الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 8 آذار (مارس) 2016

رداءة الخدمات في البصات العاملة بين (أمدرمان ـ الفاشر) تثير استياء المسافرين

separation
increase
decrease
separation
separation

الفاشر 8 مارس 2016 ـ اشتكى المواطنون بدارفور، غربي السودان، من رداءة الخدمات وتجاوز المعايير في البصات السفرية العاملة على خط "أمدرمان ـ الفاشر ـ نيالا"، وقالوا إن ثمة "ملاحظات سلبية" تقتضي تدخل السلطات لحسمها.

JPEG - 44.9 كيلوبايت
بصات سفرية محتجزة على طريق الفاشر - نيالا "سودان تربيون" ـ إرشيف

وقال المواطن سليمان علي بركة من مدينة الجنينة لـ(سودان تربيون)، الثلاثاء، إن أصحاب البصات السياحية يستغلون ركاب نيالا والجنينة على وجه الخصوص ويضاعفون تعرفة التذاكر، واضاف أنهم تفاجئوا بالزيادة بمدينة الفاشر علاوة على اكتظاظ البص بأمتعة الركاب بممر البص.

وصعد مجموعة من الشباب، بالفاشر الثلاثاء، سموا أنفسهم بمبادرة (من أجل المواطن) بتصعيد أمر البصات السياحية ورفعوا مذكرة للجهات المسؤولة ترصد سلبيات تلك السفريات.

وبحسب المذكرة التي تحصلت (سودان تربيون) على نسخه منها، فإن أصحاب البصات يضعون بضائعا تخص التجار داخل صناديق أمتعة الركاب مقابل مبالغ هائلة، وبالمقابل توضع أمتعة المسافرين داخل ممر البص ما يعيق تحرك الركاب خاصة النساء بالإضافة الى استغلال الممر لحمل ركاب إضافيين خارج "منفستو" البص.

وأشارت المذكرة الى أخذ مبلغ 100 جنيه من الراكب مقابل قطعة واحدة من الأمتعة التي تخص الركاب، مضيفا أن تعرفة التذكرة "أمدرمان نيالا" بمبلغ 350 جنيه، وهي لا تتضمن أي إجراء بهذا الخصوص.

وأفادت بعدم تقديم أي وجبة أو مياه شرب في عدد من البصات حتى الوصول الى منطقة "أم كدادة"، اضافة الى عدم توقف البص في فترات متلاحقة للصلاة وقضاء الركاب حوائجهم، وذلك قبل وصول البص لمدينة الفاشر 1300 كلم غربي أمدرمان.

واضافت المذكرة ملاحظات سمتها بالسلبية بعد وصول البص لمدينة الفاشر منها معوقات في رفع الأمتعة ونقلها من البص السياحي إلى بصات "النيسان" ومطالبة الركاب بمبلغ 150 جنيه مقابل الحقيبة علاوة على 20 جنيها لحمال الأمتعة.

وبرر محمد احمد صاحب مكتب فرعي للبصات السياحية بموقف الفاشر لـ (سودان تربيون) بأن بعض الركاب لهم أمتعة كثيرة، مما يزيد من قيمة التكلفة، وحول الوجبات أقر بأنها ضعيفة مقارنة بالمسافة الممتدة من الخرطوم وحتى الفاشر.

وأضاف محمد احمد ان هناك بعض من البصات لا تتوفر فيها الوجبات كما أن هناك ركاب لا يرغبون في تناول تلك الوجبات لإعتقادهم بأنها غير جيدة، مناشدا الجهات المسؤولة بمراقبة تلك الوجبات وتشديد الرقابة عليها.

وبشأن عدم توقف البصات لتأدية صلواتهم وقضاء الحاجات قال إن بعض الشركات تريد أن تنافس وتدخل الى مدينة الفاشر كأول بص من أجل السمعة ولفت الأنظار، وأضاف قائلاً: "على السلطات وشرطة المرور الالتفات إلى مثل هذه الظواهر".

وبدأ تنفيذ طريق الإنقاذ الغربي منذ العام 1993 ولم يكتمل إلا 50% منه حيث وصل حتى الآن مدينة الفاشر، وينتظر سكان الجنينة ونيالا وصول الطريق الحيوي إلى مدنهم.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في المسألة الإقتصادية... ترويض الدولار 2018-01-17 21:49:36 د. أمين حسن عمر رغم حالة التفلت الكبير فى سعر العملات الأجنبية فإن قرارات بنك السودان المركزى الإحتفاظ بسياسة تعويم سعر الصرف للجنيه السوداني ربما هى الخيار الوحيد الذى هو متاح فى الوقت الراهن . وهى سياسة ممتدة مجربة (...)

ردود مؤدبة على الصادق المهدي 2018-01-13 16:23:36 د/ أمين حسن عمر السيد الصادق المهدي سياسي معتق عاش السياسة في مطلع ستيناتها ثم هو يعيشها الآن في العقد الثاني من الألفية الثانية ، وهو طراز خاص من أهل السياسة إيجاباً وسلباً ، فطموحاته أدنى سقوفها السماء مهما يكن وهن (...)

ضبط الأسواق وتخفيف العبء المعيشي 2018-01-13 16:16:48 د/ عادل عبد العزيز الفكي adilalfaki@hotmail.com السياسات المالية والنقدية المصاحبة لموازنة العام 2018 ترتب عليها ارتفاع كبير لأسعار الخبز للمستهلكين. كما ترتب عليها ارتفاع بنسب متفاوتة لعدد كبير جداً من السلع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.