الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 4 شباط (فبراير) 2017

غندور: السودان والولايات المتحدة يواجهان ذات التحديات

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 4 فبراير 2017- قال وزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور السبت، إن السودان والولايات المتحدة الأميركية يواجهان تحديات متشابهة.

JPEG - 12.3 كيلوبايت
ابراهيم غندور

وأعرب وزير الخارجية في رسالة لنظيره الأميركي المعين حديثا ريكس تيلرسون عن تهانيه بمناسبة تعيينه وزيرا للخارجية، متمنياً له التوفيق في مهامه.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب نجح الاربعاء في نيل موافقة مجلس الشيوخ على تعيين تيلرسون، ووافق المجلس ذو الغالبية الجمهورية على تعيين رئيس مجلس الادارة السابق لمجموعة (اكسون موبيل) وزيرا للخارجية ، بتأييد 56 عضوا واعتراض 43.

وعارضت غالبية الديموقراطيين هذا التعيين بسبب علاقات سابقة كانت تربط تيلرسون برئيس روسيا فلاديمير بوتين وخشية ان يؤيد الوزير الجديد وترامب رفع بعض العقوبات عن موسكو.

وأشار غندور بحسب تعميم للمتحدث باسم الخارجية قريب الله خضر، إلي ما حققه البلدان مؤخراً من توافق حول خطة المسارات الخمسة والتي تضمنت جملة قضايا محورية محل اهتمام مشترك أهمها التعاون في مكافحة الإرهاب والأمن الإقليمي ،والسلام في كل من السودان وجنوب السودان ،والعون الإنساني .

ونقل المتحدث عن الوزير قوله إن" كلاً من السودان والولايات المتحدة يتقاسمان العديد من القيم والمقاصد ويواجهان ذات التحديات".

وأفاد أن غندور نوه الى ما حققه السودان وأميركا مؤخراً من توافق حول خطة المسارات الخمسة والتي تضمنت جملة قضايا محورية محل اهتمام مشترك أهمها التعاون في مكافحة الإرهاب والأمن الإقليمي ،والسلام في كل من السودان وجنوب السودان ،والعون الإنساني.

مضيفاً " نجاح تلك الخطة أفضي إلي رفع العقوبات الإقتصادية عن السودان" .

واتخذت ادارة الرئيس السابق باراك اوباما قرارها برفع العقوبات عن الخرطوم بعد تأكدها من انخفاض مستوي العنف في مناطق النزاع كما زادت معدلات الوصول الى المتضررين من الحروب في مناطق العمليات، وقضى القرار بفك حظر التحويلات البنكية من وإلى السودان، كما رفع الحظر عن الأموال السودانية المجمدة بقرار تنفيذي منذ عام 1997، كما قضى كذلك بتجميد العقوبات الإقتصادية فيما يتعلق بالاستيراد والتصدير.

لكن الإدارة الاميركية لا تزال تضع السودان على قائمة الدول الراعية للإرهاب.

ووقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب الجمعة قبل الماضية أمرا تنفيذيا قضى يمنع دخول السودانيين، ضمن مواطني 6 دول إسلامية أخرى، إلى الولايات المتحدة لمدة تسعين يوما.

غير أن حكما فيدراليا صدر في سياتل اوقف تنفيذ تلك القرارات ، وأصدرت وزارة الأمن الوطني السبت، قرارا اعلنت فيه الغاء كل الاجراءات المذكورة في الأمر التنفذي الصادر عن ترامب.

وأكد غندور التزام السودان الصارم بالسعي لتعزيز ودفع العلاقات الثنائية بين البلدين، مضيفا أنه يتطلع للعمل سوياً مع نظيره الأمريكي من أجل ترقية التعاون علي المستوي الثنائي ،وعلي الصعيدين الإقليمي والدولي في جميع القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وفي السياق ، أكد نائب الرئيس السوداني حسبو محمد عبدالرحمن، السبت خلال مخاطبته مؤتمرا تنشيطيا للحزب الحاكم،أن السودان سيسعى خلال الستة أشهر القادمة لمزيد من تطوير علاقاته مع الولايات المتحدة ، مبيناً أن علاقات السودان الخارجية تقوم على أساس تبادل المصالح وعدم التدخل في شئون الآخرين ونبذ الغلو والتطرف وعدم دعم الارهاب.

وعلى ذات الصعيد جدد وكيل وزير الخارجية عبد الغنيم مطالبته للإدارة الأميركية بضرورة رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب مؤكداً إستمرار تعاون حكومته مع واشنطن في المجالات المختلفة.

وقال النعيم للمركز السوداني للخدمات الصحفية " هناك تعاون واضح ووثيق من السودان في مكافحة الإرهاب"، مضيفاً أن هذا التعاون مشهود به من قبل المعنيين من كبار المسؤولين الأمريكيين.

وأكد النعيم حرص السودان على إستمرار التعاون مع الإدارة الاميركية الجديدة في مكافحة الإرهاب والمجالات الأخرى الإقتصادية والثقافية والإستثمارية وغيرها.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المونديال والثلاثي 2018-07-16 18:00:29 كتب : محمد عتيق عند الخامسة من عصر الامس (الأحد ١٥ يوليو ٢٠١٨) بتوقيت الخرطوم ، الثالثة بتوقيت قرينتش ، كانت الملايين قد احتشدت في المنازل والمقاهي وصالات المشاهدة وساحاتها المفتوحة حول شاشات التلفاز علي امتداد المعمورة (...)

القاهرة والإمام 2018-07-15 23:43:51 كتب : المحبوب عبد السلام يقول السيد الشريف زين العابدين – عليه شآبيب الرحمة – في مناجاته للسودان: «زى ما موسي عدَّى ولا تعب لا حاجة»، ذلك استعمالٌ بليغ لكلمة “حاجة” في عاميَّتنا السُّودانيَّة، وهي عادة تأتي في سياقاتنا (...)

شواهد القبور ! 2018-07-15 20:41:26 كتبت : سلمى التجاني يظل إصطلاح ( عودة طوعية ) محل نظر ، وربما ريبة ، فالظروف التي تحدث فيها هذه العودة من معسكرات النازحين واللاجئين بدارفور ، ومآلاتها التي لا تخرج في الغالب من اثنين : إما النزوح من جديد لتدهور الوضع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.