الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 28 نيسان (أبريل) 2017

دراسة: 423 معتوها بسبب الحرب في ولاية جنوب دارفور

separation
increase
decrease
separation
separation

نيالا 28 أبريل 2017 ـ رصدت دراسة اجتماعية أجرتها إدارة الرعاية الاجتماعية في ولاية جنوب دارفور ازديادا كبيرا في أعداد المختلين عقليا، وصل إلى 423 معتوها، نتيجة لما أفرزته الحرب الدائرة بالإقليم منذ العام 2003، فضلا عن الظروف الإقتصادية القاسية.

JPEG - 17.6 كيلوبايت
أطفال يلهون في مخيم (كلما) للنازحين بنيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور ـ صورة لـ (سودان تربيون)

وقال الباحث الاجتماعي محمد أبكر عيسى لـ "سودان تربيون"، الجمعة، إن الحرب المندلعة في دارفور منذ أكثر من 13 عاما خلفت الكثير من الأمراض النفسية والعقلية في المجتمع "بصورة فظيعة".

وأوضح أنه من المؤسف عدم وجود مصحة واحدة للأمراض النفسية والعقلية بالولاية ما فاقم أوضاع المرضى بشكل كبير واضطرت العديد من الأسر لتحويل مرضاها الى مستشفى التجاني الماحي للأمراض النفسية في العاصمة الخرطوم.

وأضاف عيسى أن النتائج الأولية للبحث رصدت ما لا يقل عن 423 مختل عقليا بولاية جنوب دارفور وحدها مبينا أن الحروب التي دارت بدارفور والظروف الاقتصادية الطاحنة التي عانت منها الأسر تقف وراء الأمراض العقلية المنتشرة.

ودعا حكومة الولاية الى ضرورة وضع احتياجات المرضى ضمن أولياتها مشيرا الى أهمية انشاء قسم خاص لمرضى الأمراض النفسية والعصبية بمستشفى نيالا التعليمي.

ودعا عيسى أيضا إلى أهمية توفير مصحة خاصة لمختلي العقل بالولاية للحفاظ على أرواح المواطنين من الإعتداءات لافتا الى أن انتشار "المجانين" في طرقات المدينة أمر في غاية الخطورة.

وتابع "وضع التدابير الاحترازية مسؤولية تقع على عاتق الأسر، لكن على الشرطة أيضا مسؤولية تجاه حماية المواطنين".

في ذات الصعيد أكد مصدر في شرطة الولاية، اشترط حجب اسمه، لـ "سودان تربيون" افتقار الشرطة الى المصحات الصحية لرعاية مرضى الأمراض النفسية والعقلية.

وأبان أن هناك تصورا كاملا وضعته شرطة جنوب دارفور لتوفير كافة احتياجات المصلحة، لكن لم ير النور حتى اللحظة، منوها الى أهمية المصحة في ظل ازدياد أعداد "المجانين" خاصة بعض استقرار الأوضاع الأمنية بالإقليم.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

القرار الخطيئة 2017-12-07 20:50:12 بقلم: الصادق المهدي إنه عطاء من لا يملك لمن لا يستحق. فالرئيس الامريكي في فترة وجيزة صنف نفسه عنصرياً، إثنياً، وعدواً دينياً للمسلمين، وجهولاً بمسؤولية البشر عن سلامة البيئة، وقدم برهاناً ساطعاً بخطر خلو الذهن السياسي (...)

الكارثة والفرصة في اليمن 2017-12-06 19:18:26 بقلم: الإمام الصادق المهدي قُـتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، رحمه الله وأحسن عزاء أسرته وحزبه وأهلنا في اليمن، فقتلى طرفي الحرب الأهلية خسارة للوطن اليمني الجريح. (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ). (...)

صباح الخير.... الانتخابات 2017-12-06 06:23:07 مبارك أردول لا مجال للتخبي خلف الإجابات الكسولة والجاهزة (مقاطعين وحردانين )، النظام معروف هو نظام مستبد وشمولي، والمعارضة ماعندها حاليا برنامج مشترك بأنشطة يومية تصب في مصلحة التغيير، فالتغيير لن يأتي من السماء بل يجب أن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.