.

وتسيطر قوات هذه الحركة على مناطق جبل عيسى وحاران وجزء من منطقة أبو قران التي يقع فيها سوق مو.

وأكد نقارة براءة الحركة من تهم تجنيد الأطفال للفتال في ليبيا، قائلاً إن حركته هي الوحيدة التي ليس لها أي وجود خارج السودان.

وطالب الحكومة بوقف تحركات قواتها في مناطق تواجد الحركة وتسريع خطوات إحلال السلام.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في السودان ام في جنيف ؟ 2018-10-15 15:52:40 بقلم : محمد عتيق الصديق ‏والصحفي الكبير الاستاذ محمد لطيف ، صاحب التحليل السياسي الرشيق والمقروء ، كان نجم التغطية الصحفية التحليلية لاجتماعات الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان التابع ‏للأمم المتحدة (جنيف سبتمبر ‏٢٠١٨) ‏عبر (...)

النُّخبة السُّودانية وما تبقَّى من رحيق 2018-10-14 14:46:18 بقلم :عمر الدقير يُنْسَب للمسيح عليه السلام أنه شبّهَ النخبة في أي مجتمع بالملح، لأن الملح إذا فسد ربّما تعذّر وجود ما يمكن أن يُحْفَظ به أي شيء ويصان به من التعفن والخراب .. وسواء صحّت نسبة ذلك التشبيه للسيد المسيح أم (...)

"الخواجة عبدالقادر" بين ألف النداء وياء المد 2018-10-14 14:46:02 بقلم:الجميل الفاضل قبل نحو ست سنوات تقريباً، رفعت الدراما المصرية، ذِكر المهندس النمساوي الأصل، المصري الجنسية، السوداني الروح والقبر والهوية، "جوليوس فاجوجون" أو"الخواجة عبدالقادر" الذي عاش لأكثر من ثلاث عقود بين (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.