الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 11 أيلول (سبتمبر) 2017

زعيم (الشعبي) يطرح مبادرته على البشير ويتجه للقوى المسلحة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 11 سبتمبر 2017- واصل الأمين العام للمؤتمر الشعبي، عرض مبادرة حزبه الرامية لوقف الحرب، والتقى الاثنين الرئيس عمر البشير بالقصر الرئاسي، على أن يحملها خلال أيام الى الممانعين والحركات المسلحة.

JPEG - 17 كيلوبايت
علي الحاج يبلغ البشير بمبادرة حزبه لوقف الحرب

وقال الحاج في تصريحات صحفية عقب اللقاء، إن مبادرته الخاصة بالسلام وإيقاف الحرب تأتي في إطار الجهود المبذولة لتحقيق السلام بالبلاد ودعم مخرجات الحوار الوطني.

وأوضح أن اللقاء تطرق لعدد من القضايا التي تشهدها الساحة السياسية، معلناً مواصلة الجهود للاتصال بالممانعين والحركات والقوى السياسية بالداخل والخارج للحاق بعملية الحوار الوطني.

وكان الحاج ابتدر تسويق مبادرة حزبه بلقاء زعيم حزب الأمة الصادق المهدي الذي أبدى ترحيبا فوريا بالخطوة، كما عرضها على قوى المعارضة الأخرى على رأسها الحزب الشيوعي وحزب البعث.

وقال السكرتير السسياسي للحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب، إن حزبه يقر التواصل مع كافة القوى في الساحة السياسية بإستثناء حزب المؤتمر الوطني الحاكم.

وأفاد في تصريحات نقلتها صحيفة (الميدان) تعليقا على اجتماعهم مع وفد الشعبي، إن اللقاء خرج برؤيتين، اولاهما أساس الأزمة ، أن النظام لايفي باستحقاقات الاتفاقياتولايلتزم بتطبيقها بما يطرح سؤالا عن ضمات انفاذ القادم، وثانيهما أن النظام حين دعا للحوار الوطني طلبت منه أشياء محددة لاثبات جديته لكنه وفقا للخطيب كرس السلطة في يده.

وأشار الخطيب الى أن الحرب والكفاح المسلح وسيلة سياسية وأن حملة السلاح في دارفور والمنطقتين "يدافعون عن قضية تظلم سياسية واجتماعية واقتصادية وازدراء قومي لهم".

و أضاف "كلها قضايا ترتبط بدمقرطة السياسات والعدالة الاجتماعية والتنمية المتوازنة وتوزيع الخدمات بشكل عادل؛ لهذا لا يمكن حلها إلا في ظل الديمقراطية وليس تحت ظل نظام شمولي وما لم يتم الإنصاف فأن الحرب لن تتوقف بشكل مستدام وإنما تتجدد".

وتابع " إذن بداية الحل هو التوجه نحو التحول الديمقراطي ونشر الحريات العامة لخلق مناخ لحل شامل للأزمة السودانية لأنه لا يمكن الحل في إطار السياسات القائمة".

واوضح الخطيب انهم وفي هذه المرحلة يؤيدون إيقاف العدائيات ووقف إطلاق النار وتوصيل الإغاثة للمتضررين في مناطق النزاع وإجلاء المجموعات الوافدة من الخارج، واحتلت القرى والحواكير وتوفير الأمن والخدمات.

وأوضح أن هذا لا يتم إلا من خلال إعلان سياسي من رئيس الجمهورية.

وأضاف " قضايا القوميات لا يمكن حلها عسكرياً وإنما سياسياً وأن يصدر قرار بالعفو العام والإعلان عن محاسبة كل من أرتكب جرائم حرب في دارفور والمنطقتين وتعويض المتضررين فردياً وجماعياً".

وأشار الى أن القضايا الأخرى تعالج وفق رؤية عامة في ظل مناخ ديمقراطي ينعقد فيه مؤتمر دستوري.

وكان حزب البعث السوداني دعا بدوره لدى لقائه علي الحاج الى بسط الحريات بكافة اشكالها ، وأشار القيادي يحي الحسين الى ضرورة ترتيب الاولويات والاهتمام بالحريات باعتبارها المدخل الصحيح لايقاف الحرب واحلال السلام.

ويشار الى أن حزب البعث الاشتراكي إعتذر عن لقاء الأمين العام لمؤتمر الشعبي، وبرر ذلك لأن الحزب بات جزءا من الحكومة الحالية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

"احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص 2018-09-19 17:31:47 هل أطلق عليها الإسلاميون رصاص الرحمة؟ "احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص كتب: الجميل الفاضل • أنحسرت ظلال شجرة "الإنقاذ" بشكل متدرج عن معظم الأحزاب التي إنشقّ فرعها الرئيس "الإصلاح و التجديد" عن حزبها الأم (...)

هل سقط النِّظام ؟ 2018-09-16 23:05:12 كتبت : سلمى التجاني الهزَّة التي أصابت النِّظام طيلة أيام التشكيل الوزاري في الأيام الفائتة، أَظهَرت وعكست صورة حقيقية لما آل إليه من تآكل داخليّ، وفقدان ثقة بين قادته، وهشاشة حلفائه. فمشروع أسلمة الدولة والمجتمع الذي (...)

سؤال الشباب .. ( ٧ ) 2018-09-16 23:02:20 كتب : محمد عنيق للتدليل علي ما ذكرناه بان وسائلنا ومناهجنا في العمل العام كانت خاطئة نكتفي هنا بواحدة من المنظمات التي قامت في الخارج ( المنظمة السودانية لمناهضة التعذيب ) ، وذلك بإيراد مختصر لما كتبته في فترة سابقة عن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.