الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 9 تموز (يوليو) 2017

سلفا كير: شعب جنوب السودان غير نادم على الإنفصال

separation
increase
decrease
separation
separation

جوبا 9 يوليو 2017 ـ قال رئيس جنوب السودان، سلفا كير ميارديت، إن شعب بلاده ليس نادما على التصويت لصالح الانفصال عن دولة السودان خلال استفتاء 2011 الذي وصفه بالتاريخي "ضحى لأجله الملايين من شعبنا بحياتهم ثمنا للحرية ولنتمتع بهذا الاستقلال".

JPEG - 23.8 كيلوبايت
رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت

ويوافق الأحد التاسع من يوليو الذكرى السادسة لإنفصال جنوب السودان، بعد تصويت سكانه بأغلبية ساحقة في الاستفتاء الذي جرى في نهاية اتفاقية السلام الشامل بين الحركة الشعبية لتحرير السودان، وحكومة السودان ممثلة في حزب المؤتمر الوطني الحاكم.

وأبدى كير رفضه للإنتقادات الموجهة لخيار دولته بالانفصال عن السودان، في أعقاب تدهور الأوضاع الأمنية والاقتصادية.

وقال في خطاب بثته وسائل إعلام محلية: "بعد ست سنوات من استقلالنا، يتساءل العديد من النقاد عما إذا كان من الحكمة أن يختار شعب جنوب السودان الاستقلال، لمجرد أننا لم نتمكن من حل خلافاتنا وديا... جوابنا على هؤلاء النقاد هو أن شعب جنوب السودان لا يندم على قراره.. وإنني على ثقة بأنه إذا تم إجراء الاستفتاء مرة أخرى اليوم، فإن شعب جنوب السودان سيختار أن يكون حرا".

واعترف رئيس جنوب السودان بمواجهة دولته تحديات جسيمة أرغمته على إلغاء الإحتفال الرسمي بذكرى الإستقلال، قائلا "كان علينا أن نتخذ قرارا مؤلما بالنسبة لنا أن لا نحتفل بيوم الاستقلال هذا تقديرا لواقع التحديات الاقتصادية التي تواجهها بلادنا. ولم نشعر بأن من المناسب إنفاق أي أموال للاحتفال بينما يعاني شعبنا من الأزمة الاقتصادية التي جعلت من الصعب على كثير من الناس تحمل وجبة واحدة في اليوم".

وتابع "على الرغم من أن المجاعة، التي أعلن عنها في بعض أجزاء بلادنا، تم احتوائها الآن، لا يزال الآلاف من مواطنينا مهددين بانعدام الأمن الغذائي. ولذلك نأمل مخلصين أن تفهموا منطقنا".

وسرد سلفا كير مساعيه لإحتواء الأوضاع بعد تفجر النزاع المسلح، قائلا إنه لا زال على ثقة بإمكانية استعادة السلام في جنوب السودان "على الرغم من التحديات العديدة التي تنتظرنا".

وأشار الى أنه حاول إظهار حسن النية بإعلان وقف إطلاق النار من جانب واحد، بجانب العفو العام لافتا الى تحسن الحالة الأمنية العامة في البلاد بتناقص المناوشات التي كانت تقع بصورة يومية.

وأعلن أن حكومته تتواصل مع مختلف الجماعات المسلحة وتدعوها إلى "نبذ العنف واحتضان السلام من خلال الحوار الوطني".

وكرر سلفا دعوته للجماعات المسلحة إلى الالتزام بوقف إطلاق النار واحترام اتفاق وقف الأعمال العدائية وأن تسمح بتحقيق وقف دائم لإطلاق النار.

وتابع "سنواصل دعوة أولئك الذين ما زالوا يحملون السلاح وإقناعهم بالاستجابة.. ولم يعد هناك ما يبرر للقتال لأن ذلك لا يؤدي إلا إلى فقدان الأرواح البريئة وتدمير الممتلكات والتراجع عن بناء بلدنا، إن الحرب ليست خيارا" .

وشدد رئيس دولة جنوب السودان على أن الخيار الوحيد القابل للتطبيق هو تنفيذ اتفاق حل النزاع الذي وقع بأديس أبابا في 17 أغسطس 2015.

وأضاف "حتى الآن، أحرزنا تقدما مرضيا في تنفيذ الاتفاق.. بلغ حوالي 90% من الجزء المتعلق بالحكومة الانتقالية للوحدة الوطنية. وفي الفصل الثاني، الذي يتناول وقف إطلاق النار الدائم والترتيبات الأمنية الانتقالية، تم تنفيذ نحو 54%".

وأقر كير بتردي الوضع الإنساني قائلا إنه يبعث على القلق برغم إظهار تصنيف المرحلة المتكاملة لتقييم الأمن الغذائي تجنبنا المجاعة التي كان يخشى أن تنتشر في جميع أنحاء البلاد.

واسترسل "وفي حين أن هذا تطور مشجع، فإن أزمة الغذاء لم تنته بعد، والواقع أن العديد من المواطنين ما زالوا يعانون من انعدام الأمن الغذائي وهم يقاتلون الجوع وسوء التغذية".

وتعهد سلفا بمواصلة بذل الجهود من أجل إيجاد حل طويل الأجل لأزمة انعدام الأمن الغذائي.

وقال "نحن نبذل جهودا مضنية لتحسين الوضع الأمني بصورة تدريجية للسماح لمواطنينا النازحين بالعودة إلى ديارهم. وقد أصبح عدد كبير من شعبنا نازحا داخل البلاد ولاجئا في البلدان المجاورة".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الصَّادق المهدي. تجلِّيات زعيم طائفي (4) 2018-10-18 18:45:27 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk تنويه نودُّ أن نلفت نظر انتباه القراء بأنَّ هذه السلسلة من المقالات قد تفوق ثماني حلقات، حيث حاولنا تجزئتها حتى يتسنَّى للقراء قراءتها ومتابعتها دون ملل أو كلل. المهدي (...)

الصَّادق المهدي.. تجلِّيات زعيم طائفي (3 -8) 2018-10-17 23:56:31 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk تهافت الصَّادق في المعارضة والصَّادق منذ استيلاء الجبهة القوميَّة الإسلاميَّة على الحكومة في حزيران (يونيو) 1989م لم يكن مقتنعاً بالعمل العسكري، بل كان يؤكِّد تمسُّكه (...)

في السودان ام في جنيف ؟ 2018-10-15 15:52:40 بقلم : محمد عتيق الصديق ‏والصحفي الكبير الاستاذ محمد لطيف ، صاحب التحليل السياسي الرشيق والمقروء ، كان نجم التغطية الصحفية التحليلية لاجتماعات الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان التابع ‏للأمم المتحدة (جنيف سبتمبر ‏٢٠١٨) ‏عبر (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.