الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 14 أيار (مايو) 2016

شمال دارفور تبلغ الآلية الثلاثية بعدم الحاجة لـ (يوناميد) في بعض المواقع

separation
increase
decrease
separation
separation

الفاشر 14 مايو 2016 ـ أثارت حكومة ولاية شمال دارفور، مع فريق الآلية الثلاثية الخاص بمناقشة استراتيجية خروج قوات حفظ السلام من إقليم دارفور، تواجد البعثة في بعض المواقع بدون الحاجة إليها، كما ركزت خلال اجتماع مشترك التأم بالفاشر، السبت، على ما قالت انه صرف بذخي من المجتمع الدولي على القوات المختلطة بدلا عن توجيه الأموال لمشروعات التنمية وإعمار ما دمرته الحرب.

JPEG - 32.7 كيلوبايت
جنود تابعون لبعثة حفظ السلام في دارفور - صورة من "يوناميد"

وقال والي شمال دارفورعبد الواحد يوسف في تصريحات صحفية، عقب اجتماعه بفريق الآلية، إن اللقاء الذي حضرته لجنة امن الولاية ناقش، كافة الموضوعات التي تتعلق بإستراتيجية خروج (يوناميد).

وأفاد الي انه تحدث لفريق العمل الثلاثي عن بعض المناطق التي تنتشر فيها البعثة دون الحاجة اليها بينها (ام كدادة) و(المالحة) وغيرها وأن اللجنة ستعمل على إتخاذ القرار المناسب لوضع إستراتيجية واضحه لخروج اليوناميد من دارفور .

وتشترط الامم المتحدة ان يتم استتباب الامن وان يحل السلام ربوع درافور قبل الشروع في عملية الانسحاب الكاملة إلا أنها ترى امكانية تخفيض عدد قواتها والانسحاب من عدد من المواقع في غرب درافور خلال الوقت الراهن.

وأضاف الوالي انه قدم تقريراً شاملا عن الوضع الأمني بولايته ،كما شرح خطط حكومته تجاه الأوضاع المختلفة لا سيما قضايا النازحين والمصالحات بين المجموعات المختلفة علاوة علي خطة جمع السلاح، علاوة على تقرير حول الأوضاع الإنسانية السياسية .

وبدأ الفريق المشترك اجتماعات متصلة منذ مارس 2015 للتوصل إلى استراتيجية خروج البعثة المختلطة من الاقليم المضطرب.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية علي الصادق، في تصريحات صحفيه بالفاشر خلال وقت سابق من يوم السبت، ان الغرض من الزيارة تقييم الأوضاع الإنسانية والأمنية والسياسية في دارفور تمهيدا لوضع خارطة طريق واضحة لخروج البعثة المختلطة من دارفور .

وقال الوالي "النقطة الأساسية التي تحدثنا فيها كانت حول صرف المجتمع الدولي الأموال الطائلة على قوات حفظ السلام".

وأشار إلي أنه وحسب التفويض يجب أن تحول هذه الأموال الى إعادة الاعمار وتأهيل ما دمرته الحرب خلال الفترة الماضية وتوطين النازحين.

الحكومة: عناصر متمردة وراء أزمة (سرتوني)

وفي شأن آخر قال والي شمال دارفور إن فريق الالية سيتوجه الى معسكر (سرتوني) بمحلية كبكابية، يوم الأحد، نافيا وجود أي مشاكل تدعو للقلق بالمخيم الذي شهد الاسبوع الماضي حادث اطلاق نار من رعاة في اتجاه النازحين مما اوقع قتلى وجرحى.

واتهم الوالي من قال انها عناصر موالية للحركات المسلحة تحاول تعمل على زعزعة الأمن داخل المعسكر وخلق مشكلات بين مجموعات في المخيم.

وفتح مسلحون من الرعاة نيرانهم على تجمع للنازحين في مخيم سرتوني ما ادى لمقتل ستة مدنيين بينهم إثنين من الأطفال ، عندما اتهم الرعاةُ الرحل عدداً من النازحين بسرقة مواشيهم وطالبوا باسترجاعها وأقاموا بعدئذِ حواجز متفرقة على الطريق بين كبكابية وسورتوني وهو الطريق الرئيس في توفير المياه والمساعدات الانسانية.

وفر أكثر من 90 ألف نازح من المعارك في منطقة جبل مرة بدارفور منذ يناير الماضي إلى عدة مناطق من بينها مقر بعثة "يوناميد" في سورتوني.

وقال علي الصادق ان (سرتوني) واحد من المعسكرات التي طلبت الامم المتحدة والإتحاد الافريقي زيارتها وان الحكومة السودانية إستجابت.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

ردود مؤدبة على الصادق المهدي 2018-01-13 16:23:36 د/ أمين حسن عمر السيد الصادق المهدي سياسي معتق عاش السياسة في مطلع ستيناتها ثم هو يعيشها الآن في العقد الثاني من الألفية الثانية ، وهو طراز خاص من أهل السياسة إيجاباً وسلباً ، فطموحاته أدنى سقوفها السماء مهما يكن وهن (...)

ضبط الأسواق وتخفيف العبء المعيشي 2018-01-13 16:16:48 د/ عادل عبد العزيز الفكي adilalfaki@hotmail.com السياسات المالية والنقدية المصاحبة لموازنة العام 2018 ترتب عليها ارتفاع كبير لأسعار الخبز للمستهلكين. كما ترتب عليها ارتفاع بنسب متفاوتة لعدد كبير جداً من السلع (...)

أنظروا السلة ملأى بالقشور 2018-01-09 15:13:36 بقلم : عبدالحميد أحمد قالت الصورة إنّ القول زور.. ها هنا الوجه شقوق تتنامى.. وعلى الأطراف حجل من صنيع الورم الطالع من غبن الصدور أنظروا السلة ملأى (بالقشور) والطواحين على لحم الكلام الحي تمشي ثم تمشي وتدور.. ألياس فتح (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.