الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 28 كانون الثاني (يناير) 2018

غندور: مباحثات جمعت البشير وأمين عام الأمم المتحدة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 28 يناير 2018- قال وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس التقى الرئيس عمر البشير ، الأحد على هامش القمة الإفريقية وأشاد بالسلام الذي تحقق في دارفور.

JPEG - 31.3 كيلوبايت
الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس

وبحسب غندور فإن غوتيريس أكد استمرار الأمم المتحدة في إعادة انتشار قوات حفظ السلام في دارفور (يوناميد) وفقا لما تم الاتفاق عليه.

وصوت مجلس الأمن بالإجماع في يونيو من العام الماضي على تمديد تفويض قوات (يوناميد) لعام آخر، ينتهي في يونيو 2018، وأن تنتقل من مهمة حفظ السلام الى بنائه، كما أقر خفض المكون العسكري والشرطي للبعثة خلال الستة أشهر القادمة بعد تقييم الوضع بالإقليم.

ونقلت وكالة السودان للأنباء عن وزير الخارجية إشادة غوتيريس أيضا بقرار السودان بوقف إطلاق النار، وقال إنه يتطلع ليعم السلام في كل أنحاء السودان.

وأضاف " الأمين العام للأمم المتحدة أشاد بدور السودان فيما يتعلق بالأخوة الجنوبيين الذين لجؤوا للسودان، وفي تحقيق السلام في دولة جنوب السودان سواء كان منفردا أم عبر الإيقاد".\

كما امتدح دور السودان فيما يتعلق بالعلاقات الثلاثية بين السودان ومصر وإثيوبيا بخصوص سد النهضة وبجهود رئيس السودان في إحلال السلام بالصومال وإفريقيا الوسطى وليبيا.

ونقل غندور عن البشير تأكيده خلال اللقاء التزام السودان بإكمال السلام بداخله وأن قرار وقف إطلاق النار جاء من هذا المنطلق.

وأفاد الوزير إن جولة مفاوضات السلام المرتقبة مع الحركة الشعبية في أديس أبابا مطلع فبراير "ربما تشهد اختراقات حقيقية" بعد أن تحقق السلام في دار فور.

وقال غندور إن الأمين العام أثنى على دور السودان في وقف الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر، مؤكد ا أن الأمم المتحدة والمجتمع الدولي يقدران الدور الذي يلعبه.

الى ذلك أجرى البشير محادثات مع رئيس الوزراء الاثيوبي هايلي مريام بحضور عدد من الوزراء في البلدين.

وقال غندور إن اللقاء ناقش العلاقات السودانية الإثيوبية خاصة بعد الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء الإثيوبي للسودان.

واضاف " اللقاء ناقش كيفية الاسراع في تنفيذ المشروعات التي تم الاتفاق عليها وآفاق التعاون بين البلدين ".

وأوضح غندور أن القيادة بالبلدين اكدت أن هذه العلاقة المتميزة يجب أن تنعكس على الاقليم بأكمله وأن يتعاون كل الشركاء لتقوية الشراكات.

من جهة ثالثة التقى البشير على هامش القمة الأفريقية برئيس البنك الأفريقي للتنمية اكينومي اديسينا.

وقال رئيس البنك في تصريح صحفي إنه ناقش مع البشير العديد من المشروعات التي يمكن أن يساهم البنك في تمويلها وأبرزها مشاريع الغاز السائل والذهب وزراعة القطن في السودان.

وأضاف " هي مشروعات كبيرة وضخمة والبنك على استعداد لتمويلها كما فعل في السابق".
كما أعلن استعداد البنك لإعادة تأهيل المصانع التي توقفت خلال فترة المقاطعة الأميركية التي فرضت على السودان.

وأكد رئيس البنك الأفريقي للتنمية السعي للتسويق للسودان؛ باعتباره بلداً غنياً ومليئا بالموارد الطبيعية، مضيفا أن البنك على استعداد -ومن خلال شركائه -بفتح المجال للاستثمارات العديدة عبره وعبر البنوك الأخرى في السودان.

وأعلن أن بعثة من البنك ستتوجه الى الخرطوم قريبا للجلوس مع الجهات ذات الاختصاص؛ منها وزارة المالية ومحافظ بنك السودان.

وأضاف" هناك مشروعات مدروسة من جهات سودانية وشركات روسية، وكلها ستخضع للدراسة ليمولها البنك وأن عائدها سيكون كبيرا على السودان وعلى البنك أيضا".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

صوت المزارع (10 - 10) 2018-04-26 13:36:06 كتب : د. عبد اللطيف البوني (1 ) ظلت قضية تمثيل المزارعين ـ أي الجهاز الذي ينوب عنهم ويتفاوض باسمهم ـ مشكلة من أعقد المشاكل التي واجهت مسيرة المشروع، فمن ساعة قيام المشروع إلى أربعينات القرن الماضي ظل صوت المزراع غائبا، (...)

الأرض لمن؟ 2018-04-25 15:02:39 كتب : د. عبد اللطيف البوني (1 ) من أول وهلة قرر الإنجليز أن ملكية ومنفعة الأرض في مشروع الجزيرة يجب أن تكون للذين يقطنون الجزيرة، لذلك رفضوا دخول الشركات الأجنبية ورفضوا منح الرأسمالية الوطنية ممثلة في السيد علي والسيد (...)

في منهجية السلام الذي يؤدي إلى الحرب 2018-04-24 13:40:27 كتبت: سلمى التجاني بعد اجتماع برلين في 16-17 من أبريل الجاري، والذي مُنِيَ بالفشل، بدا واضحاً أن السقف الذي تتوافق عليه الحكومة والمجتمع الدولي هو وثيقة الدوحة للسلام في دارفور الموقع في الرابع عشر من يوليو 2011، الحكومة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.