الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 15 كانون الأول (ديسمبر) 2018

عقوبات أميركية على 3 أشخاص بينهم اسرائيلي لتأجيج صراع جنوب السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

واشنطن 15 ديسمبر 2018- فرضت الولايات المتحدة الجمعة عقوبات على ثلاثة أشخاص اثنين من جنوب السودان وجنرال إسرائيلي متقاعد بتهم بالاتجار في الأسلحة مع جوبا وانتهاك العقوبات الدولية وتقويض السلام.

JPEG - 30.6 كيلوبايت
جندي من القوات الحكومية يقف قرب بلدة بور الاستراتيجية التي شهدت قتالا عنيفا في يناير 2014

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان إن يسرائيل زيف، وأوباك وليام وأولاو، صنفهم مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية "لكونهما من قادة الشركات التي زودت حكومة جنوب السودان بالأسلحة والذخيرة".

كما تم تصنيف غريغوري فاسيلي، الحاكم السابق لولاية قوقريال، من مكتب أوفاك لإجرائه صفقات وساطة لبيع المعدات العسكرية لحكومة جنوب السودان، وتقديم الأسلحة إلى ميليشيا تخوض صراعا مع عشيرة منافسة.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية "نتيجة لهذا، يجب حظر جميع الممتلكات الخاصة بالأشخاص الذين يسميهم مكتب مراقبة الأصول الأجنبية، الموجود في الولايات المتحدة ".

وذكرت القناة العاشرة العبرية، في ساعة متأخرة من ليل الجمعة، "أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على رئيس هيئة العمليات في الجيش الإسرائيلي سابقا، الجنرال المتقاعد، يسرائيل زيف، لبيعه أسلحة للحكومة القومية وللمتمردين في جنوب السودان، بقيمة 150 مليون دولار".

وأوردت "أن سبب العقوبات يعود لقيامه ببيع أسلحة لطرفي النزاع في جنوب السودان، الحكومة والمتمردين معا، كما فرضت واشنطن عقوبات على مسؤول ورجل أعمال من جنوب السودان بسبب دورهما في الحرب الأهلية التي أوقعت، حتى الآن، حوالي 400 ألف قتيل".

وكشفت القناة العبرية على موقعها الإلكتروني النقاب عن شخصية الجنرال الإسرائيلي، يسرائيل زيف، فهو رئيس شركة "جلوبال سي إس تي" للمساعدات الأمنية والعسكرية، التي تقدم مشورتها لدول أمريكا اللاتينية وأفريقيا، وهو أيضا يمتلك شركة زراعية في جنوب السودان.

وأفادت بأن "يسرائيل زيف زود حكومة جنوب السودان بأسلحة وذخيرة، وفي المقابل، زود المعارضين والمتمردين بقاذفات قنابل وصواريخ الكتف بقيمة 150 مليون دولار. في وقت خطط زيف لاستئجار مرتزقة لتنفيذ هجمات على منشآت الأسلحة والبنية التحتية لحكومة جنوب السودان، بهدف الضغط على تلك الحكومة، بحيث يتم تأجير خدماتها الأمنية له شخصيا".

وفي ردها على فرض الإدارة الأمريكية عقوبات على الجنرال الإسرائيلي، يسرائيل زيف، قالت تامير زندبرج، رئيس حزب "ميرتس" الإسرائيلي: "إن بيع مثل هذه الأسلحة لا يتم إلا بموافقة حكومية من وزارة الدفاع، وسأطالب بوقف بيع هذه الأسلحة عبر إلغاء تراخيص البيع أو التصدير للخارج، التي تهدف لإبادة البشر".

وردا على العقوبات، رحب المسؤول في جماعة (كفاية) جون برندرغاست بالتدابير التي اتخذتها واشنطن ضد الأفراد الثلاثة باعتبارهم جزء من نظام الفساد الكبير الذي يغذي العنف المتطرف في جنوب السودان ويجعل الحرب مربحة بالفعل.

وأضاف "هذا هو بالضبط الطريقة التي ينبغي بها بناء النفوذ لدعم السلام ومكافحة الفساد في أفريقيا. العقوبات الفردية وحدها غير كافية".

وتعهدت وزارة الخارجية باستخدام جميع الآليات المتاحة لتعزيز نهاية دائمة للنزاع الوحشي في الدولة الواقعة في شرق أفريقيا من أجل إحلال السلام والحرية والازدهار لشعب جنوب السودان.

ويخضع جنوب السودان لحظر على الأسلحة فرضته الولايات المتحدة في فبراير 2018 والأمم المتحدة في يوليو من نفس العام.

ووقعت الحكومة وجماعة المعارضة المسلحة الرئيسية والعديد من فصائل المعارضة الأخرى اتفاق سلام توسطت فيه الهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية (الإيقاد) في 12 سبتمبر 2018.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

التغيير الذى يشبه الشعب السودانى 2019-05-23 05:46:34 أقيف عندك .. وخلّيك فى إعتصامك بس .. ولا تنغش! فيصل الباقر faisal.elbagir@gmail.com " أقيف عندك ... وخلّيك فى اعتصامك بس ...ولا تنغش ...أقيفى هناك ... وقوفك أصلو ما كان هش ... إلى أن يحصل التغيير ...يكون تغيير بيشبهنا (...)

المجلس العسكري.. المطلوب (خطوات تنظيم ) !! 2019-05-21 15:34:08 محمد عبدالقادر يظل الرهان قائما علي المجلس العسكري الانتقالي الذي انحاز في لحظة تاريخية ومفصلية الي خيار الحرية والتغيير، حقن الدماء واختار حماية الثوار وتوفير الملاذ الامن لبذرة الانتقال نحو العهد الجديد. كنت ومازلت (...)

المجلس العسكري الإنتقالي والرهان على الصادق المهدي وصفقة القرن!! 2019-05-21 14:07:04 شوقي إبراهيم عثمان لقد أنفضح المجلس العسكري الإنتقالي حين أخذ يماطل بنعومة مدروسة عدم تسليمه السلطة السيادية للمدنيين، ووضع نفسه في موضع الشبهة والشك، بعدم الإستجابة لمطالب ثورة الشعب السوداني المنتفض، وبوضعه العصي في (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.