الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 2 كانون الأول (ديسمبر) 2019

عرمان : نرغب في السلام وبناء شراكة مع مجلسي السيادة والوزراء

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 2 ديسمبر 2019 – قال نائب رئيس الحركة الشعبية - شمال، ياسر عرمان، الإثنين، إن وفد المقدمة السياسي للجبهة الثورية وصل إلى العاصمة الخرطوم للتبشير بالسلام، وبناء شراكة استراتيجية مع مجلسي السيادة والوزراء.

JPEG - 74.7 كيلوبايت
عرمان ومرافقيه في مطار الخرطوم وسط استقبال قيادات بـ"الثورية"ومجلس السيادة. الاثنين 2 ديسمبر 2019

وقال عرمان في مؤتمر صحفي، عقده بوكالة السودان للأنباء عقب وصوله الخرطوم، برفقة عدد من قادة الجبهة الثورية إن "السلام يحتاج إلى شراكة جماهيرية، لمصلحة ملايين النازحين واللاجئين، وليس سلاما للنُخب".

وأضاف، "هذه البلاد تحتاج إلى السلام، مثلما تحتاج إلى الهواء، وآن للبلاد أن تعترف بالمواطنة للجميع دون تمييز، والحرب لن تنتهي إلا إذا اعترفنا بالمواطنة المتساوية لجميع السودانيين دون تمييز".

وتابع، "الإقليم من حولنا مضطرب، ولا نريد لبلادنا أن تنهار، ولم نأتي لنعكر الأجواء، وإنما للتبشير بالسلام، والسودان هش ويحتاج إلى عمل مشترك من جميع الأطراف".

وشدد على أن الديمقراطية لن تستمر إلا بإيقاف الحرب في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق.

وطالب عرمان، بشراكة بين مجلسا السيادة، والوزراء، وقوى الحرية والتغيير، والجبهة الثورية، وحركات الكفاح المسلح غير المنضوية تحت لواء الجبهة الثورية، كما طالب ببناء جيش وطني سوداني موحد، لانتشار السلاح في البلاد، خاصة وأن العلاقات الخارجية لن تنصلح، إلا بإنهاء الحروب.

وأضاف، "يجب أن نبحث عن مخرج استراتيجي لحركات الكفاح المسلح، ودعم عملية السلام في السودان".

ودعا عرمان الولايات المتحدة إلى رفع العقوبات المفروضة على السودان، وإزالة اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب، باعتبار أن الإرهاب انتهى في البلاد بزوال النظام السابق.

وأكد صعوبة عزل كل الإسلاميين من الساحة في السودان قائلا إن هناك تيارات ترغب في التغيير وشاركت فيه وأن التيار الإسلامي سيكون موجود في البلاد، لكنه دعاه للبحث عن اتجاه جديد فيما يتعلق بالحرية والديمقراطية.

وأقر عرمان بوجود خلافات وسط الجبهة الثورية، لكنه أرجعها إلى طبيعة ما يدور في البلاد من مرحلة الانتقال، خاصة وأن معظم القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني تعاني من التباين في وجهات النظر، لطبيعة المرحلة التي تعاني من البلاد.

وأضاف، "أنا مع وحدة الجبهة الثورية، وهي جاءت لتعمل في الداخل، وستوحد مواقفها وستذهب في اتجاه جديد، ونحن جزء من الحرية والتغيير وما حدث بيينا مضر بالثورة السودانية".

وتابع، "الجبهة الثورية تحتاج إلى مناقشة خلافاتها للوصول إلى سلام حقيقي في البلاد".

وأشار إلى ضرورة إشراك الحركات المسلحة في الحكومة على المستوى التنفيذي والتشريعي، خاصة وأن السلام لديه استحقاقات.

وأكد عرمان أن الحركة الشعبية، مع تسليم الرئيس المعزول عمر البشير، إلى المحكمة الجنائية، لعدم تكرار الإفلات من العقاب، وإيقاف الإبادة الجماعية إلى الأبد.

من جهته ناشد الأمين العام للحركة إسماعيل جلاب الطرف الآخر من الحركة الشعبية بقيادة عبد العزيز الحلو الى التوحد من جديد.

وتابع "على أقل تقدير يجب أن ننسق في العملية التفاوضية لأنه لا يمكن الوصول الى اتفاقيتي سلام حول منطقة واحدة .. الوحدة والتنسيق مسائل مهمة خاصة أن الشعب في المنطقتين الان بات تواقا للسلام".

وأكد على أن الجولة القادمة لن تنفض الا بالوصول الى سلام، كما دعا رئيس حركة تحرير السودان عبد الواحد نور للانضمام الى منبر السلام في جوبا.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الطاهرة 2019-11-30 17:47:51 بقلم : محمد عتيق مركز البرماب وأهالي شولين وجزء من الدكيج (الجيم يكتبونه بثلاث نقاط لأن نطقه يختلف عن الجيم ولا يوجد في العربية) كان في نهاية دبيرة المتاخمة لقرية سرة شرق والمتداخلة معها ، نعم ، نهاية دبيرة ومبتدأ سرة (...)

في جدل السلام المنشود لتحقيق الاستقرار المفقود 2019-11-28 10:58:35 بقلم : علي ترايو دائما ما اجد نفسي ادخل في مناقشات روتينية (يعني غير رسمية) مع كثيرين من السودانيين و السودانيات من مشارب فكرية مختلفة لاتناول معهم ما تجري من التحولات السياسية في البلاد علي اضواء الثورة ، حيث نتطرق (...)

من الذي اختطف قحت 2019-11-25 16:06:39 بقلم : محمد عتيق عندما نتحدث عن الأخطاء والسلبيات في واقع الثورة وأوضاعها ، يدفعنا إلى ذلك اننا نتحدث عن ثورة قدمت حتى الآن مهراً لا يفوقه شيء في العزة والسمو والثمن ، عن ثورة وعي ذهبت عميقاً في افئدة الأجيال الجديدة ، (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.