الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 15 نيسان (أبريل) 2017

سياسي بارز يطالب حكومة جوبا بتفعيل حظر الخمور أثناء العمل

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 15 أبريل 2017 ـ دعا سياسي جنوبي بارز حكومة جنوب السودان الى تفعيل قرارات سابقة بحظر استهلاك الكحول خلال ساعات العمل أو حضور العاملين الى مؤسساتهم مخمورين، مشيرا إلى أن تناول الخمر أصبح مرضا اجتماعيا يهدد كيان الدولة الوليدة.

PNG - 128.7 كيلوبايت
رئيس الحركة الوطنية بجنوب السودان كستيلو قرنق رينق ـ صورة لـ (سودان تربيون)

وقال رئيس مؤسسة السودان الجديد كوستيلو قرنق إن العلمانية لا تعني بالضرورة الإلحاد أو إقامة دولة اباحية وهو ما تشهده جوبا حاليا باتخاذ أشكال مزعجة ومنفلتة، لجهة أن تعاطي الكحول اجتاح جميع الطبقات الاجتماعية، خاصة الحاكمة، ما يهدد بتدمير النسيج المجتمعي.

وطلب كوستيلو في تصريح تلقته "سودان تربيون" من حكومة جوبا تفعيل قرار للرئيس السابق للمجلس التنفيذي الأعلى أبيل ألير، الذي أصدر في وقت سابق أمرا يحظر استهلاك الكحول خلال ساعات العمل أو مداومة أي عامل وهو مخمور.

وتابع "أعتقد أن هذا القرار يجب على الحكومة الحالية إعادة تفعيله على أقل تقدير.. الرئيس سلفا كير لا يحتاج إلى إعادة اختراع العجلة، عندما يفعل هذا القرار".

وكانت السلطات في كواجوك، بمقاطعة قوقريال قد اتخذت في مارس 2016 قرارا بحظر بيع أي نوع من الكحول المستوردة وشراب السيكو الكحولي المصنوع من السكر، من دون أن يشمل ذلك "المريسة" المنتجة محليا من الذرة على أساس أنها أقل ضررا.

وأوضح كوستيلو أن الذي يشرب خلال ساعات العمل أو يأتي الى العمل مخمورا يجب فصله من وظيفته أو اخضاعه للعلاج من الإدمان في المستشفيات المتخصصة، حتى إذا اضطرت الحكومة لدفع فاتورة العلاج أو المساعدة في سدادها.

وحذر من أن الإدمان مرض يدمر الأسر والمجتمعات، خاصة وأن الجنوبيين لم يعتادوا على المشروبات الثقيلة ذات النسبة العالية من الكحول عالية، قائلا "إدمان الخمور أبدا لم يكن جزءا من ثقافتنا".

وأضاف أن مجتمع الدينكا قبل الحرب كان مجتمعا محافظا، وكان تعاطي المشروبات الكحولية فيه مكروها ومنبوذا، ويعتبر الرجل الذي يتعاطي الخمور بإسراف غير منضبط ولا يصلح للقيادة والاقتداء به.

وذكر أنه عندما عمل مستشارا لرئيس الجمهورية (2008 ـ 2010) ناقش مع أحد كبار قادة الحركة الشعبية لتحرير السودان ووزير في الحكومة الجوانب السلبية لشرب الكحول طالبا منه المساعدة في السيطرة على هذا المرض الاجتماعي.

وأوضح أن المسؤول حذره أن الوقت غير مناسب لإثارة الموضوع، كما أنه إذا تابع في الخط المضاد لتناول الكحوليات فإنه سيستمع إلى أسئلة من شاكلة: "هل تريد أن تطبق الشريعة الإسلامية هنا ؟".

وأكد كوستيلو أنه لا ينبغي النظر إلى العلمانية على أنها نوع من "نظام متهور وإباحى"، بلا أي مبادئ توجيهية وأخلاقية واجتماعية، مبينا أنه حتى الأنظمة الحكومية الإلحادية لها قواعد وقوانين، قد لا تختلف كثيرا عن تلك المعروفة في المجتمعات المتدينة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

"فيل" الروات (2+2) 2018-04-23 11:11:02 السر سيد أحمد تعتبر قضية أمن الطاقة من القضايا المحورية التي ترتبط بالأمن القومي لكل بلد، سواء من ناحية تأمين الامدادات لضمان استمرار الحياة في مختلف جوانبها السياسية والاقتصادية والاجتماعية، أو تنويع مصادر الامدادات (...)

ونواصل بدون فاصل 2018-04-23 11:09:10 كتب : د. عبد اللطيف البوني (1 ) أخشى ما أخشاه أن تنطبق علينا قصة بخيت الذي رأى هلال رمضان؛ فزغردت له النساء وبشر فيه الرجال، فاهتاج وأعاد النظر الي السماء وقال لسامعيه (على الطلاق هاداك هلال تاني) أو ذلك الأحمق الذي (...)

بيزنس إذ بيزنس 2018-04-23 11:06:30 كتب: د.عبد اللطيف البوني Business is Business (1) تقيم أصول مشروع الجزيرة بما يفوق المائة مليار دولار، هذا بعد تلك التي (لحقت أمات طه) بعد قانون 2005م، مع أن ذلك القانون بريء من تلك (البرشتة)، لكن الجماعة بعينهم (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.