الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 3 نيسان (أبريل) 2017

عقار يعلن إلغاء قرارات مجلس تحرير جبال النوبة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 3 أبريل 2017 ـ قرر المجلس القيادي للحركة الشعبية ـ شمال، الإثنين، إلغاء قرارات مجلس تحرير إقليم جبال النوبة وحله في تطور جديد للأزمة، وانتخاب مجلس آخر مفوض من شعب الإقليم وفق إجراءات سليمة، وشدد على عدم تغيير موقف الحركة التفاوضي ووفدها الذي يقود جولات التفاوض مع الحكومة السودانية.

JPEG - 47.2 كيلوبايت
عقار وعرمان لدى وصولهم الى جبال النوبة

وأصدر مجلس التحرير ـ جبال النوبة، أواخر مارس المنصرم، قرارات بحل وفد التفاوض وتكوين آخر جديد، بجانب طرح الثقة عن ياسر عرمان كأمين عام للحركة، وسحب ملفات التفاوض، والعلاقات الخارجية والتحالفات السياسية منه، كما قرر لاحقاً تجميد التفاوض مع الحكومة السودانية لحين حل الأزمة الداخلية.

وقال رئيس الحركة، مالك عقار، في بيان تلقته (سودان تربيون) الإثنين، إن مجلس تحرير إقليم جبال النوبة، جرى تعيينه من قيادة الحركة، وقبل إجازة لوائحه الداخلية ناقش قضايا قومية ليس من حقه مناقشتها ولا تدخل في صلاحياته واختصاصاته.

وأضاف "وفي أفضل الأحوال يمكن له الدفع بتوصيات وملاحظات للأجهزة القومية بعد أن يجيز لوائحه ويناقش قضايا"، مشيراً إلى المجلس حاول إلغاء صلاحيات الجهات التي قامت بتعيينه وتقويض صلاحيات المؤسسات القومية.

وأوضح البيان أن مجلس النوبة أحدث ضرراً بليغاً بالحركة الشعبية ووحدتها الداخلية وبسمعتها السياسية، مشيراً إلى أن المجلس يفترض أن يعمل مع حاكم الإقليم ويسلمه القرارات، "وهذا ما لم يحدث".

وأكد عقار أن المجلس خلق جسم قيادي موازي ليس من صلاحياته القانونية أو الدستورية، لأنه لم يناقش خطاب رئيس الحركة وحاكم الإقليم في القضايا التي تخص الإقليم.

وأعتبر بيان رئيس الحركة الذي صدر في ختام اجتماعات المجلس القيادي القومي للشعبية، استقالة نائب رئيس الحركة الشعبية، عبد العزيز الحلو، مرفوضة و"ليس من حق مجلس النوبة مناقشتها أو البت فيها".

واتهم مجموعة من أعضاء مجلس النوبة ـ لم يسمهم ـ باختطاف قرار المجلس، مضيفاً "بعضهم ليسوا بأعضاء في المجلس وتوجد وثائق وأدلة دامغة على إن هذه المجموعة قامت بالعمل ليلا لصياغة القرارات نيابة عن المجلس قبل إنعقاده بفترة طويلة وهذه قضية يجب التحقيق فيها والمحاسبة عليها".

وذكر أن تقرير للمكتب القيادي من حاكم الإقليم والأمين العام للحركة بالإقليم وقيادة الجيش الشعبي، أكد تهميش هذه المؤسسات وتجاهلها ولم تؤخذ أراءها في الاعتبار ما هدد بتماسك ووحدة الحركة والجيش الشعبي.

وأضاف "قرر المجلس القيادي للحركة الشعبية إلغاء كافة القرارات الصادرة من مجلس تحرير الإقليم المتعلقة بالقضايا والمؤسسات القومية وأن لا يترتب عليها أي أثر قانوني او سياسي".

وأبان أن مجلس التحرير المعين جهاز يعمل تحت الحركة الشعبية وقيادة الإقليم بحكم الدستور.

الموقف التفاوضي

وشدد عقار على ثبات موقف الحركة التفاوضي بإعطاء الأولوية للقضايا الإنسانية، قائلا إن الحركة "تجدد استعدادها للتفاوض حول الشأن الإنساني فوراً وتؤكد أنها لن تنخرط في تفاوض سياسي قبل إيصال المساعدات الإنسانية للمحتاجين".

وأعرب عن استعداد الحركة للقاء الإدارة الأميركية الجديدة في أي زمان ومكان للتباحث حول تصورها لحل القضية الإنسانية.

وتابع "الحركة الشعبية لن تقبل الا بحل شامل للقضية السودانية يأخذ في الإعتبار خصوصيات المنطقتين ودارفور ويؤدي للاستجابة لمطالب وأشواق السودانيين في التغيير".

