الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 30 آب (أغسطس) 2017

خبير حقوق الإنسان قلق حيال وقوع انتهاكات بعد إجراء الحوار

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 30 أغسطس 2017 ـ أثنى الخبير المستقل لحقوق الإنسان في السودان اريستيد نونوسي ، على اتخاذ الحكومة السودانية خطوات إيجابية في مجال حقوق الإنسان، لكنه أبدى قلقه حيال وقوع انتهاكات للحقوق المدنية والسياسية وقعت بعد إجراء عملية الحوار.

JPEG - 23.5 كيلوبايت
الخبير المستقل لحقوق الإنسان اريستيد ننوسي في معرض الحوار الوطني بالخرطوم ـ الخميس 14 أبريل 2016 (سودان تربيون)

وأنتهت مبادرة للحوار الوطني أطلقها الرئيس بإجازة "الوثيقة الوطنية" في أكتوبر الماضي، شاركت فيها قوى وقاطعتها أخرى.

وقال الخبير المستقل لحقوق الإنسان في تقرير سيقدمه للدورة "36" لمجلس حقوق الإنسان خلال الفترة من 11 ـ 29 سبتمبر المقبل، إن الحكومة اتخذت خلال الفترة التي غطاها التقرير "من أكتوبر 2016 إلى يونيو 2017 "، بعض الخطوات لايجابة في مجال حقوق الإنسان.

وأشار إلى فصل وزارة العدل عن ديوان النائب العام وصدور قرار من الرئيس بالعفو عن 259 من أفراد الحركات المسلحة.

وأضاف أن الحكومة في تقريرها له في مايو الماضي عن تنفيذ توصيات الخبير المستقل لحقوق الإنسان أكدت تجريد 76 ضابطا يتبعون لجهاز الأمن من حصاناتهم واتخاذ إجراءات الإدعاء بحقهم وإحالتهم للمحاكمة على أفعال إجرامية متنوعة خلال العام 2016.

وأشار أيضا إلى اتخاذ الحكومة إجراءات تأديبية ضد 46 فردا من الشرطة والجيش، تمت محاكمتهم على جرائم مختلفة منها القتل وإحداث اصابات.

لكن اريستيد نونوسي عاد وعبر عن قلقه بشأن عدة مسائل حقوقية لم تعالج بعد لحد كبير، منها انتهاكات للحقوق المدنية والسياسية بعد إجراء الحوار الوطني.

وقال التقرير "هذا يثير قلقا بالغا ويشعر الخبير المستقل لحقوق الإنسان بقلق خاص إزاء حوادث المضايقة وإلقاء القبض والتعذيب والاحتجاز المطول التي يتعرض لها أعضاء منظمات المجتمع المدني من قبل جهاز الأمن والمخابرات".

كما أشار الخبير المستقل إلى الرقابة القائمة على الصحف وزيادة القيود المفروضة على الصحفيين، فضلا عن انتشار الجماعات المسلحة التي تعمل في ظل حالة إفلات كاملة من العقاب، منها مليشيات مدعومة من الحكومة وجهات أخرى مسلحة، ما يشكل تهديدا خطيرا لحماية المدنيين.

ودعا الخبير الحكومة لاتخاذ "تدابير ملموسة للاصلاح القانوني الراهن الذي يؤثر سلبا على الحقوق السياسية والمدنية والحريات الأساسية وإيلاء أولوية لسحب صلاحيات انفاذ القانون من أفراد جهاز الأمن، بما في ذلك سلطتي إلقاء القبض والاحتجاز".

وطالب الحكومة بالتحقيق في الادعاءات بوقوع انتهاكات حقوق الانسان والقانون الدولي الانساني وتقديم الجناة للعدالة فورا خاصة من يتولون القيادة منهم.

وناشد ضمان عدم تعرض المدافعين عن حقوق الانسان والطلاب والصحفيين والعاملين في الحقل الانساني والمعارضين، للترهيب والقبض والاحتجاز على نحو تعسفي، داعيا لاختيار مفوض المفوضية القومية لحقوق الانسان بشفافية وتزويدها بالموظفين والموارد اللازمة.

وطلب من الحكومة منح تأشيرات عمل لموظفي حقوق الانسان التابعين لبعثة حفظ السلام بدارفور "يوناميد" وضمان وصول مراقبيها على نحو كامل وغير مقيد الى مواقع حدوث انتهاكات حقوق الانسان.

ودعا الخبير المستقل المجتمع الدولي لتقديم المساعدة التقنية والمالية لحكومة السودان، وطالب يوناميد باتخاذ التدابير الضرورية لحماية المدنيين وردع الاعتداءات عليهم استباقيا.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.