الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 9 حزيران (يونيو) 2017

عقار يصف تنصيب الحلو بالإنقلاب ويقترح قيادة مؤقتة لـ (الشعبية)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 9 يونيو 2017 ـ وصف رئيس الحركة الشعبية ـ شمال، مالك عقار، الجمعة، تنصيب عبد العزيز الحلو رئيسا على الحركة بأنه إنقلاب استند إلى تحالفات قبلية، واقترح اختيار قيادة مؤقتة حسب أقدمية المجلس القيادي الحالي.

JPEG - 47.2 كيلوبايت
عقار وعرمان لدى وصولهم الى جبال النوبة

وقرر مجلس تحرير جبال النوبة، الأربعاء الماضي، تنصيب الحلو رئيسا مؤقتا للحركة، وإقالة مالك عقار والأمين العام ياسر عرمان ومنعهما من دخول ما يطلق عليه "المناطق المحررة"، ما فاقم حالة الانقسام التي تعيشها الحركة منذ مارس الماضي.

ورفض عقار في بيان صدره يوم الجمعة الخطوة، قائلا إنها "إنقلاب إذا نجح سيرصف الطريق لإنقلابات آخرى ستأتي بعده.. والإنقلاب لا يمكن أن يقود ويبني حركة وطنية ديمقراطية ولن يجد القبول من أعضاء وقادة الحركة والا لماذا قاوم شعبنا على مدي 27 عاماً إنقلاب البشير".

وطعن رئيس الحركة في قانونية اجتماع مجلس تحرير إقليم النوبة وعده ناقص النصاب، مشيرا إلى أن "حفنة" من أعضاء المجلس عقدت بأمر مباشر من الحلو اجتماعا غير مكتمل النصاب من أعضاء المجلس المعين وحاولت إخفاء ضعف الحضور باحتفال جماهيري في ذكرى بداية الحرب في 6 يونيو 2011".

ويقود متمردو الحركة الشعبية ـ شمال، تمردا في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ يونيو 2011 ضد الحكومة المركزية في الخرطوم.

وقال عقار "أصدر المجلس الإقليمي قرار بحل المجلس القيادي للحركة نفسه الذي يخضع له المجلس المعين، في مفارقة سياسية وقانونية ودستورية، وصدرت قرارات بإمضاء عقيد إنضم للجيش الشعبي في عام 2012 وقام بإقالة الرئيس والأمين العام وهما برتبة فريق".

وأكد أن قرارات مجلس تحرير النوبة اتخذت على أساس تحالف بين قبائل معينة، محذرا من أن ذلك "غير مقبول"، ومن شأنه محاصرة وتقسيم الحركة على أساس قبلي.

وتابع "إضافة الرفيق أحمد العمدة الى قائمة الإقصاء من قبل الحلو تكشف عن خط قبلي وإثني وإنقلابي، وهو الأساس الذي يجري تقسيم جبال النوبة عليه قبل النيل الأزرق بعيداً عن أجهزة الحركة"، وزاد "المجموعة الصغيرة التي تعمل على هندسة هذا الإنقلاب مجموعة ذات توجهات قبلية أدت الى الإقتتال القبلي في النيل الأزرق ويجب ألا يحدث ذلك في جبال النوبة".

وجدد عقار استعداده والأمين العام للتنازل طواعية عن القيادة، قائلا إن "من الأفضل للحركة اختيار قيادة مؤقتة حسب أقدمية المجلس القيادي الحالي لتشرف على عقد المؤتمر العام بحضور ممثلين حقيقيين للمنطقتين وولايات القطاع الشمالي وممثلي الحركة في المهجر".

وشدد أن الرئيس والأمين العام لن يترشحا مطلقاً في أي موقع تنفيذي قادم بأي حال من الأحوال، موضحا أن الحركة تحتاج الى إعادة تقييم شامل ومكاشفة لتمضي إلى الأمام.

وبرر رئيس الحركة تأخر المؤتمر العام ضرورة إشراك ثلاثة قوى مهمة تشكل الحركة الشعبية وهي التي شكلت القيادة الحالية، "الحركة في المنطقتين وولايات القطاع الشمالي والمهجر"، وشدد على ضرورة عقده مهما كانت الصعوبات.

وأكد قائلا "أن تقرر مجموعة صغيرة في مدينة كاودا مستقبل الحركة هذا لن يجد القبول مهما يكن، ولن يبني حركة ديمقراطية.. هذا يظل عملا لا يرقى حتى الى مستوى جبال النوبة".

وأفاد أن حق تقرير المصير احد القضايا الخلافية مع الحلو لجهة أن رئيس الحركة وأمينها العام وكثير من قادة وأعضاء الحركة التمسك برؤية السودان الجديد ووحدة السودان على أسس جديدة.

وأشار إلى خلاف آخر تمثل في أن "عبد العزيز الحلو بعد أحدى زياراته الخارجية السرية أخذ يناقش كادر الحركة عن امكانية تقسيم السودان الى خمس دول.. وهذه قضية تستحق الوقفة".

وناشد مالك عقار، الحلو بأن يدرك قبل فوات الأوان "أن الإنقلاب الحالي يمهد الطريق لقوى داخلية وخارجية لمحاصرة الحركة وهي قوى ظلت في عداء تام مع الحركة طوال الوقت وستجد الآن فرصة ذهبية".

ووجه عقار مجموعة رسائل إلى قوات الحركة وأعضائها ناشدهم فيها الحفاظ على وحدة الحركة والابتعاد بها عن الإثنية والقبلية والتقسيم الجغرافي والالتزام برؤية الحركة.

وقال "الأزمة الحالية للحركة الشعبية يجب أن نحولها من كارثة الى منفعة وأن نجدد بناء الحركة ومواقفها النظرية وممارستها العملية وننتقل بها الى مربع جديد مع كآفة الراغبين في التغيير والاستمرار في العمل المشترك مع قوى المعارضة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

لوكا بيونق يرد علي بونا ملوال ..هل أبيي تتبع لجنوب السودان؟ 2017-12-12 19:26:46 ترجمة موياك لنقو أويج إن البيان الأخير بأن أبيي جزء لا لبس فيه من السودان أثار جدلا صحيا مرة أخرى حول وضع أبيي. لقد فوجئت ليس فقط بمستوى الجهل المطلق لبعض الحقائق التاريخية الأساسية ولكن أيضا استهزاء بشهوة السلطة (...)

القرار الخطيئة 2017-12-07 20:50:12 بقلم: الصادق المهدي إنه عطاء من لا يملك لمن لا يستحق. فالرئيس الامريكي في فترة وجيزة صنف نفسه عنصرياً، إثنياً، وعدواً دينياً للمسلمين، وجهولاً بمسؤولية البشر عن سلامة البيئة، وقدم برهاناً ساطعاً بخطر خلو الذهن السياسي (...)

الكارثة والفرصة في اليمن 2017-12-06 19:18:26 بقلم: الإمام الصادق المهدي قُـتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، رحمه الله وأحسن عزاء أسرته وحزبه وأهلنا في اليمن، فقتلى طرفي الحرب الأهلية خسارة للوطن اليمني الجريح. (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ). (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.