الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 10 شباط (فبراير) 2018

صلح قبلي جديد لإنهاء نزاع طويل في ولاية غرب كردفان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 10 فبراير 2018- ودعت قبيلتا (الزيود) و (أولاد عمران) ماضي محقون بالدماء، وتواثقتا الجمعة ، للمرة الثانية على اتفاق مصالحة في محاولة لإنهاء 25 عاما من النزاع خلف وراءه قرابة الخمسمائة قتيل.

JPEG - 8.1 كيلوبايت
نائب الرئيس السوداني حسبو محمد عبد الرحمن

وشهد نائب الرئيس السوداني حسبو محمد عبد الرحمن، من جديد مراسم الصلح هذه المرة في مدينة الفولة عاصمة ولاية غرب كردفان وأكد أن القبيلتين اتخذتا القرار الصحيح بالركون الى التفاهم والصلح.

وأعلن ناظرا القبيلتين عبد المنعم الشوين ومختار بابو نمر، وهما من بطون عشيرة المسيرية ذائعة الصيت التزامهما بتنفيذ مقررات الملتقى.

وقتل نحو 133 شخصاً وأصيب المئات في مواجهات استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة بين "أولاد عمران" و"الزيود" بسبب نزاع حول ملكية أراضٍ في نوفمبر 2014، وقبلها في يوليو من ذات العام سقط 150 قتيلا من البطنين.

ووقع أمراء "الزيود" و"أولاد عمران"، في مؤتمر الصلح على اتفاق صلح بعد معارك استمرت عدة أشهر، لكن سرعان ما انهار الاتفاق الذي شهد عليه وقتها نائب الرئيس حسبو عبد الرحمن بمدينة النهود.

وشدد حسبو على أهمية تحويل توصيات الملتقى الجديد، إلى قرار ملزم التنفيذ، وقال إن الدولة قادرة على جمع السلاح قسراً من القبيلتين في حال عدم الالتزام بالجمع الطوعي.

ووجه القوات النظامية باعتقال المعترضين على قرارات الصلح.

وأمر عبد الرحمن حكومة الولاية بإعطاء نظار القبائل السلطات القضائية عبر قانون يجاز من المجلس التشريعي لتضطلع بدورها القانوني في حدود مسؤولياتها.

من جانبه، قال والي غرب كردفان د. أبو القاسم الأمين بركة، إن الهدف من زيارة نائب الرئيس للولاية طي ملف الصراع بين الزيود وأولاد عمران.

وأوضح أن السلاح مهدد للأمن بالمنطقة ويجب جمعه طوعاً قبل اتخاذ الدولة للإجراءات القسرية.

وأكد بركة التزام حكومته بإنفاذ قرارات الملتقى واستعدادها لتوفير الخدمات كافة بالقرى والمناطق التي دمرتها الحروب الأهلية.

وأكد رئيس لجنة الأجاويد الأمير إسماعيل محمد يوسف طي الملف نهائياً، مشيداً بتجاوب الطرفين ورغبتهما في الصلح.

وعزا الإخفاقات التي شهدتها التفاهمات السابقة الى ضعف الإمكانات، وحث الدولة على تمكين الإدارة الأهلية والأجهزة المختصة لتنفيذ مخرجات الملتقى.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

"احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص 2018-09-19 17:31:47 هل أطلق عليها الإسلاميون رصاص الرحمة؟ "احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص كتب: الجميل الفاضل • أنحسرت ظلال شجرة "الإنقاذ" بشكل متدرج عن معظم الأحزاب التي إنشقّ فرعها الرئيس "الإصلاح و التجديد" عن حزبها الأم (...)

هل سقط النِّظام ؟ 2018-09-16 23:05:12 كتبت : سلمى التجاني الهزَّة التي أصابت النِّظام طيلة أيام التشكيل الوزاري في الأيام الفائتة، أَظهَرت وعكست صورة حقيقية لما آل إليه من تآكل داخليّ، وفقدان ثقة بين قادته، وهشاشة حلفائه. فمشروع أسلمة الدولة والمجتمع الذي (...)

سؤال الشباب .. ( ٧ ) 2018-09-16 23:02:20 كتب : محمد عنيق للتدليل علي ما ذكرناه بان وسائلنا ومناهجنا في العمل العام كانت خاطئة نكتفي هنا بواحدة من المنظمات التي قامت في الخارج ( المنظمة السودانية لمناهضة التعذيب ) ، وذلك بإيراد مختصر لما كتبته في فترة سابقة عن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.