الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 11 شباط (فبراير) 2018

سلطات وزارة المعادن بالسودان تقرر أخذ عوائد التعدين ذهباً

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 11 فبراير 2018 ـ قالت السلطات التابعة لوزارة المعادن السودانية، الأحد، إنها تعتزم أخذ عوائد قطاع التعدين عن الذهب، عيناً بدلا عن الخيار الحالي وهو أخذها مادياً.

JPEG - 24.7 كيلوبايت
التنقيب عن الذهب بات حرفة لكثير من السودانيين

وينتشر التعدين التقليدي في 12 ولاية بالسودان بينما تنشط عمليات بيع وشراء الانتاج في 75 سوقا للتعدين التقليدي.

وكشف ناجي محمد علي المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية ـ الذراع الرقابي لوزارة المعادن ـ عن اتجاههم للتحول الى أخذ العوائد الجليلة من قطاع التعدين عيناً بدلا عن الخيار الحالي المتمثل في أخذها مادياً.

وأشار لدى مخاطبته ملتقى للتعدين التقليدي وشؤون الولايات بالخرطوم، إلى أن هذا المشروع يحتاج لوقفة كبيرة على الأسواق والطواحين والإحاطة بكل العملية حتى مرحلة ترحيل الذهب الى العاصمة.

يشار إلى أن بنك السودان المركزي أعلن قبل نحو أسبوع احتكار الذهب بيعا وشراءً وتصديرا.

وأوضح ناجي أن هناك تحديا آخر يواجه الشركة وهو تحويل التعدين التقليدي الى قطاع منظم، وتعهد بمنع التنقيب للمعدنين داخل مواقع الشركات، قائلا "لن نسمح بعد اليوم بالتقنين داخل مربعات شركات الإمتياز".

وامتدح تجربة شراء حجر المعدنين من قبل شركات الإمتياز المنتجة والتي قال إنها تحقق احاطة كاملة بالتعدين كما تسهم في تقليل التهريب الى جانب التخلص من الزئبق.

من جانبه أكد مدير الإدارة العامة للتعدين التقليدي عمار باشري إن إدارته استطاعت العام الماضي تحقيق الربط والمطلوب والذي بلغ أكثر من 91 طنا من الذهب بنسبة 114% كما استطاعت الإدارة تحصيل 98% من العوائد الجليلة عبر إحكام السيطرة على الأسواق وإنتاج الذهب بالولايات كافة.

وينتج المعدنون التقليديون غالب إنتاج البلاد من المعدن النفيس، والذي بلغ العام الماضي بحسب الاحصاءات الرسمية حوالي 105 أطنان.

وأكد وزير المعادن هاشم علي سالم إحاطة وزارته التامة بكل ما يدور بقطاع التعدين التقليدي ما أسهم إيجابا في زيادة الإيرادات من هذا القطاع لخزينة الدولة وبالتالي الاسهام ايجابا في الاقتصاد السوداني الذي اعتمد على التعدين خلال السنوات العشر الماضية.

وتعهد سالم بأن وزارته ستنظم خلال العام 2018 أسواق التعدين التقليدي البالغ عددها 75 والبدء فورا في التخطيط الهندسي لها إلى جانب حفر آبار ارتوازية وإنشاء وحدات علاجية واسعافات للتقليل من حجم الوفيات بهذا القطاع جراء انهيارات آبار التعدين.

وكشف الوزير عن حلحلة كافة العقبات التي تواجه هذا القطاع على رأسها مشكلة الجازولين التي قال إن الولايات اصبحت تشتكي من الاستهلاك الكبير له من قبل المعدنين التقليديين، مؤكدا تخصيص طلمبات منفصلة للمعدنين الى جانب ادخال الطاقات البديلة في الأسواق كالطاقة الشمسية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

أهل المعارضة مرة أخرى 2018-11-19 17:47:11 بقلم : محمد عتيق المتأمل في الحالة السياسة السودانية يلاحظ ان تحركات ومواقف قوي المعارضة - في اغلبها - هي اما : ردود افعال علي افعال الحكومة وحزبها الحاكم ، مثلاً الحكومة تعلن عن انتخابات فتهرول احزاب المعارضة بالتعليق (...)

رؤساء التحرير: موظَّفُو أَمْن ؟ 2018-11-17 14:29:37 بقلم : سلمى التجاني عندما وصف مدير جهاز الأمن والمخابرات الصحافيين الذين ذهبوا لإحدى الدول العربية بأنهم مشروع عمالةٍ وتجنيد، لم يدُر في خلدِ أسوأ الناس ظنَّاً أن تكون الخطوة القادمة هي استمارة رؤساءالتحرير، التي وزَّعَها (...)

استقالة الفريق عبد العزيز الحلو: حقائق وظنون! 2018-11-15 14:32:49 بقلم : الواثق كمير kameir@yahoo.com تقدم نائب رئيس الحركة الشعبية/شمال، الفريق عبد العزيز آدم الحلو، باستقالته إلى مجلس تحرير إقليم جبال النوبة، فى 6 مارس 2017. حفزني نشر الاستقالة على الملأ للشروع في كتابة مسودة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.