الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 30 آذار (مارس) 2017

دبلوماسي بريطاني يبحث بالفاشر أوضاع النازحين وبعثة (يوناميد)

separation
increase
decrease
separation
separation

الفاشر 30 مارس 2017 ـ بحث مديرعامر إدارة أفريقيا بوزارة الخارجية البريطانية السفير نيل ويغان، الخميس، مع والي شمال دارفور، عددا من القضايا على رأسها أوضاع النازحين واستراتيجية بعثة حفظ السلام للمرحلة القادمة.

JPEG - 18.6 كيلوبايت
مدير عامر إدارة أفريقيا بوزارة الخارجية البريطانية السفير نيل ويغان مع والي شمال دارفور ـ الفاشر 30 مارس 2017

وقدم والي شمال دارفور عبد الواحد يوسف، تنويرا شاملا لوفد بريطاني برئاسة نيل ويغان موضحا خطة ولايته لمعالجة إفرازات الحرب وقضايا النازحين وتوفير الخدمات الأساسية لهم في مناطق العودة الطوعية أو توطينهم داخل المدن الرئيسة وفق خياراتهم.

وأبان أن الحرب في دارفور خلفت عدة آثار سالبة على كافة المستويات من بينها فقدان الثقة بين المجموعات السكانية وتهتك في النسيج الاجتماعي، داعيا الى قيام حوار مجتمعي شامل لإعادة الثقة بين هذه المكونات وإعادة النسيج الاجتماعي لكل المجموعات السكانية.

وأشار الوالي الى خطة الحكومة لجمع السلاح وتقنينه عبر استصدار تشريعات ولوائح تجرم حمل واستخدام السلاح غير المرخص.

وقال إن ثمة تحديات تواجه حكومة الولاية حول مشروعات التنمية الشاملة وتنفيذ عدد من مشروعات البنى التحتية، مثل طرق "الفاشر ـ كتم" و"الفاشر ـ كرنوي" و"الفاشر ـ نيالا" علاوة على خطط الولاية في مجالات التعليم والمياه والمشروعات الأخرى.

وأثنى عبد الواحد على مشروعات الوكالة البريطانية للتنمية بولايته واهتمامها بقضايا المياه مؤكدا استعداد حكومته لدعم هذه المشروعات.

وكشف عن جملة من التحديات التي تواجه حكومته تتمثل في محاربة الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر عبر الحدود، مشيرا الى جهود الحكومة والأجهزة الأمنية للتصدي لظاهرة التهريب عبر الحدود.

وأوضح الوالي للوفد البريطاني رؤية الولاية بشأن بعثة حفظ السلام للمرحلة القادمة مبينا أن الظروف باتت مغايرة وهناك تحولات ومتغيرات جديدة على صعيد الأمن والاستقرار في كل أنحاء شمال دارفور وليس هناك من دواعٍ لتفويض حماية المدنيين من قبل الأمم المتحدة.

وطالب بتوظيف الأموال والقدرات وامكانيات البعثة في دعم مشروعات التنمية وبرامج ما بعد الحرب والمساهمة في عملية إعادة البناء والتنمية في دارفور، قائلا "حجم الدعم للمشروعات التنموية ضعيفة مقارنة بحجم إمكانيات البعثة"، ونوه الى التعاون والتنسيق الكبير بين البعثة وحكومته.

من جانبه أكد نيل ويغان حرص بلاده لمساعدة السودان والوقوف الى جانبه واهتمام حكومته متمثلة في وكالة التنمية البريطانية في تقديم الخدمات التنموية لمواطني الولاية عبر دعم مشروعات التنمية من بينها مشروع مياه الحضر لتوفير مياه الشرب النظيفة ودعم خطط الحلول المستدامة لقضايا النازحين وإعادة الاستقرار.

وأفاد السفير البريطاني لدى الخرطوم مايكل أرون في تصريحات صحافية عقب اللقاء أن زيارة وفد بلاده تأتي في إطار المحور الاستراتيجي بين البلدين ومناقشة قضايا النازحين والمتغيرات الجديدة على الساحة.

وقال "إن الوفد سيقف على مشروعات المياة بالولاية والجلوس مع (يوناميد) لبحث استراتيجية البعثة للمرحلة القادمة إلى جانب زيارة مخيم السلام للنازحين".

وأكد أن حكومة بريطانيا ستساهم في دفع جهود الأمن والاستقرار والتحول نحو السلام المستدام بدارفور.

وكان الدبلوماسي الفرنسي السفير اليكسيس لاميك نائب الممثل الدائم لفرنسا لدى الأمم المتحدة قد أجرى مشاورات مماثلة مع والي شمال دارفور بالفاشر، يوم الأربعاء، حول النازحين والوضع الأمني.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المونديال والثلاثي 2018-07-16 18:00:29 كتب : محمد عتيق عند الخامسة من عصر الامس (الأحد ١٥ يوليو ٢٠١٨) بتوقيت الخرطوم ، الثالثة بتوقيت قرينتش ، كانت الملايين قد احتشدت في المنازل والمقاهي وصالات المشاهدة وساحاتها المفتوحة حول شاشات التلفاز علي امتداد المعمورة (...)

القاهرة والإمام 2018-07-15 23:43:51 كتب : المحبوب عبد السلام يقول السيد الشريف زين العابدين – عليه شآبيب الرحمة – في مناجاته للسودان: «زى ما موسي عدَّى ولا تعب لا حاجة»، ذلك استعمالٌ بليغ لكلمة “حاجة” في عاميَّتنا السُّودانيَّة، وهي عادة تأتي في سياقاتنا (...)

شواهد القبور ! 2018-07-15 20:41:26 كتبت : سلمى التجاني يظل إصطلاح ( عودة طوعية ) محل نظر ، وربما ريبة ، فالظروف التي تحدث فيها هذه العودة من معسكرات النازحين واللاجئين بدارفور ، ومآلاتها التي لا تخرج في الغالب من اثنين : إما النزوح من جديد لتدهور الوضع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.