الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 17 تشرين الأول (أكتوبر) 2016

حزب الأمة: خارطة الطريق أجدى من الحوار لتمتعها بالسند الخارجي والداخلي

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 17 أكتوبر 2016 ـ قالت نائبة رئيس حزب الأمة القومي مريم الصادق المهدي إن حزبها مستعد للنظر في مخرجات الحوار الوطني بشروط، واعتبرت أن خارطة الطريق الأفريقية أجدى من الحوار الداخلي لتوافرها على ضمانات خارجية وسند سياسي واسع.

JPEG - 115.9 كيلوبايت
مريم المهدي خلال مؤتمر صحفي بأمدرمان عقب إطلاق سراحها

وجرت الإثنين الماضي مراسم التوقيع على وثيقة وطنية ناتجة عن الحوار الوطني، ينتظر أن تكون أساسا للدستور الدائم للبلاد، لكن قوى المعارضة والحركات المسلحة الرئيسية في البلاد ما زالت تقاطع عملية الحوار وتشترط للإلتحاق به عقد مؤتمر تحضيري بالخارج.

وقالت مريم في ندوة حول "مستقبل السودان بعد الحوار الوطني" بالخرطوم، السبت الماضي، "كان الأحرى على الحكومة أن تقبل بخارطة الطريق الموقعة من قوى (نداء السودان) لأن لها ضمانات خارجية وسند حزبي وحركي وهو ما لم يتوفر في مخرجات الحوار الداخلي".

ووقعت الحكومة منفردة على خارطة الطريق الأفريقية بأديس أبابا في أغسطس الماضي، قبل أن يوقع تحالف "نداء السودان" الذي يضم حركات مسلحة وأحزاب سياسية لاحقا.

وأكدت مريم المهدي أن حزب الأمة على استعداد للنظر في مخرجات الحوار، لأنه ليس عليها خلاف، واشترطت وقف الحرب كأولوية وليس كتابة دستور وإجراء انتخابات وغيره، وأخذ خارطة الطريق في الحسبان، ومكافحة الفساد، إلى جانب إجراء تحقيقات شاملة في دعاوى استخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين بغرب السودان.

وعرفت الحوار بأنه عملية شاملة لها أهداف ورؤية واضحة للتوصل إلى نتائج أكثر إيجابية، واعتبرت ما تم ليس حوارا "بل ضياع للزمن والموارد"، مشيرة إلى أنه لا يوجد مناخ للعمل السياسي حاليا في البلاد، والسودانيون يعانون من الملل والغضب والإحباط النفسي من المشهد السياسي منذ عشرات الأعوام.

وقالت: "مهما كان حجم الصرف المالي وإجبار الناس على الحشود والتهويل الإعلامي فهذا لن يجدي نفعا ما لم يحدث التغيير لدى نفسية المواطن المحبطة... الحوار الحقيقي هو القادر على تغيير هذا الشعور السائد ورفع مكانة السودان خارجيا".

وتابعت مريم قائلة: "الحوار الوطني الذي ينقذ السودان لم يقم بعد ولكن الطريق أمامه معبد بالمضي قدما في خارطة الطريق.. الحوار الذي انتهى لن يأتي بجديد".

وحذرت نائبة رئيس حزب الأمة القومي من خطورة الوضع في السودان، قائلة "إن البلد وضعها مهدد وتتعرض لأطماع غير مسبوقة وكلنا يدعي أن السودان معرض لخطر".

وشددت على أن "الحوار ليس (ونسة) وانما عملية شاملة إن لم تستوفى معاييره لن يسمى حوارا وطنيا". ودعت إلى تهيئة المناخ وإعمال الشفافية والمشاركة والتملك باعتبارها الأهم للحوار، إلى جانب التغيير النفسي للشعب الذي قالت إنه "يعاني من الغضب".

وأشارت إلى أهمية التغيير الإقتصادي والاجتماعي، لكنها حذرت في ذات الوقت من أن التغيير في السودان "قادم لا محالة لكنه سيكون تغييرا خطرا علينا جميعا"، مبينة أن الغضب والإحباط أكبر خطر يواجه السودانيين.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إضاءات عابرة حول العلاقة بين فيديل كاسترو والحركة الشعبية 2016-12-05 22:04:04 المحاربون القدامي لا يموتون ياسر عرمان أما أن تحب فيديل كاسترو أو تكرهه، في الغالب لا حياد حينما يتعلق الأمر بفيديل كاسترو، في حياته أو عند مماته، يقف الناس منه على ضفتي نهر، ولكن النهر يمضي، أما عن نفسي فإني من المحبين (...)

من موج القاع إلى السونامي.. دروس يوم العصيان 2016-12-03 13:09:31 د. غازي صلاح الدين العتباني إنه لخطأ كبير أن يهوّن حراس المِحْراب من خطر العصيان الذي جرى في مدينتهم بمسمع منهم ومرآى دون أن يقدروا على منعه. يومها صاروا كعامة القوم ينتظرون النتائج لا يصنعونها. القوانين الآن تغيرت. في (...)

في ذكرى الاستقلال دخول أمريكا في المسألة السودانية:1951-1953 (4) 2016-12-03 12:35:36 دكتور فيصل عبدالرحمن على طه ftaha39@gmail.com بريطانيا تطرح صيغة جديدة بشأن السودان بعد إقالة حكومة الوفد في 27 يناير 1952، كُلف علي ماهر بتشكيل الحكومة ولكنه استقال في أول مارس 1952 وخلفه أحمد نجيب الهلالي. وقد تبين من (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2016 SudanTribune - All rights reserved.