الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 5 نيسان (أبريل) 2018

حزب الأمة القومي يرفض الإجراءات الجنائية ضد المهدي

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 5 أبريل 2018 ـ رفض حزب الأمة القومي، الاجراءات الجنائية التي حركها جهاز الأمن السوداني ضد رئيسه الصادق المهدي وبعض قادة تحالف "نداء السودان"، قائلاً إن استهداف المهدي "يعد استهدافا لمسيرة الشعب نحو التغيير الكامل".

JPEG - 62.5 كيلوبايت
الصادق المهدي في مؤتمر صحفي بالخرطوم.. 18 مايو 2017 (سودان تربيون)

واعتبر الحزب أن البلاغ كيدي وأتى عقب تصريحات للبشير هدد فيها باتخاذ اجراءات قانونية في مواجهة أحزاب "نداء السودان" مكرراً ذات الشيء في خطابه بالبرلمان مطلع أبريل الحالي، وعد ذلك إشارة لجهاز الأمن لرفع الدعوى.

ودوَّنت نيابة أمن الدولة، بناءً على عريضة تقدم بها جهاز الأمن والمخابرات، الثلاثاء، بلاغاً جنائياً ضد الصادق المهدي، وآخرين من قادة "نداء السودان"، ووجهت لهم تهم تصل عقوبة بعضها الإعدام.

وقال حزب الأمة القومي في بيان تلقته (سودان تربيون) الخميس، إن "الدعوى صيغت بتلفيق عدد من التهم الجنائية وتحت قانون مكافحة الإرهاب، وتشمل تهماً بإسقاط النظام بالقوة وتقويض النظام الدستوري والتجسس والاشتراك مع منظمات إرهابية".

وأوضح أن "نداء السودان" تحالف سياسي مدني، بتأكيد كل وثائقه منذ تأسيسه وحتى آخر وثيقة "الإعلان الدستوري"، ويتخذ النضال السلمي والمقاومة "اللاعنفية" وسيلة لتحقيق تطلعات الشعب السوداني في الحرية والعدالة والديمقراطية.

وأكد البيان أن "المهدي يعد أحد صمامات أمان وحدة وسلام وخلاص الوطن، بل هو برشامة ضد استخدام العنف والإرهاب معطياً للحل السلمي المتفاوض عليه أولوية قصوى".

وأشار إلى أن الكثير ممن ذاقوا بأس النظام لا يستطيعون تفهم تعالي "المهدي" على الجراح الخاصة من أجل حقن دماء السودانيين، فيرميه بعضهم بالمهادنة، رغم أنه ظل المستهدف الأول لـ "الانقلابيون"، وزاد "استهدافه هو استهداف لمسيرة الشعب نحو التغيير الكامل".

وأكد حزب الأمة أن ما جرى في باريس خلال اجتماعات "نداء السودان" على خطة المستقبل والهيكلة، أفقدت النظام ما تبقى من عقله، وسعى مغتاظاً لمحاكمة قوى المعارضة في شخص رئيس المهدي.

وأضاف "تلك آخر محطات الطغاة حين ينكشف عجزهم أمام صمود قوى الشعب الحيّة ذات الإرث التليد في مقاومة الاحتلال أيّا كان خارجياً أم داخلياً، وذات التاريخ المشهود فداء لأوطانها".

"نحن نرفض تهديد رئيسنا وغيره من قادة النداء بالملاحقة القانونية، فطبيعة ومسيرة نداء السودان وموقفه السياسي هو أنه تحالف يستخدم الوسائل السلمية حصرياً، ولا يوجد أي أساس لإدانة أي من فصائله بالإرهاب".

وأشار إلى أن الحركات المسلحة بالتحالف تؤكد أولوية الحل السلمي وتستجيب للحوار باستحقاقاته، ولم توجه لها أية جهة رقابية تهماً بالإرهاب لأنها الأبعد عن استهداف المدنيين كما أن النظام نفسه جلس إليها مفاوضاً عشرات المرات.

وزاد "القاصي والداني يدرك يقينا بأن النظام يستنزف الوقت والجهد بمثل هذه المسرحيات حتى يبلغ انطباخات 2020، ولو كان ثمن ذلك ضياع الوطن وعوز المواطن".

ومنذ أن انفضت اجتماعات (نداء السودان) بباريس قبل أسبوعين، هدد البشير بتحريك إجراءات قانونية ضد المتحالفين مع الحركات المسلحة، بالرغم من أن التحالف اعتمد الوسائل السياسية السلمية لإحداث التغيير عبر انتفاضة شعبية سلمية أو حوار باستحقاقاته.

ويضم التحالف أحزابا سياسية على رأسها حزبي الأمة والمؤتمر السوداني إلى جانب حركات مسلحة تقاتلها الحكومة في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م* ( ٣ ) والأخيرة* 2018-06-20 13:07:45 محمد الطيب عابدين المحامي ( ١٤ ) *المادة (٥٩ / ١ )* تحذف عبارة *( في الجريدة الرسمية )* كما تحذف أيضاً أينما وردت في مشروع القانون ليكون *أعلان و نشر* المفوضية لكل أعمالها التي تستوجب الأعلان أو النشر في *الجرائد اليومية (...)

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م ( ٢ ) 2018-06-19 15:04:19 محمد الطيب عابدين المحامي ( ٣ ) *تكوين مفوضية الإنتخابات وعضويتها* أ / نص مشروع القانون الجديد - كسابقه - تعيين رئيس المفوضية و أعضائها بوساطة رئيس الجمهورية ( فقط ) * وفي هذا نرى أن يقوم رئيس الجمهورية بترشيح عدد ثلاثة (...)

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م 2018-06-17 22:28:54 محمد الطيب عابدين المحامي ( ١ ) مقدمة أُعِدْ مشروع قانون الإنتخابات لسنة ٢٠١٨م ( *الجديد* ) من قِبل وزارة العدل و أقيمت حوله ورش على عجل ثم دُفِع به إلى مجلس الوزراء في جلسة كان جندها الرئيس و الوحيد هو هذا القانون في (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.