وأشار الى أن قضايا حق تقرير المصير والجيشين وغيرهما يجب مناقشتها بإستفاضة وجدية داخل أجهزة ومؤسسات الحركة الشعبية ومؤتمراتها والوصول لاتفاق ورؤية موحدة حولها. وتابع "حتى يتم ذلك لا يجوز تغيير سياسات الحركة وتوجهاتها المعلنة".

كما أكد رئيس الحركة التمسك بالرؤية المشتركة مع الحلفاء في "نداء السودان" والجبهة الثورية وقوى المعارضة الراغبة في التغيير.

لجنة للمنطقتين

وأعلن المجلس القيادي للحركة طبقاً للبيان تشكيل لجنة مؤقتة مشتركة لإدارة شؤون جبال النوبة والنيل الأزرق، لمدة ستة شهور قابلة للتجديد، ويترأس اللجنة رئيس هيئة الأركان في إقليم جبال النوبة، وفي إقليم النيل الازرق، يترأسها نائب رئيس هيئة الاركان للعمليات.

وحدد البيان مهام اللجة في البت في القضايا القومية والمصيرية للحركة الشعبية بتوصية للمجلس القيادي القومي، بجانب البت في كل القضايا المتعلقة بالوضع السياسي والأمني في المنطقتين.

وقال البيان إن المجلس القيادي للحركة قرر تكوين مجلس التحرير القومي الذي يتولى مناقشة القضايا القومية التي تهم الحركة الشعبية لتحرير السودان في المستويات القومية.

وقال "على لجنة الإقليم القيادية المؤقتة معالجة الخلل الذي شاب عمل المجلس في دورته الأولى قبل عقد دورته الثانية تحت إشراف الحركة الشعبية وحكومة الاقليم وإيقاف تجاوز المجلس لصلاحياته".

وأوضح عقار أن نشر قضايا الحركة الشعبية في وسائل الإعلام والتواصل الإجتماعي عرضها لمخاطر سياسية وتنظيمية وعسكرية وأمنية، معتبراً ذلك خطأ وخرقا واضح للمؤسسية تحاسب عليه قوانين ومؤسسات الحركة الشعبية.

وتابع "قضايا حق تقرير المصير والجيشين يجب مناقشتها باستفاضة وجدية داخل أجهزة ومؤسسات الحركة الشعبية ومؤتمراتها والوصول لاتفاق ورؤية موحدة حولها وحتى يتم ذلك لا يجوز تغيير سياسات الحركة وتوجهاتها المعلنة".

تنوير القواعد بالوضع

وقال البيان إن المجلس القيادي للحركة قرر تكوين وفود لشرح الوضع السياسي والتنظيمي لجماهير الحركة بالمناطق المحررة وإستمرار اللجان الآخرى لأداء نفس المهمة لمجموعة العمل السري وأعضاء الحركة الشعبية في المهجر.

وأشار إلى تكليف رئيس الحركة وأعضاء المجلس القيادي بالاتصال بالقوى السياسية والمجتمع المدني لشرح الأوضاع الداخلية للحركة الشعبية، وتوجيه أعضاء الحركة أينما وجدوا للقيام بنفس المهمة.

وأضاف "توجيه أعضاء الحركة للمشاركة في حملة تسليط الضوء على حل القضية الإنسانية وإيصال المساعدات للمحتاجين ومعارك تحسين شروط الحياة المعيشية ووقف انتهاكات حقوق الإنسان والحملات المطالبة بوقف الحرب ودعم أصحاب القضايا المتميزة في مناطق السدود والذين انتزعت أراضيهم".

وطالبت الحركة الآلية الأفريقية الرفيعة والرئيس ثابو أمبيكي، بزيارة مناطقها لإجراء مشاورات على أرض الواقع مع المتضررين الحقيقيين من الحرب والاستماع لمؤسسات الحركة والجيش الشعبي والمجتمع المدني والتعامل على قدم المساواة مع أطراف النزاع مثلما يفعل في زياراته للخرطوم، وزاد "بعث رئيس الحركة الشعبية برسالة بذات الصدد للرئيس أمبيكي".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)

طفل بسجن كوبر 2018-02-18 22:22:39 اعتقال أحمد عبدالرحيم إنتهاكٌ للدستور والقوانين وقيم السماء بقلم : سلمى التجاني في الحادي والثلاثين من يناير الماضي ، يقوم بسجن كوبر ، في قسمه التابع لجهاز الأمن ، وضعٌ غريب ينافي مبادئ القانون الدولي لحقوق الإنسان (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.