الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 29 تشرين الأول (أكتوبر) 2017

عرمان يطالب الكونغرس بالتدخل لوقف حملة الحكومة السودانية ضد المسيحيين

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 28 أكتوبر 2017- طلب الأمين العام للحركة الشعبية – شمال، ياسر عرمان من الكونغرس الأميركي التدخل لوقف ما أسماه "الحملة الممنهجة ضد المسيحيين في السودان".

JPEG - 7 كيلوبايت
الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال- ياسر عرمان

واقتحمت قوة للشرطة كنيسة المسيح بأم درمان الثورة الحارة "29" الأحد الماضي ومنعت أداء الصلوات واقتادت رجال دين هم: "القس أيوب تليان رئيس مجمع كنيسة المسيح السودانية، القس علي الحاكم العام راعي كنيسة المسيح بالثورة الحارة (29)، القس إمبراطور حمّاد، المبشر هابيل إبراهيم، والشيخ عبد الباقي توتو عضو اللجنة التنفيذية لرئاسة مجمع كنيسة المسيح السودانية"

وبعث عرمان بخطاب مفتوح لقيادات الكونغرس، خص به رئيس لجنة العلاقات الخارجية اد رويس، ورئيس اللجنة البرلمانية الفرعية الخاصة بأفريقيا كريس سميث، وآخرين، لافتا فيه الى انتهاك الحكومة السودانية للحقوق الإنسانية.

وطبقا للخطاب فإن الأمين العام أشار الى أن صمت المجتمع الدولي وانخراط الخرطوم في عملية تطبيع مع الولايات المتحدة، شجعها على مواصلة الخروقات والانتهاكات.

وأوضح عرمان أن السلطات السودانية اعتدت مؤخرا على كنيسة المسيح، مضيفا " لم تكن تلك المرة الأولى التي هاجموا فيها الكنائس المسيحية... يوم الثلاثاء القادم، 31 أكتوبر، سيتم تقديم قساوسة مسيحيين وإداريين بكنيسة المسيح للمحكمة، في العاصمة الخرطوم".

وتابع" نود مطالبتكم بتبني هذه القضية، والعمل على وقف الحملة الموجهة ضد المسيحيين السودانيين على وجه الخصوص، وكذلك القضايا المتعلقة بتحقيق السلام والديمقراطية لتكون في قلب اهتمامات الانخراط في عملية تطبيع والعلاقة بين الإدارة الأميركية والحكومة السودانية القمعية".

وكانت طائفة كنيسة المسيح السودانية شكت في مايو الماضي من تعرضها لحملة مصادرات تعسفية لممتلكاتها ودورها والمستندات الرسمية لقادة الطائفة، نفذتها السلطات.

وقبل أن ترفع واشنطن العقوبات عن السودان في أكتوبر الحالي كانت قد طالبت الخرطوم بضمان الحريات الدينية.

في سياق متصل أطلقت "الحملة الدولية للتضامن مع مسيحيي السودان" نداءً للقوى السياسية والبعثات الدبلوماسية الأجنبية المعتمدة لدى الخرطوم ومنظمات المجتمع المدني والناشطين لحضور جلسة محاكمة رجال الدين الذين أوقفتهم الشرطة في اقتحام كنيسة المسيح.

ويشار الى أن الشرطة السودانية عزت في بيان اقتحامها للكنيسة واقتيادها القساوسة إلى انقسام بين رعاة الكنيسة وطلب أحد الأطراف التدخل، "لحفظ الأمن وإيقاف الشغب وحماية المواطنين عامة والمصلين خاصة وأنها لم تقم بهدم أو تسبيب أي أضرار لمباني الكنيسة المعنية كما أشيع".

ونوه عرمان الى أنه ورئيس الحركة الشعبية مالك عقار، ورفقائهما في قيادة (نداء السودان) وبغض النظر عن معتقداتهم الدينية يقفون في خط المواجهة الأمامي ضد حملة الحكومة السودانية التي تستهدف المسيحيين السودانيين، والتي تنتهك حقوق الإنسان الأساسية، وتلحق الضرر بعملية البناء الوطني.

وتابع " كما تجعل من الصعب الوصول الى أجندة وطنية مشتركة في المستقبل. إضافة لذلك فهي تشكل أحد الأسباب التي قادت لانفصال جنوب السودان".

وشدد عرمان في خطابه على ضرورة أن يتفاعل الكونغرس والإدارة الأميركية في التعاطي مع القوى الديموقراطية والمجتمع المدني المعارضين " من أجل خلق قدر من التوازن في تعاطيهما مع النظام الدكتاتوري في السودان، الذي يستمر في ارتكاب الإبادة وجرائم الحرب".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

مشاركة المرأة في عملية صنع القرار وأحلال السلم 2017-11-21 08:30:54 بقلم : زينب كباشي عيسى حان الوقت للإعتراف بقوة دور النساء في العملية السلمية، وفي صياغة مستقبل الدول بعد توقف النزاعات والحروب. ان تسلط المجتمع الرجولي يلعب دورا في أضعاف دور المرأة في هذه المجتمعات مما يؤدي لانعدام وجود (...)

سؤال تقرير المصير في واقع الدولة السودانية (2) 2017-11-20 13:19:18 الدولة المدنية العلمانية كتبت : سلمى التجاني قالت لي ( خالتي مريم) بعد أن غادر أحد الزملاء جلستنا تحت شجرة صحيفة الأسبوع ( الزول دا ما تشوفي لونو الاحمر دا ، قلبو طيب والله ) ، وخالتي مريم سيدة صارمة القسمات ، كأن (...)

نزاعات الحدود والعمالة للأجنبي 2017-11-19 15:52:26 كتب: مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com أتفهم تماما حالة الحماسة والاندفاع، والهياج احيانا، التي تنتاب بعض السوادنة في أمر تبعية حلايب والنزاع القائم بشأنها مع الشقيقة مصر . لكن الحقيقة النجلاء تبقى وهي أن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.