الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 9 أيار (مايو) 2011

ضامنو اتفاق السلام السودانى يعتزمون عقد اجتماعات طارئة فى اديس وواشنطن لانهاء ملف ابيى

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم في 8 مايو 2011 — كشفت اللجنة الثلاثية (الترويكا) التي تمثل اكبر مانحي السودان عن ترتيبات لعقد اجتماعات طارئة بواشنطن واديس ابابا تجمع طرفي اتفاقية السلام "الحكومة والحركة الشعبية) بجانب لجنة امبيكي لحسم قضية ابيي.

واكدت اللجنة ان التفاوض حول المنطقة يحتاج الي دعم خارجي، وكشف رئيس الوكالة الاميركية للتنمية الدولية راجيف شاه في مؤتمر صحفي بالخرطوم أمس الاحد عن التئأم اجتماع لمانحي السودان بواشنطن خلال نوفمبر المقبل مطالباً بضرورة الشفافية في تقسيم عائدات النفط بين الشمال والجنوب.

واكد ان حجم المساعدات الاميركية لنازحي دارفور بالسودان وشرق تشاد منذ 2005 وصل الي (10) مليار دولار ، مؤكداً حوجة (4,700) اربعة مليون وسبعمائة الف شخص بدارفور للمساعدات الانسانية.

وكشف شاه عن عودة (2) مليون نازح منذ توقيع اتفاقية نيفاشا الي الجنوب والنيل الازرق وجنوب كردفان لكنه اكد في ذات الوقت فرارّ حوالي (2,700) شخص من منازلهم بدارفور.

فيما قال وزير التنمية البريطاني اندرو ميتشل ان حوالى ثلاثة ملايين قطعة سلاح صغيرة تنتشر بالسودان، وقدر عدد المحتاجين للمساعدات في دارفور باربعة ملايين وتسعمائة ألف شخص.

واكد المسؤول البريطاني سعيهم لتقديم مساعدات غذائية لحوالي مليون شخص بشكل عاجل، وقال ان نصف اطفال الجنوب لا يدخلون الي مدارس التعليم مؤكداً سعيهم لالحاق (240) الف تلميذ بالمدارس بجانب معالجة (750) الف شخص من الملاريا. إلا أنه اقر بتأثير الازمات الاقتصادية العالمية علي الالتزام الدولي بتقديم المساعدات الانسانية للمحتاجين.

و قدر وزير البيئة والتنمية النرويجي ايريك سولهيم تكلفة مشاريعهم التنموية في السودان بخمسين مليون دولار مؤكداً دعمهم للجنوب في نقل كلياته الجامعية من الشمال بجانب دعم كلية الشرطة بمنطقة الرجاف، وكانت اللجنة الثلاثية (ترويكا) انهت أمس زيارة لكل من جنوب السودان وشماله .

وكان وفد الترويكا تعهد خلال لقاءه أمس بنائب الرئيس على عثمان محمد طه بمعاونة السودان لاعفاء ديونه ، وقطع التزاما كاملا بدعم دولتي الشمال والجنوب بنفس المستوى عقب التاسع من يوليو من خلال تسخير كل إمكانية المجتمع الدولي واكد الوفد رغبتهم في دعم جهود الدوحة لاحلال سلام دارفور والتحول من مرحلة الإغاثة الى التنمية.

واعلن مدير المعونة الامريكي رغبة وكالته بالدخول في شركات من اجل حوار متكامل يخص افاق التنمية المختلفة في السودان خاصة المناطق المتاثرة بالحرب .

ونقل نائب الرئيس السودانى على عثمان الى الوفد الزائر ان الإرادة السياسية المتوافرة لدى القيادة العليا للبلاد ستجعل من السلام المستدام الهدف الاساسي وانفاذ ما تبقي من الاتفاقية فيما يتعلق بالنفط والحدود وابيي بذات الروح التي تم بها الاستفتاء .

ودعا الوزير البريطاني اندريه ميتشيل طرفي اتفاق نيفاشا الى اعطاء قدر اكبر من الاهتمام للحول السلمية .وطالب مدير المعونة الامريكي الشمال والجنوب للالتزام بتطوير علاقاتهما لخلق فرصة للتنمية وتقديم الخمات لمواطني الدولتين ،وشدد على اهمية ايصال المساعدات الانسانية بدارفور وحماية النازحين في المعسكرات .

وقال وزير التعاون الدولي السودانى جلال الدين الدقير للصحفيين عقب اللقاء ان وفد الترويكا اجري لقاءات مع وزير التعاون الدولي ووزير المالية ومحافظ بنك السودان ،مشيرا الى ان اللقاء مع النائب بحث فكرة النرويج لقعد مؤتمر دولي لدعم السودان ،وقال ان المؤتمر سيعقد في سبتمبر المقبل واقترح بان تستضيفه تركيا لاعداد محاور لدعم اقتصادي متكامل من بنية تحتية وتقدم تقني ودعم الزراعة والصناعة والقطاع المالي ،منوها الى ان الوفد استمع لتنوير من النائب حول اتفاق السلام الشامل والمحاذير حول ابيي والطرق لتخطي التحديات الماثلة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

لوكا بيونق يرد علي بونا ملوال ..هل أبيي تتبع لجنوب السودان؟ 2017-12-12 19:26:46 ترجمة موياك لنقو أويج إن البيان الأخير بأن أبيي جزء لا لبس فيه من السودان أثار جدلا صحيا مرة أخرى حول وضع أبيي. لقد فوجئت ليس فقط بمستوى الجهل المطلق لبعض الحقائق التاريخية الأساسية ولكن أيضا استهزاء بشهوة السلطة (...)

القرار الخطيئة 2017-12-07 20:50:12 بقلم: الصادق المهدي إنه عطاء من لا يملك لمن لا يستحق. فالرئيس الامريكي في فترة وجيزة صنف نفسه عنصرياً، إثنياً، وعدواً دينياً للمسلمين، وجهولاً بمسؤولية البشر عن سلامة البيئة، وقدم برهاناً ساطعاً بخطر خلو الذهن السياسي (...)

الكارثة والفرصة في اليمن 2017-12-06 19:18:26 بقلم: الإمام الصادق المهدي قُـتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، رحمه الله وأحسن عزاء أسرته وحزبه وأهلنا في اليمن، فقتلى طرفي الحرب الأهلية خسارة للوطن اليمني الجريح. (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ). (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.